السؤال باسم الله الأعظم

وسمع آخر يقول في تشهده أيضا : ( أبو داود والنسائي وأحمد والبخاري في الأدب المفرد ) ( اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت [ وحدك لا شريك لك ] [ المنان ] [ يا ] بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم [ إني أسألك ] [ الجنة وأعوذ بك من النار ] . [ فقال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه : ( تدرون بما دعا ؟ ) قالوا الله ورسوله أعلم . قال : ( والذي نفسي بيده ] لقد دعا الله باسمه العظيم ( وفي رواية : الأعظم ) الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى}

الأربعاء، 14 فبراير 2024

{من الحديث 1362 الي 3885. }{العلل ومعرفة الرجال لأحمد رواية ابنه عبد الله من الْجُزْء الثَّالِث الي نهاية الجزء الخامس}

{من الحديث 1362 الي 3885. } {العلل ومعرفة الرجال لأحمد رواية ابنه عبد الله من الْجُزْء الثَّالِث الي نهاية الجزء الخامس}

الْجُزْء الثَّالِث من كتاب الْعِلَل وَمَعْرِفَة الرِّجَال

العلل ومعرفة الرجال لأحمد رواية ابنه عبد الله

الْجُزْء الثَّالِث من كتاب الْعِلَل وَمَعْرِفَة الرِّجَال

1362 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حسن بن مُوسَى قَالَ حَدثنَا أَبُو هِلَال قَالَ حَدثنَا قَتَادَة أَن زيد بن ثَابت ترك ذَهَبا وَفِضة كسر بالفئوس

1362 - قَالَ حَدَّثَنِي أَبُو معمر قَالَ حَدَّثَنَا عبد الحميد الْحمانِي عَن الْأَعْمَش عَنْ جَامِعِ بْنِ شَدَّادٍ عَنْ الْحسن بن مُسلم أَن رجلا بِالشَّام بلغ عمر أَنه يفضل على إخواته فَأمر لَهُ بِعشْرَة آلَاف

1362 - قَالَ حَدثنَا سريح بن يُونُس قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ قَالَ لما قدم عبيد الله الْكُوفَة وَرَأى أَصْحَاب الحَدِيث قَالَ لَو أدركني وَإِيَّاكُم عمر لأوجعنا ضربا

1362 - قَالَ حَدثنِي أَبُو معمر عَن سُفْيَان قَالَ أبْصر أَبُو سِنَان الشَّيْبَانِيّ سُفْيَان الثَّوْريّ وَحَوله جمَاعَة فِي الْمَسْجِد الْحَرَام وَهُوَ يحدث قَالَ مَا هَؤُلَاءِ قَالَ سُفْيَان الثَّوْريّ يحدث قَالَ لَو أَن لي عَلَيْهِ سُلْطَانا لأطلت حَبسه وأوجعت ظَهره

1362 - قَالَ حَدثنِي إِسْمَاعِيل أَبُو معمر قَالَ حَدثنَا حَفْص بن عبد الرَّحْمَن الْبَلْخِي عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ عَنْ مُحَمَّد بن إِبْرَاهِيم التَّيْمِيّ قَالَ كَانَت أُمِّي تهب الدَّرَاهِم على طلب الْعلم بِسم اللَّه الرَّحْمَن الرَّحِيم

1363 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ مَعْنَى حَدِيثِ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا سَبَقَ إِلَّا فِي خُفٍّ أَوْ نَصْلٍ أَوْ حَافِرٍ الْحَافِرُ الْخَيْلُ وَالنَّصْلُ السَّهْمُ وَالْخُفُّ الْبَعِيرُ

1364 - قَالَ أبي هِشَام بن الْغَاز بن ربيعَة الجرشِي صَالح الحَدِيث

1365 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَنِ النُّعْمَانِ بن سَالم عَن بن بن أَوْسٍ عَنْ جَدِّهِ أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى فِي نَعْلَيْهِ وَاسْتَوْكَفَ ثَلَاثًا قَالَ أَبِي يَعْنِي تَوَضَّأَ ثَلَاثًا

1366 - قَالَ أَبِي قَالَ لَنَا وَكِيعٌ فِي حَدِيثِ سُفْيَانَ عَنْ نُسَيْرٍ عَن أبي يعلى عَن بن الْحَنَفِيَّةِ لَيْسَ لِلْمَيِّتِ مِنَ الْكَفَنِ شَيْء إِنَّمَا هُوَ تَكْرِمَةٌ لِلْحَيِّ قَالَ لَنَا عَنِ الرَّبِيعِ بْنِ خُثَيْمٍ فَرجع وَقَالَ عَن بن الْحَنَفِيَّةِ وَقَالَ وَكِيعٌ فِي حَدِيثِ سُفْيَانَ عَنْ مَنْصُورٍ عَنْ مُجَاهِدٍ أَنَّ عُمَرَ كَانَ إِذَا سَمِعَ الْحَادِيَ قَالَ لَا تَعْرِضْ بِذِكْرِ النِّسَاءِ قَالَ يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ وَبشر بن السّري أَن بن عُمَرَ وَابْنَ يَمَانٍ أَيْضًا خَالَفُوهُ يَعْنِي وكيعا قَالُوا بن عُمَرَ

1366 - سَأَلْتُهُ عَنْ حَدِيثِ طَعْمَةَ الْجَعْفَرِيِّ عَنْ عُمَرَ بْنِ بَيَانٍ التَّغْلبِيِّ عَنْ عُرْوَةَ بْنِ الْمُغِيرَةِ عَنْ أَبِيه عَن النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ بَاعَ الْخَمْرَ فليشقص الْخَنَازِيرَ قُلْتُ مَنْ عُمَرُ بْنُ بَيَانٍ فَقَالَ لَا أَعْرِفُهُ

1367 - قلت لأبي حَمَّاد بن زيد عَن حَفْص عَن الْحسن الْمُسْتَحَاضَة تطلق بالإقراء قَالَ أبي وَكَذَا أَقُول أَنا

1368 - سَمِعْتُهُ يَقُولُ مِسْعَرٌ رَوَاهُ وَكِيعٌ عَنْهُ عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي ثَابت عَن عَطاء عَن بن عَبَّاسٍ إِذَا أَصْبَحَ صَائِمًا تَطَوُّعًا ثُمَّ أَفْطَرَ قَضَى يَوْمًا مَكَانَهُ قَالَ أبي بن مَهْدِيٍّ أَنْ يُحَدِّثَ بِهَذَا عَنْ سُفْيَان لِأَنَّهُ يروي عَن بن عَبَّاسٍ خِلافُهُ لَا بَأْسَ بِهِ بن عَبَّاس يَقُول فِيهِ خَالَفُوا حَبِيبًا فِي هَذَا

1369 - قَالَ أبي فِي حَدِيث سُفْيَان عَن نسير عَن عَمْرو بن رَاشد أَن رجلا اشْترى من رجل نَاقَة وَهِي مَرِيضَة فاستثنى البَائِع جلدهَا فبرئت فَرغب فِيهَا فخاصمه إِلَى عمر فأرسلهم إِلَى عَليّ فَقَالَ تقوم ثمَّ يكون لَهُ شِرَاءَهُ قَالَ أبي وَأَنا أذهب إِلَى هَذَا قَالَ أبي عَمْرو بن رَاشد روى عَنهُ هِلَال بن يسَاف عَن عَمْرو بن رَاشد هَذَا

1370 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ كَانَ سُفْيَانُ يُنْكِرُ حَدِيثَ إِبْرَاهِيمَ عَنْ هَمَّامٍ يَعْنِي حَدِيثَ سُفْيَانَ عَنِ الْأَعْمَشِ عَنْ عُمَارَةَ عَنْ أَبِي عَمَّارٍ عَنْ حُذَيْفَةَ يَأْتِي عَلَى النَّاسِ زَمَانٌ لَا يَنْجُو فِيهِ إِلَّا مَنْ دَعَا دُعَاءَ الْغَرَقِ يَعْنِي يُنْكِرُ حَدِيثَ هَمَّامٍ يَقُولُ إِنَّمَا هُوَ حَدِيثُ عُمَارَةَ هَذَا

1371 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدَّثَنَا أَبُو العبيدين العامري

1372 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع بِحَدِيث سُفْيَان عَن الْمُغيرَة بن النُّعْمَان عَن هَانِئ بن حرَام قَالَ وجد رجل مَعَ امْرَأَته رجلا فَقتله فَكتب فِيهِ إِلَى عمر كَذَا قَالَ وَكِيع بن حرَام وَكَذَا قَالَ يحيى بن آدم وَقَالَ بن مهْدي بن حزَام وَقَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن وَإِنَّمَا هُوَ بن حرَام

1373 - قَالَ حَدَّثَ وَكِيعٌ بِحَدِيثِ بَشِيرٍ أبي إِسْمَاعِيل عَن سيار أبي الْحَكَمِ عَنْ طَارِقِ بْنِ شِهَابٍ عَن عبد الله عَن النَّبِي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ نَزَلَتْ بِهِ فَاقَةٌ وَقَالَ غَيْرُ وَكِيعٍ سَيَّارٌ أَبُو حَمْزَةَ قَالَ أَبِي وَبَشِيرٌ أَبُو إِسْمَاعِيلَ لَمْ يَسْمَعْ مِنْ سَيَّارٍ أَبِي الْحَكَمِ إِنَّمَا هُوَ سيار أَبُو حَمْزَة وَلَيْسَ أَبُو الْحَكَمِ

1374 - قَالَ أبي لم يسمع عبد الْجَبَّار يَعْنِي بن عَبَّاس الشبامي من الشّعبِيّ شَيْئا قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن شبام حَيّ من هَمدَان

1375 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع عَن حسن عَن عبد الْجَبَّار الْهَمدَانِي عَن الشّعبِيّ إِذا خلع الْخُف خلع الْوضُوء قَالَ أبي هَذَا حَدِيث شُعْبَة عَن معرف عَن زَكَرِيَّا عَن الشّعبِيّ قَالَ أبي أرَاهُ زَكَرِيَّا بن أبي العتيك

1376 - قَالَ أبي السَّائِب بن حُبَيْش شَامي كلاعي

1377 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ عَن شريك عَن عبد الله بن عصم قَالَ وَكِيع قَالَ إِسْرَائِيل بن عصمَة قَالَ وَكِيع وَقَالُوا هُوَ بن عصم

1378 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع عَن مِسْكين أبي هُرَيْرَة التَّيْمِيّ قَالَ وَكِيع وَكَانَ ثبتا

1379 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدثنَا إِسْمَاعِيل عَن الشّعبِيّ عَنِ الْهَزْهَازِ بْنِ مَيْزَنٍ قَالَ وَكِيع قَالَ أبي سمعته من الهزهاز وَقَالَ عبد الرَّحْمَن حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثنَا الهزهاز عَن رجل من قومه حَدِيث الْخِيَار

1380 - سَمِعت أبي يَقُول طَلْحَة بن يحيى أحب إِلَيّ من بريد بن أبي بردة بريد يروي أَحَادِيث مَنَاكِير وَطَلْحَة حدث بِحَدِيث عُصْفُور من عصافير الْجنَّة حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن فُضَيْل عَن الْعَلَاء أَو حبيب بن أبي عمْرَة قَالَ أبي وَمَا أرَاهُ سَمعه إِلَّا من طَلْحَة يَعْنِي بن فُضَيْل

1381 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن بن جُرَيْجٍ عَنْ عَطَاءٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَرِهَ أَنْ يَأْخُذَ مِنَ الْمُخْتَلِعَةِ أَكْثَرَ مِمَّا أَعْطَاهَا حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ سَأَلت بن جريج عَنهُ فَأنكرهُ وَلم يعرفهُ

1382 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ عَن سُفْيَان عَن أَيُّوب عَن كثير مولى سَمُرَة كَذَا قَالَ وَكِيع قَالَ أبي وَإِنَّمَا هُوَ عبد الرَّحْمَن بن سَمُرَة

1383 - قَالَ أبي قَالَ غنْدر لَزِمت شُعْبَة عشْرين سنة

1384 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ قَالَ شريك صَالح بن مُسلم بكري

1385 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن قَتَادَة عَن وَاقع بن سحبان عَن طريف بن يزِيد أَو يزِيد بن طريف قَالَ كُنَّا مَعَ أبي مُوسَى على شاطئ دجلة قَالَ وَكِيع مرّة وَاقع بن سحبا فَقلت لَهُ وَاقع بن سحبا أَو سحبان فَقَالَ سحبان قَالَ أبي وَاقع بَصرِي روى عَن أَسِير بن جَابر وأسير بَصرِي روى عَنهُ أَبُو نَضرة وَحميد بن هِلَال وواقع بن سحبان

1386 - حَدثنِي أبي قَالَ قَالَ وَكِيع حَدثنَا النهاس بن قهم أَبُو الْخطاب عَن شَدَّاد أبي عمار الشَّامي قَالَ أبي روى عَنهُ الْأَوْزَاعِيّ وَعِكْرِمَة بن عمار والنهاس بن قهم عَن شَدَّاد أبي عمار

1387 - قَالَ أبي وَقَالَ وَكِيع فِي حَدِيث سُفْيَان عَن أبي هَاشم عَن جهم بن دِينَار عَن إِبْرَاهِيم قَالَ أبي هُوَ أَبُو هَاشم الرماني

1388 - قَالَ أبي وَقَالَ وَكِيع عَن شريك عَن هِلَال بن عبد الله وَقَالَ مرّة هِلَال بن حميد

1389 - قَالَ أبي وَقَالَ لنا وَكِيع فِي حَدِيث سَلام بن مِسْكين عَن عقيل بن طَلْحَة عَن أبي جزي كَذَا قَالَ وَكِيع جزي قَالَ أبي إِنَّمَا هُوَ جري

1390 - قَالَ أبي يَقُولُونَ أَن أَبَا إِسْحَاق سَمعه من أبي فَرْوَة هَذَا الحَدِيث حَدِيث سعيد بن أياس تزوج امْرَأَة من بني شمخ فرآى أمهَا فَأَعْجَبتهُ

(2/14)

1391 - قَالَ أبي عَطاء الكيخاراني هُوَ الكيخارالي عَطاء بن يَعْقُوب ودينار أَبُو عمر الَّذِي حدث عَنهُ وَكِيع حدث عَنهُ عَليّ بن هَاشم وَأَبُو أُسَامَة

1392 - قَالَ أبي قَالَ وَكِيع معَاذ بن الْعَلَاء أَبُو غَسَّان أَخ لأبي عَمْرو بن الْعَلَاء

1393 - قَالَ أبي قَالَ وَكِيع أَبُو كَعْب عبد ربه بن عبيد

1394 - سَمِعت أبي يَقُول عبد الله بن عبد الله الرَّازِيّ روى عَنهُ الْأَعْمَش وَالْحكم وَفطر وَابْن أبي ليلى قَالَ أبي سمعته من مُحَمَّد بن مقَاتل المرزوي قَالَ أخبرنَا عباد بن الْعَوام قَالَ حَدثنَا حجاج عَن عبد الله بن عبد الله وَكَانَ ثِقَة وَكَانَ الحكم يَأْخُذ عَنهُ

1395 - سَمِعت أبي يَقُول جَعْفَر بن أبي ثَوْر روى عَنهُ سماك بن حَرْب وَعُثْمَان بن عبد الله بن موهب وَأَشْعَث بن أبي الشعْثَاء وجده جَابر بن سَمُرَة من قبل أمه

(2/15)

1396 - قلت لأبي سُفْيَان عَن أبي مُوسَى سَمِعت الشّعبِيّ كَانَ الْمُهَاجِرُونَ يكْرهُونَ أَن يَبِيع حَاضر لباد قَالَ أبي لَا أَدْرِي من أَبُو مُوسَى هَذَا روى عَنهُ سُفْيَان

1397 - قَالَ أبي قَالَ وَكِيع وَرْقَاء بن عمر أَبُو بشر

1398 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ حَدثنَا أَبُو هِشَام الْأَحول قَالَ أبي هَذَا أَخُو عَائِذ بن حبيب

(2/16)

1399 - قَالَ أبي عبيد بن زيد مولى سَلمَة بن الْأَكْوَع روى عَنهُ إِبْرَاهِيم بن إِسْمَاعِيل بن مجمع عَن عبيد بن زيد

1400 - قلت لأبي سُفْيَان عَن عُثْمَان بن الْحَارِث عَن أبي الْوَازِع قَالَ أبي هُوَ عُثْمَان بن بنت الشّعبِيّ روى عَن أبي الوداك

1401 - سَأَلت أبي من روى عَن عمَارَة بن عُمَيْر فَقَالَ روى عَنهُ إِبْرَاهِيم النَّخعِيّ وَالْحكم بن عتيبة وَالْأَعْمَش والصلت بن بهْرَام وجامع بن شَدَّاد

1402 - سَأَلت أبي قلت سُفْيَان عَن أبي هَاشم عَن أبي البخْترِي قيل لشريح إِنَّك قد أحدثت فِي قضائك قَالَ إِنَّهُم أَحْدَثُوا فأحدثنا قَالَ أبي لَا أَدْرِي من هُوَ وَلَيْسَ هُوَ أَبُو هَاشم الرماني قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن كَانَ شُرَيْح يسْأَل عَن الشُّهُود عَلَانيَة فَبَلغهُ أَنهم يحتالون عَلَيْهِ فِي ذَلِك فَسَأَلَ عَنْهُم سرا فَقَالُوا إِنَّك أحدثت فِي قضائك فَقَالَ أحدثتم فأحدثنا

1403 - سَأَلت أبي عَن خَالِد بن مخلد فَقَالَ لَهُ أَحَادِيث مَنَاكِير

(2/17)

1404 - وَسَأَلت أبي عَن زيد بن رفيع قَالَ رجل من أهل الجزيرة ثِقَة روى عَنهُ معمر والمسعودي قلت سمع من أبي عُبَيْدَة قَالَ نعم

1405 - قَالَ أبي قَالَ عبد الرَّحْمَن بن مهْدي فِي حَدِيث إِبْرَاهِيم بن سعد عَن الزُّهْرِيّ عَن بن كَعْب بن مَالك أَن عمر بعث جَيْشًا فوعظهم قَالَ عبد الرَّحْمَن أسرف عَلَيْهِم يَقُول كَأَنَّهُ تهددهم فِي موعظته فَقلت لعبد الرَّحْمَن إِن أَبَا كَامِل قَالَ أشرف فَقَالَ لي عبد الرَّحْمَن سل بَهْزًا فَسَأَلته فَقَالَ بهز أشرف عَلَيْهِم فَأخْبرت بِهِ عبد الرَّحْمَن يَعْنِي كَأَنَّهُ قنع بقول بهز قَالَ أبي وَرَوَاهُ معمر مُرْسلا

(2/18)

1406 - سَأَلت أبي عَن الْعَلَاء بن عبد الرَّحْمَن وَسُهيْل بن أبي صَالح فَكَأَنَّهُ قدم الْعَلَاء فَوق سُهَيْل وَقَالَ لم أسمع أحدا يذكر الْعَلَاء بِسوء قلت أَبُو صَالح فَوق أبي الْعَلَاء أَعنِي عبد الرَّحْمَن بن يَعْقُوب فَقَالَ أَبُو صَالح من جلة النَّاس وأوثقهم وَمن أَصْحَاب أبي هُرَيْرَة وَقد شهد الدَّار يَعْنِي مَعَ عُثْمَان

1407 - سَأَلت أبي عَن مُحَمَّد بن عجلَان ومُوسَى بن عقبَة أَيهمَا أعجب إِلَيْك فَقَالَ جَمِيعًا ثِقَة وَمَا أقربهما كَانَ بن عُيَيْنَة يثني على مُحَمَّد بن عجلَان

1408 - سَمِعت أبي يَقُول مُوسَى بْن عُقبة وَمُحَمّد بْن عُقبة وَإِبْرَاهِيم بن عقبَة كلهم أخوة قلت لَهُ مُوسَى بن عقبَة أَجلهم قَالَ مَا أقرب بَعضهم من بعض وَمُحَمّد بن عقبَة روى عَنهُ مَالك بن أنس وَبشر بن الْمفضل قَالَ ومُوسَى بن عقبَة أقدم موتا من مُحَمَّد بن عجلَان

(2/19)

1409 - سَأَلته عَن شيخ روى عَنهُ جرير بن حَازِم يُقَال لَهُ الْمِقْدَام أَبُو فَرْوَة قَالَ لَا أَدْرِي من هُوَ

1410 - قَالَ أبي يزِيد بن زِيَاد بن أبي الْجَعْد شيخ ثِقَة

1411 - سَأَلت أبي عَن صَدَقَة الدِّمَشْقِي فَقَالَ هُوَ صَدَقَة السمين مَا كَانَ من حَدِيثه مَرْفُوع فَهُوَ مُنكر وَمَا كَانَ من حَدِيثه مُرْسل عَن مَكْحُول فَهُوَ أسهل وَهُوَ ضَعِيف جدا وَهُوَ صَدَقَة بن عبد الله السمين وَصدقَة بن خَالِد ثِقَة ثِقَة ثَبت أثبت من الْوَلِيد بن مُسلم وَهُوَ صَالح الحَدِيث

1412 - وَسَأَلته عَن شيخ روى عَنهُ وَكِيع يُقَال لَهُ أَبُو سُلَيْمَان الْمكتب قَالَ لَا أَدْرِي من هُوَ

(2/20)

1413 - وَقَالَ أبي فِي حَدِيث سُفْيَان عَن حَمَّاد عَن إِبْرَاهِيم عَن الْأسود أَنه كَانَ يَقُول إندرايم قَالَ أبي فِي إملاء الْيمن سُفْيَان عَن جَابر عَن حَمَّاد لم يسمعهُ سُفْيَان من حَمَّاد

1414 - وَقَالَ أبي فِي حَدِيث زيد بن وهب عَن عبد الرَّحْمَن بن عبد رب الْكَعْبَة روى عَنهُ الشّعبِيّ وَزيد بن وهب

1415 - قَالَ أبي قَالَ أَبُو نعيم فِي حَدِيث سُفْيَان عَن السّديّ عَن عِكْرِمَة وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلا أَصْحَاب الْقرْيَة إِذْ جَاءَهُم المُرْسَلُونَ قَالَ هِيَ أنطاكية قَالَ لنا أَبُو نعيم عَن الشَّيْبَانِيّ عَن عِكْرِمَة فَقلت لَهُ إِنَّمَا هُوَ السّديّ فَأخْرج كِتَابه صحيفَة فَإِذا هُوَ عَن السّديّ

1416 - قَالَ أبي قَالَ بن مهْدي عَن سُفْيَان عَن مَالك بن مغول عَن أبي حُصَيْن عَن الشّعبِيّ فِي هَذَا الحَدِيث يَعْنِي حَدِيث وَكِيع عَن سُفْيَان عَن أبي حُصَيْن عَن الشّعبِيّ فِي الْخصي يُضحي بِهِ مَا زَاد فِيهِ شحمه ولحمه أَكثر مِمَّا نقص مِنْهُ

1417 - سَمِعت أبي يَقُول فِي حَدِيث وَكِيع عَن سُفْيَان عَن أبي سهل عَن بن الْمسيب مَا أذن الْمُؤَذّن مُنْذُ ثَلَاثِينَ سنة إِلَّا وَأَنا فِي الْمَسْجِد قَالَ أبي أَبُو سهل هَذَا هُوَ عُثْمَان بن حَكِيم

(2/21)

1418 - قَالَ أبي بَلغنِي عَن يحيى بن سعيد قَالَ لم يقف بن عجلَان على حَدِيث سعيد المَقْبُري عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ فَتَركهَا فَكَانَ يَقُول سعيد المَقْبُري عَن أبي هُرَيْرَة ترك أَبَاهُ

1419 - قَالَ أبي قَالَ وَكِيع فِي حَدِيث سُفْيَان عَن أبي عمر الْبَزَّار قَالَ وَكِيع وَكَانَ ثِقَة عَن مُسلم البطين

1420 - سَمِعت أبي يوقل قَالَ وَكِيع يَقُولُونَ إِن سُلَيْمَان أصَحهمَا حَدِيثا يَعْنِي بن بُرَيْدَة قَالَ أبي عبد الله بن بُرَيْدَة الَّذِي روى عَنهُ حُسَيْن بن وَاقد مَا أنكرها وَأَبُو الْمُنِيب أَيْضا يَقُولُونَ كَأَنَّهَا من قبل هَؤُلَاءِ

1421 - قلت لأبي حَدِيث وَكِيع عَن سُفْيَان عَن مَيْمُون عَن طَاوس يَكْفِي من الصدْق من الدُّعَاء مَا يَكْفِي الطَّعَام من الْملح قلت من مَيْمُون هَذَا قَالَ أرَاهُ شيخ من أهل الْيمن لَا أعرفهُ

(2/22)

1422 - ذكرت لأبي حَدِيث مسعر عَن عَمْرو بن مرّة عَن عبد الرَّحْمَن بن أبي ليلى كَانَ رجل جَالس عِنْد كَعْب بن عجْرَة فَذكر عبد الله بن أبي فَسكت كَعْب فَأتى الرجل عمر فَقَالَ أبي لَيْسَ يَعْنِي هَذَا الحَدِيث عِنْد شُعْبَة

1423 - سمعته يَقُول قَالَ وَكِيع كُنَّا نحفظها عِنْد سُفْيَان ثمَّ نعدها

1424 - قلت لأبي أَبُو إِسْحَاق عَن خَالِد بن المضرب قَالَ مَا أشبهه أَن يكون أَخا حَارِثَة بن مضرب

1425 - سَأَلت أبي عَن عَليّ بن عَتيق قَالَ روى عَنهُ مسعر وسُفْيَان عَن عَليّ بن عَتيق عَن أبي بردة

1426 - سَمِعت أبي يَقُول حجر بن عَنْبَس روى عَنهُ سَلمَة بن كهيل ومُوسَى بن قيس والمغيرة بن أبي الْحر

1427 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ وَكِيعٍ عَنْ سُفْيَانَ عَنِ الْعَلاءِ بْنِ الْمُسَيَّبِ عَنْ رَجُلٍ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ يَقُولُ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى إِنَّ رَجُلا أَوْسَعْتُ عَلَيْهِ فِي الرِّزْقِ وَقَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَنْ سُفْيَانَ عَنِ الْعَلاءِ عَنْ أَبِيهِ

(2/23)

1428 - قَالَ أبي روى أُسَامَة بن زيد عَن نَافِع أَحَادِيث مَنَاكِير قلت لَهُ إِن أُسَامَة حسن الحَدِيث قَالَ إِن تدبرت حَدِيثه فستعرف النكرَة فِيهَا

1429 - قَالَ أبي عمَارَة بن زَاذَان شيخ ثِقَة مَا بِهِ بَأْس

1430 - قَالَ أبي سَلمَة بن وردان مُنكر الحَدِيث

1431 - قَالَ أبي قَالَ وَكِيع حَدثنِي زِيَاد بن خَيْثَمَة عَم زُهَيْر قَالَ أبي وَلَيْسَ هُوَ عَمه

1432 - قَالَ أبي وَقَالَ وَكِيع بن الْأَصْبَهَانِيّ مولى لجديلة قيس

(2/24)

1433 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ لَوْ لَمْ يَرْوِ الْجُرَيْرِيُّ إِلَّا هَذَا الْحَدِيثَ كَانَ يَعْنِي حَدِيثَ أَبِي الْوَرْدِ عَنِ اللَّجْلَاجِ عَنْ مُعَاذٍ عَنِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَمِعَ رَجُلا يَقُولُ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ تَمَامَ النِّعْمَةِ

1434 - سَمِعت أبي يَقُول جَوَاب عَن أبي قلَابَة عَن الْحسن أَظُنهُ أَبُو قلَابَة عبد الله بن زيد الْجرْمِي

1435 - قَالَ أبي معني حَدِيث عَائِشَة لقست نَفسِي يَعْنِي خبثت نَفسِي قَالَ أبي يَعْنِي الغثيان

1436 - قلت لأبي وَكِيع قَالَ حَدثنِي حُصَيْن بن حبيب عَن حَرْب بن أبي حَرْب عَن شُرَيْح قَالَ مَا أَدْرِي من هُوَ

1437 - قلت لأبي وَكِيع قَالَ حَدثنَا أَبُو يُونُس سمع الْحسن قَالَ أبي هَذَا مبارك بن حسان أَبُو يُونُس

1438 - قَالَ أبي فِي حَدِيث وَكِيع عَن سُفْيَان عَن نسير عَن مُنْذر عَن بن الْحَنَفِيَّة الصَّفْقَة من قاتلها أجتيح مَا أرَاهُ من حَدِيث نسير مَا أرَاهُ إِلَّا من حَدِيث سعيد بن مَسْرُوق

(2/25)

1439 - قلت لأبي وَكِيع عَن شريك عَن قرظة أبي عبد الله عَن سعيد بن جُبَير قَالَ شيخ لَهُ

1440 - سَمِعت أبي يَقُول قَالَ وَكِيع قَالَ سُفْيَان مُخَارق بن خَليفَة كَذَا قَالَ يَعْنِي سُفْيَان الثَّوْريّ

1441 - قَالَ أبي رَأَيْت بِمَكَّة رجلا من أهل حران يُقَال لَهُ عَطاء بن مُحَمَّد وَكَانَ سمع من جَعْفَر بن برْقَان وَكَانَ رجلا صَالحا صَاحب صَلَاة وَكَانَ يَشْتَرِي زَاده من الطَّرِيق وَلَا يَشْتَرِي بِمَكَّة شَيْئا يَقُول لَا تغلي عَلَيْهِم

1442 - ذكر عِنْد أبي رجل من أهل الْبَصْرَة مِمَّن كَانَ يحدث فَقلت إِنَّه واقفي يقف وَقد ترك أَصْحَاب الحَدِيث مَا يأتونه فَقَالَ أبعده الله

1443 - قَالَ أَبِي قَالَ أَبُو قَطَنٍ قَالَ شُعْبَةُ لَمْ يَسْمَعْ سُفْيَانَ هَذَا يَعْنِي من سَلمَة بن كهيل حَدِيث السائبة يضع مَاله حَيْثُ شَاءَ قَالَ أبي وَكِيع أَيْضا حدّثنَاهُ عَن شُعْبَة

(2/26)

1444 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن سعيد قَالَ قَالَ شُعْبَة أَتَانِي سُلَيْمَان التَّيْمِيّ وَابْن عون يعزياني بأمي فَقَالَ التَّيْمِيّ حَدثنَا أَبُو نَضرة فَقَالَ بن عون قد رَأَيْت أَبَا نَضرة فَقَالَ التَّيْمِيّ فَمه أَو فَمَا رَأَيْت

1445 - سَمِعت أبي يذكر قَالَ قَالَ اللَّيْث بن سعد رَأَيْت أَبَا الْخَيْر

1446 - قَالَ أَبِي سَمِعْتُ مِنْ عَمْرِو بْنِ عَاصِمٍ بِبَغْدَادَ حَدِيثَ جُنْدَبٍ عَنْ حُذَيْفَةَ عَنِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَنْبَغِي لِلْمُؤْمِنِ أَنْ يُذِلَّ نَفْسَهُ وَلَمْ أَكْتُبْهُ حَتَّى خَرَجَ يَعْنِي مِنْ بَغْدَادَ قُلْتُ لَهُ سَمِعت مِنْهُ عَنهُ حَرْبِ بْنِ سُرَيْجٍ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ عَنْ عَلِيٍّ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الشَّفَاعَةِ قَالَ مَا سَمِعْتُ هَذَا مِنْهُ لَا بِبَغْدَادَ وَلَا بِالْبَصْرَةِ وَمَا سَمِعْتُ هَذَا قَطُّ قُلْتُ إِنَّ رَجُلًا يَزْعُمُ أَنَّكَ قُلْتَ لَهُ إِنَّمَا حَفِظْتُهُ عَنْهُ وَلَمْ أَكْتُبْهُ فَقَالَ مَا سَمِعْتُهُ مِنْهُ فَكَيْفَ أُحَدِّثُ بِهِ لَعَلَّ هَذَا الرَّجُلَ سَمعه من غَيْرِي مَا سمعته فاحفظه وأكتبه عَنهُ وأحدث بِهِ لَعَلَّ هَذَا الرَّجُلَ سَمِعَهُ مِنْ غَيْرِي وَمَا سَمِعْتُ أَنَا هَذَا الْحَدِيثَ مِنْ أَحَدٍ وَلَا مِنْ عَمْرِو بْنِ عَاصِمٍ

(2/27)

1447 - قَالَ أبي قَالَ عبد الرَّحْمَن بن مهْدي أدْركْت النَّاس وهم على الْجمل يَعْنِي لَا يَتَكَلَّمُونَ أَي وَلَا يُخَاصِمُونَ

1448 - قَالَ أَبِي قَالَ أَبُو خَيْثَمَةَ أَنْكَرَ يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ وَمُعَاذُ بْنُ مُعَاذٍ حَدِيثَ حَبِيبِ بْنِ الشَّهِيدِ عَنْ مَيْمُون بن مهْرَان عَن بن عَبَّاسٍ أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ احْتَجَمَ مُحْرِمًا صَائِمًا قَالَ أَبِي أَنْكَرَاهُ عَلَى الْأَنْصَارِيِّ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ

(2/28)

1449 - قَالَ أبي عمر بن بشير صَالح الحَدِيث روى عَنهُ أَبُو النَّضر هَاشم بن الْقَاسِم وَابْن أبي زَائِدَة ووكيع

1450 - قَالَ أبي سعد بن عَمْرو بن سليم الزرقي شيخ ثِقَة روى عَنهُ مَالك وَعبيد الله بن عمر

1451 - قلت لأبي الْمُنْذر بن ثَعْلَبَة عَن أبي عُثْمَان الْأنْصَارِيّ قَالَ هُوَ الَّذِي روى عَنهُ مطرف

1452 - قلت لأبي وَكِيع قَالَ حَدثنِي يزِيد بن عبد الله مولى الصَّهْبَاء قَالَ لَا أعرفهُ

(2/29)

1453 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ الْحَدِيثُ الَّذِي رَوَاهُ وَكِيع عَن بن أَبِي ذِئْبٍ عَنْ صَالِحٍ مَوْلَى التؤمة عَن بن عَبَّاسٍ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الْجَمْعِ بَيْنَ الظُّهْرِ وَالْعَصْرِ قَالَ أَبِي إِنَّمَا هُوَ حَدِيثُ دَاوُدَ بْنِ قَيْسٍ لَيْسَ هُوَ من حَدِيث بن أَبِي ذِئْبٍ

1454 - سَمِعت أبي يَقُول إِسْحَاق بن نجيح الْمَلْطِي هُوَ من أكذب النَّاس يحدث عَن البتي عَن بن سِيرِين بِرَأْي أبي حنيفَة

(2/30)

1455 - سمعته يَقُول قَالَ مُحَمَّد بن يحيى بن سعيد الْقطَّان لَو أَن إنْسَانا اتبع كل مَا فِي الحَدِيث من رخصَة لَكَانَ بِهِ فَاسِقًا

1456 - سمعته يَقُول هِشَام بن الْكَلْبِيّ من يحدث عَنهُ إِنَّمَا هُوَ صَاحب سمر وَنسب مَا ظَنَنْت أَن أحدا يحدث عَنهُ

1457 - سَأَلته عَن رواد أبي عِصَام فَقَالَ لَا بَأْس بِهِ صَاحب سنة إِلَّا أَنه حدث عَن سُفْيَان أَحَادِيث مَنَاكِير

1458 - قلت لَهُ شيخ روى عَنهُ أَبُو عِصَام يُقَال لَهُ بكير الدَّامغَانِي يحدث عَن بن سِيرِين قَالَ لَا أعرفهُ قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن سَأَلت بعض أهل الدامغان عَن بكير هَذَا فَقَالَ كَانَ رجلا عابدا مُنْقَطِعًا عَن النَّاسِ

(2/31)

1459 - سَمِعت أبي يَقُول لم يسمع هشيم من عَاصِم بن كُلَيْب وَلَا من الْحَسَن بْن عُبَيْد الله شَيْئا وَقد حدث عَنْهُمَا وَقد حدث عَن الْعمريّ الصَّغِير وَلم يسمع مِنْهُ وَحدث عَن أبي خلدَة وَلم يسمع مِنْهُ حَدثنَا عَنهُ ثمَّ سُئِلَ عَنهُ فَأنكرهُ

1460 - سَأَلت أبي عَن أبي عصمَة الَّذِي حدث عَنهُ شُعْبَة عَن الْأَعْمَش عَن عبيد بن حسن عَن بن أبي أوفى قَالَ لَيْسَ هُوَ أَبُو عصمَة صَاحب نعيم بن حَمَّاد وَقد روى شُعْبَة عَن أبي عصمَة عَن رجل عَن بن الْمسيب فِي التعويذ

(2/32)

1461 - سَأَلته أَيّمَا أحب إِلَيْك هشيم أَو خَالِد فَقَالَ هُوَ عِنْدِي أصلح فِي بدنه يَعْنِي خَالِدا خَالِد لم يتلبس بالسلطان

1462 - سَأَلته أَيّمَا أحب إِلَيْك يزِيد بن هَارُون أَو مُحَمَّد بن يزِيد قَالَ يزِيد بن هَارُون

1463 - قَالَ أبي أخْبرت أَن بن جريج قَالَ لوكيع وَجعل وَكِيع يسْأَله فَقَالَ لَهُ يَا غُلَام لقد باكرت الْعلم

1464 - قَالَ أبي قلت لوكيع يَا أَبَا سُفْيَان فِي حَدِيث سُفْيَان عَن أبي هَاشم عَن مُجَاهِد فَابْعَثُوا حكما من أَهله من أَبُو هَاشم فَسكت قَالَ أبي وَهُوَ إِسْمَاعِيل بن كثير يَعْنِي الْمَكِّيّ

(2/33)

1465 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ عَن زَكَرِيَّا عَن عَامر أَن أم عمر الحضرمية كَانَت عِنْد زَوجهَا مزاحق وَقَالَ أَبُو نعيم مزاخق مَا أرَاهُ إِلَّا صحف

1466 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة عَن الحكم عَن بن عَبَّاسٍ فِي رَجُلٍ جَعَلَ أَمْرَ امْرَأَتَهُ بِيَدِهَا فَقَالَتْ قَدْ طَلَّقْتُكَ ثَلَاثًا فَقَالَ بن عَبَّاسٍ خَطَّأَ اللَّهُ نَوْءَهَا أَفَلا طَلَّقَتْ نَفْسَهَا قَالَ أبي وَقَالَ أَبُو قطن وصحف فَقَالَ خطأ الله فوها

1467 - قَالَ أبي خَالِد النيلي خَالِد بن دِينَار قَالَ أبي شيخ ثِقَة

1468 - سَمِعت أبي يَقُول مَا كَانَ بِمُحَمد بن يزِيد الوَاسِطِيّ بَأْس كتبه صِحَاح وَأَصله شَامي روى عَن النُّعْمَان بن الْمُنْذر وَدَاوُد بن عَمْرو وَمُحَمّد بن يزِيد أثبت من إِسْحَاق الْأَزْرَق الْأَزْرَق كثير الْخَطَأ عَن سُفْيَان وَكَانَ الْأَزْرَق حَافِظًا إِلَّا أَنه كَانَ يخطىء

(2/34)

1469 - قَالَ أبي بن مهْدي حكى عَن هشيم قَالَ قلت لَهُ يَا أَبَا مُعَاوِيَة مَا أرواك عَن الْعَوام قَالَ كَانَ من آخر شُيُوخنَا بَقِي ففتشته

1470 - سَأَلت أبي عَن أَيُّوب أبي الْعَلَاء فَقَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس وَكَانَ يزِيد بن هَارُون لَا يستخفه أَظُنهُ قَالَ كَانَ لَا يحفظ الْإِسْنَاد وَمَات قَدِيما مَاتَ قبل الْعَوام بن حَوْشَب

1471 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن عُيَيْنَة عَن عَبدة عَن أبي وَائِل قَالَ كثيرا مَا ذهبت أَنا ومسروق إِلَى الصَّبِي نَسْأَلهُ عَنهُ يَعْنِي حَدِيث أَهلَلْت بِالْحَجِّ وَالْعمْرَة

1472 - قيل لأبي حَاتِم بن أبي صَغِيرَة فَقَالَ ثِقَة

1473 - سُئِلَ أبي عَن أُسَامَة بن زيد اللَّيْثِيّ فَقَالَ هُوَ دونه وحرك يَده

(2/35)

1474 - سُئِلَ أبي عَن زِيَاد بن فياض عَن ميسرَة من ميسرَة هَذَا قَالَ لَا أعرفهُ قيل هُوَ صَاحب عَليّ الَّذِي روى عَنهُ عَطاء بن السَّائِب عَن ميسرَة عَن عَليّ قَالَ لَا

1475 - حَدثنَا عبد الله قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن عباد قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مسعر عَن زِيَاد بن فياض عَن ميسرَة قَالَ كَانَ يُقَال تسحرُوا وَلَو على جرع من مَاء قَالَ سُفْيَان فَقلت لمسعر يَا أَبَا سَلمَة من ميسرَة قَالَ فَسكت وَقَالَ لَعَلَّه الَّذِي يَقُول فِيهِ الشَّاعِر إِذا مَا قَطعنَا من قُرَيْش قرَابَة فَأَي قس تحفز النبل ميسرًا

(2/36)

1476 - سُئِلَ أبي عَن مُحَمَّد بن هِلَال الْمدنِي قَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس قيل أَبوهُ قَالَ لَا أعرفهُ

1477 - سُئِلَ عَن عَبَّاس الْجريرِي فَقَالَ ثِقَة ثِقَة

1478 - سُئِلَ أبي عَن معمر سمع من يحيى بن سعيد قَالَ لَا أرَاهُ وَلَكِن كَانَ عِنْدهم بن مُحَمَّد بن عباد بن جَعْفَر فَأرَاهُ سَمعهَا مِنْهُ وَكَانَ رَبَاح يحدث عَنهُ

1479 - سُئِلَ أبي عَن ثُمَامَة بن عبد الله بن أنس فَقَالَ ثِقَة

(2/37)

1480 - سُئِلَ أبي عَن مبارك وَالربيع بن صبيح فَقَالَ مَا أقربهما مبارك وَهِشَام جَالِسا الْحسن جَمِيعًا عشر سِنِين وَكَانَ الْمُبَارك يُدَلس

1481 - سُئِلَ أبي عَن حَدِيث قَتَادَة عَن أنس فِي الْجوَار قَالَ اخطأ فِيهِ عِيسَى بن يُونُس

1482 - كَانَ جرير بن حَازِم صَاحب سنة كَانَ يحيى بن سعيد لَا يستخف هماما

1483 - سُئِلَ أبي عَن حريز وَصَفوَان بن عَمْرو فَقَالَ حريز أحب إِلَى وأعجب إِلَى من صَفْوَان وَمَا بِصَفْوَان بَأْس

(2/38)

1484 - سُئِلَ أبي عَن حريز وَأبي بكر بن أبي مَرْيَم فَقَالَ أَبُو بكر ضَعِيف كَانَ يجمع فلَان وَفُلَان وَكَانَ عِيسَى لَا يرضاه

1485 - سُئِلَ أبي عَن عطاف بن خَالِد فَقَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس من أهل الْمَدِينَة أَبُو سَلمَة الْخُزَاعِيّ حكى عَن عبد الرَّحْمَن بن مهْدي أَنه ذهب بِهِ إِلَيْهِ فَلم يرضه بن مهْدي يَعْنِي عطافا قَالَ أبي وَمَا بِهِ يَعْنِي عطافا بَأْس

1486 - سُئِلَ أبي عَن يحيى بن حَمْزَة وعطاف قَالَ مَا أقربهما عطاف لَيْسَ بِهِ بَأْس

1487 - قلت لأبي مَالك بن مغول روى عَن الزُّهْرِيّ قَالَ نعم

(2/39)

1488 - سُئِلَ أبي روى عمَارَة بن أبي حَفْصَة عَن الزُّهْرِيّ قَالَ قد حَدثنَا حرمي عَن الْحسن بن أبي جَعْفَر عَن عمَارَة عَن الزُّهْرِيّ حَدِيثا

1489 - سَأَلت أبي عَن أبي رَافع مولى عمر بن الْخطاب فَقَالَ قد روى عَنهُ الْحسن وَبكر الْمُزنِيّ وخلاس بن عَمْرو وثابت الْبنانِيّ ومروان الْأَصْفَر وَعَطَاء بن أبي مَيْمُونَة وَعلي بن زيد وَيحيى الْبكاء روى عَنهُ الصغار والكبار قلت لأبي فِي حَدِيث بكر عَن أبي رَافع حَلَفت مولاتي ليلى بنت العجماء فترى أَن أَبَا رَافع هَذَا هُوَ غير أبي رَافع مولى عمر فَقَالَ أَحسب أَن ليلى بنت العجماء بَينهَا وَبَين عمر سَبَب وَهُوَ عِنْدِي وَاحِد إِن شَاءَ الله

(2/40)

1490 - سَأَلت أبي عَن شيخ بَصرِي يُقَال لَهُ عباد بن جوَيْرِية فَقَالَ كَذَّاب أفاك أَتَيْته أَنا وَعلي يَعْنِي بن الْمَدِينِيّ وَإِبْرَاهِيم بن عرْعرة فَقُلْنَا لَهُ أخرج إِلَيْنَا كتاب الْأَوْزَاعِيّ فَإِذا فِيهِ مسَائِل أبي إِسْحَاق الْفَزارِيّ سَأَلت الْأَوْزَاعِيّ وَإِذا هُوَ قد جعلهَا عَن الزُّهْرِيّ وقلبها وَقَالَ خصيف يَعْنِي عَن الزُّهْرِيّ مثله فَقُلْنَا الْأَوْزَاعِيّ عَن خصيف فَقَالَ هَذَا خصيف الْكَبِير فتركناه وَكَانَ كذابا

1491 - قَالَ أبي لقِيت أَبَا إِسْحَاق الْأَقْرَع بِمَكَّة فَذَكرنَا بن مهْدي فَكَأَنَّهُ جعل يضع من أمره أَو يستخف بِهِ فأسمعته وَقلت أَي من أَنْت وأسمعته

(2/41)

1492 - وَعرضت على بن مهْدي أَحَادِيث الْهَيْثَم بن عبد الْغفار الطَّائِي عَن همام وَغَيره فَقَالَ هَذَا يضع الحَدِيث وَسَأَلت الْأَقْرَع فَذكر مثله أَو نَحوه قَالَ أبي وَكَانَ الْأَقْرَع من أَصْحَاب الحَدِيث

1493 - سَمِعت أبي يَقُول كَانَ أَبُو دَاوُد الطَّيَالِسِيّ حَدثنَا عَن معَاذ بن هِشَام حَدِيث أَبِيه عَن قَتَادَةُ عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ كَانَ أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يتجرون فِي الْبَحْر إِلَى الرّوم مِنْهُم طَلْحَة بن عبيد الله وَسَعِيد بن زيد قَالَ أبي فَظَنَنْت أَنه قد مَاتَ ثمَّ لقيناه بعد ذَلِك فكتبنا عَنهُ بِمَكَّة وكتبنا عَنهُ بِالْيمن

1494 - سُئِلَ أبي وَأَنا أسمع عَن سَلام بن مِسْكين وَسَلام بن أبي مُطِيع فَقَالَ جَمِيعًا ثِقَة إِلَّا أَن سَلام بن مِسْكين أَكثر حَدِيثا وَكَانَ سَلام بن أبي مُطِيع صَاحب سنة وَكَانَ عبد الرَّحْمَن بن مهْدي يحدث عَنهُ

(2/42)

1495 - سُئِلَ أبي وَأَنا أسمع عَن قُرَّة وَأبي خلدَة فَقَالَ قُرَّة فَوْقه قيل لأبي قُرَّة مَعَ من هُوَ قَالَ هُوَ دون حبيب بن الشَّهِيد قيل لَهُ قُرَّة وَالقَاسِم بن الْفضل قَالَ مَا أقربه مِنْهُ قَالَ عبد الرَّحْمَن بن مهْدي الْقَاسِم بن الْفضل الْحدانِي من شُيُوخنَا الثِّقَات

1496 - قيل لأبي وَأَنا أسمع عمرَان بن حدير وَأَبُو خلدَة قَالَ عمرَان فَوْقه

1497 - قيل لأبي وَأَنا أسمع حَيْوَة بن شُرَيْح وَعَمْرو بن الْحَارِث فَقَالَ جَمِيعًا كَأَنَّهُ سوى بَينهمَا

1498 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ قَالَ لنا أَبُو هَارُون مُوسَى بن أبي عِيسَى قَالَ أبي يَعْنِي أَخا عِيسَى الحناط

(2/43)

1499 - قلت لأي بَلغنِي أَن بن الْحِمَّانِيِّ حَدَّثَ عَنْ شَرِيكٍ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يُعْجِبُهُ النّظر إِلَى الْحمام فأنكروه عَلَيْهِ فَرَجَعَ عَنْ رَفْعِهِ وَقَالَ عَنْ عَائِشَةَ مُرْسَلًا فَقَالَ أَبِي هَذَا كَذِبٌ إِنَّمَا كُنَّا نَعْرِفُ بِهِ حُسَيْنَ بْنَ عُلْوَانَ وَيَقُولُونَ إِنَّمَا وَضَعَهُ عَلَى هِشَامٍ قلت لَهُ أَن بعض أَصْحَاب الحَدِيث زعم أَن أَبَا زَكَرِيَّا السيلَحِينِي رَوَاهُ عَن شريك قَالَ كذب هَذَا على السيلَحِينِي السيلَحِينِي لَا يحدث بِمثل هَذَا هَذَا حَدِيث بَاطِل

1500 - سَأَلته عَن بُرَيْدَة بن سُفْيَان كَيفَ حَدِيثه قَالَ لَهُ بلية تحكي عَنهُ

1501 - سَأَلته عَنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ زِيَادٍ فَقَالَ ضَعِيف الحَدِيث لَهُ أَحَادِيث مُنكرَة

1502 - سَأَلته عَن عمار بن أبي عمار فَقَالَ ثِقَة ثِقَة

1503 - سَأَلته عَن عَامر الْأَحول قَالَ فِي حَدِيثه شَيْء

(2/44)

1504 - سَأَلته عَن عبيد الله بن أبي زِيَاد قَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس

1505 - سُئِلَ عَن كوثر بن حَكِيم فَقَالَ لَا يسوى حَدِيثه شَيْئا

1506 - سُئِلَ عَن صَدَقَة بن عبد الله الدِّمَشْقِي فَقَالَ لَيْسَ بِشَيْء

(2/45)

1507 - سُئِلَ عَن عُبَيْدَة بن حميد والبكائي فَقَالَ عُبَيْدَة أحب إِلَيّ وَأصْلح حَدِيثا مِنْهُ قَالَ أبي كَانَ البكائي يحدث بِحَدِيث مَنْصُور عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي ثَابِتٍ عَن سعيد بن الْمسيب فِي دِيَة الْيَهُودِيّ وَالنَّصْرَانِيّ وَإِنَّمَا هُوَ عَن ثَابت الْحداد أَخطَأ

(2/46)

1508 - سَمِعت أبي يَقُول عبد الرَّحْمَن بن عبد الله الْعمريّ لَيْسَ يُسَوِّي حَدِيثه شَيْئا خرقنا حَدِيثه سَمِعت مِنْهُ ثمَّ تَرَكْنَاهُ

1509 - سَمِعت عبد الله بن مُحَمَّد بن إِسْحَاق الأذرمي سَأَلَ أبي عَن دَاوُد بن عَطاء فَقَالَ لَا يحدث عَنهُ سمعته يَقُول لَيْسَ بِشَيْء دَاوُد قد رَأَيْته

1510 - سُئِلَ عَن سُفْيَان بن وَكِيع قبل أَن يَمُوت بأيام عشرَة أَو أقل يكْتب عَنهُ فَقَالَ نعم مَا أعلم إِلَّا خيرا

(2/47)

1511 - سُئِلَ سمع الْحسن من سراقَة قَالَ لَا هَذَا عَليّ بن زيد يَعْنِي يرويهِ كَأَنَّهُ لم يقنع بِهِ

1512 - سُئِلَ عَن إِسْمَاعِيل بن أُميَّة وَابْن خثيم فَقَالَ إِسْمَاعِيل أحب إِلَيْنَا من بن خثيم

1513 - سُئِلَ عَن عقبَة يَعْنِي الْأَصَم فَقَالَ الْبَراء بن عبد الله الغنوي أحب إِلَيّ مِنْهُ وَيزِيد بن إِبْرَاهِيم ثِقَة أكبر من هَؤُلَاءِ

(2/48)

1514 - قَالَ أبي قَالَ بن مهْدي سَمِعت سُفْيَان يَقُول عبد الْأَعْلَى عَن بن الْحَنَفِيَّة قَالَ نرى أَنَّهَا كتاب إِبْرَاهِيم بن عبد الْأَعْلَى ثِقَة قَالَ أبي شُعْبَة حدث عَن بن عبد الْأَعْلَى وهشيم سمع من عَليّ بن عبد الْأَعْلَى

1515 - سُئِلَ أبي عَن أبي سهل عَن عِكْرِمَة قَالَ هُوَ عُثْمَان بن حَكِيم لَا شكّ فِيهِ

1516 - سُئِلَ عَن إِسْمَاعِيل بن سميع عَن مَالك بن عُمَيْر عَن والان فَقيل هُوَ والان الَّذِي روى عَنهُ النَّضر بن شُمَيْل حَدِيث أبي بكر فَقَالَ لَا أرى

(2/49)

1517 - سُئِلَ عَن عمر بن عَامر فَقَالَ كَانَ يحيى بن سعيد لَا يستمريه وَقد حَدثنَا عَنهُ مُعْتَمر وَعباد بن الْعَوام وروى عَنْهُ سَعِيدُ بْنُ أَبِي عَرُوبَةَ

1518 - سُئِلَ عَن بن الْمُنْكَدر سمع من أنس قَالَ نعم قيل لَهُ وَقد روى عَن الرقاشِي عَن أنس قَالَ نعم

1519 - سُئِلَ عَن حَدِيث جرير تبني مَدِينَة فَقَالَ مَا حدث بِهِ إِنْسَان ثِقَة وَذكر لَهُ أَن عبد الْعَزِيز بن أبان رَوَاهُ عَن الثَّوْريّ فَقَالَ تركته لما حدث بِحَدِيث الْمَوَاقِيت

(2/50)

1520 - سُئِلَ عَن أبي الزبير وَأبي سُفْيَان فَقَالَ أَبُو الزبير كَأَنَّهُ فِي الْقلب أَكثر وَأَبُو سُفْيَان روى عَنهُ أَبُو بشر وَقوم آخَرُونَ

1521 - سُئِلَ عَن أبي روق قَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس

1522 - سُئِلَ عَن أبي خلف عَن ابْنه الحميرية الَّذِي روى عَنهُ شريك قَالَ لَا أعرفهُ

1523 - قَالَ أبي وَكَانَ شريك يضعف أَبَا يحيى القَتَّات وَكَانَ زُهَيْر يَقُول أَبُو يحيى الكناسي

(2/51)

1524 - سُئِلَ عَن حَدِيث ولاد فَقَالَ يُقَال ولاد ووليد وبكار حَدِيث سَلمَة عَن مُصعب بن سعد قَالَ قَالَ سعد بئس الشَّيْخ أَنا إِن بِعْت الْخمر

1525 - وَسُئِلَ عَن عَمْرو بن أبي عَمْرو قَالَ سمع من أنس لَيْسَ بِهِ بَأْس

1526 - سُئِلَ عَن سَلمَة بن كهيل عَن أبي يزِيد قَالَ قد روى عَنهُ آخر

1527 - وَسُئِلَ عَن حَدِيث أبي حُصَيْن دخلت مَعَ عمي على بن عَبَّاس فَقَالَ كَذَا قَالَ أَبُو بكر بن عَيَّاش يرى أَنه وهم رَوَاهُ غَيره أَظُنهُ الثَّوْريّ قَالَ عَن سعيد بن جُبَير دخلت مَعَ عمي على بن عَبَّاس

1528 - سَمِعت أبي وَذكر حبيبا الَّذِي كَانَ يقْرَأ لَهُم على مَالك بن أنس فَقَالَ لَيْسَ بِثِقَة قدم علينا رجل أَحْسبهُ قَالَ من خُرَاسَان كتب عَن حبيب كتابا عَن بن أخي بن شهَاب عَن عَمه عَن سَالم وَالقَاسِم وَإِذا هِيَ أَحَادِيث بن لَهِيعَة عَن خَالِد بن أبي عمرَان عَن الْقَاسِم وَسَالم فَقَالَ أبي أحالها على بن أخي بن شهَاب عَن عَمه قَالَ أبي وَكَانَ حبيب يحِيل الحَدِيث وَلم يكن أبي يوثقه وَلَا يرضاه وَقَالَ كَانَ حبيب يحِيل الحَدِيث ويكذب وَأثْنى عَلَيْهِ شرا وسوءا

(2/52)

1529 - قَالَ أبي سَمِعت عبد الرَّحْمَن بن مهْدي يَقُول قَالَ هِشَام الدستوَائي لَو شهِدت على ضرب عنق قَتَادَة جَازَ فِي الحَدِيث كَأَنَّهُ قد استثبت

1530 - سَمِعت أبي يَقُول بن علية يَقُول عَن التَّيْمِيّ عَن أبي مرية قَالَ وَقَتَادَة يَقُول أَبُو مراية

1531 - سمعته يَقُول سَالم بن أبي الْجَعْد وَعبيد بن أبي الْجَعْد وَزِيَاد بن أبي الْجَعْد هَؤُلَاءِ كلهم إخْوَة وهم من أَشْجَع

1532 - حَدثنِي أبي عَن أبي عمرَان الْوَركَانِي قَالَ مَرَرْت بهشيم فَقلت يَا أَبَا مُعَاوِيَة أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم احرموا فِي المورد فَقَالَ هشيم هَذَا حَدِيث الْكَذَّابين قَالَ أبي وَكَانَ سَلمَة الْأَحْمَر يحدث بِهِ عَن حَمَّاد عَن إِبْرَاهِيم أَن أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم احرموا فِي المورد قَالَ أبي وَسَلَمَة الْأَحْمَر لَيْسَ بِشَيْء

(2/53)

1533 - قلت لأبي كَانَ يَعْقُوب بن إِسْمَاعِيل بن صبيح ذكر أَن أَبَا قَتَادَة الْحَرَّانِي كَانَ يكذب فَعظم ذَلِك عِنْده جدا قَالَ هَؤُلَاءِ يَعْنِي أهل حران يحملون عَلَيْهِ كَانَ أَبُو قَتَادَة يتحَرَّى الصدْق لربما رَأَيْته يشك فِي الشَّيْء وَأثْنى عَلَيْهِ وَذكره بِخَير قلت لَهُ أَنهم زَعَمُوا أَعنِي يَعْقُوب وَغَيره أَنه دفع إِلَيْهِم كتاب مسعر لأبي نعيم أَو غَيره فَقَرَأَ عَلَيْهِم حَتَّى بلغ موضعا فِي الْكتاب فِيهِ شكّ أَبُو نعيم أَو غير أبي نعيم فَرمى بِالْكتاب قَالَ لقد رَأَيْته وَهُوَ يشبه أَصْحَاب الحَدِيث أَو يشبه النَّاس وَأنكر هَذَا وَدفعه ثمَّ قَالَ لَعَلَّه كبر وَاخْتَلَطَ الشَّيْخ وَقت مَا رَأَيْنَاهُ كَانَ يشبه النَّاس مَا عَلمته كَانَ يتحَرَّى الصدْق ثمَّ قَالَ خرج أَبُو قَتَادَة إِلَى الْأَوْزَاعِيّ فَلَمَّا صَار فِي بعض الطَّرِيق لقِيه قوم قد رجعُوا من عِنْد الْأَوْزَاعِيّ فَقَالَ لَهُم أَبُو قَتَادَة أسماع أم عرض فَقَالُوا لَهُ لتعلمن أَظن مِسْكينا أَو غَيره الَّذِي قَالَ لأبي قَتَادَة هَذَا قَالَ أبي كَانَ إِذا حَدثنَا يَقُول فِي رجل قَالَ لرجل حَتَّى ذكر الزَّاي من شدَّة ورعه يَقُول حِين ذكر الزَّاي وَقَالَ أبي أَظن أَبَا قَتَادَة كَانَ يُدَلس وَالله أعلم

(2/54)

1534 - سَمِعت أبي يَقُول إِن أَبَا ثَوْر الْحدانِي اسْمه حبيب بن أبي مليكَة روى عَنهُ أَبُو البخْترِي الطَّائِي

1535 - وَسَأَلته عَن سَماع بن أبي ذِئْب من الزُّهْرِيّ فَقلت لَهُ عرض لَهُ على الزُّهْرِيّ أَو عرض هُوَ على الزُّهْرِيّ قَالَ سَأَلَهُ مسَائِل فَذكر نَحوا من خَمْسَة أَو سِتَّة يَقُول سَأَلت الزُّهْرِيّ سَأَلت الزُّهْرِيّ قَالَ أبي حَدثنَا يحيى بن سعيد عَن بن أبي ذِئْب قَالَ سَأَلت الزُّهْرِيّ فَذكر نَحوا من خَمْسَة أَو سِتَّة

1536 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن سعيد عَن بن أبي ذِئْب قَالَ حَدثنَا الزُّهْرِيّ عَن الْقَاسِم عَن أسلم عَن عمر فَذكر حَدِيث الْخمر مَا لم يعلم أَنهم تعمدوا فَسَادهَا

1537 - قَالَ أبي سَمِعت هشيما يَقُول ادعوا الله لأخينا عباد بن الْعَوام

(2/55)

1538 - سمعته يَقُول كَانَ يقدم علينا من الْبَصْرَة رجل يُقَال لَهُ الْهَيْثَم بن عبد الْغفار الطَّائِي يحدثنا عَن همام عَن قَتَادَة رَأْيه وَعَن رجل يُقَال لَهُ الرّبيع بن حبيب عَن ضمام عَن جَابر بن زيد وَعَن رَجَاء بن أبي سَلمَة أَحَادِيث وَعَن سعيد بن عبد الْعَزِيز وَكُنَّا معجبين بِهِ فحدثنا بِشَيْء أنكرته وارتبت بِهِ ثمَّ لَقيته بعد فَقَالَ لي ذَاك الحَدِيث اتركه أَو دَعه فَقدمت على عبد الرَّحْمَن بن مهْدي فعرضت عَلَيْهِ بعض حَدِيثه فَقَالَ هَذَا رجل كَذَّاب أَو قَالَ غير ثِقَة قَالَ أبي وَلَقِيت الْأَقْرَع بِمَكَّة فَذكرت لَهُ بعض هَذِه الْأَحَادِيث فَقَالَ هَذَا حَدِيث الْبري عَن قَتَادَة يَعْنِي أَحَادِيث همام قَلبهَا قَالَ فخرقت حَدِيثه وَتَرَكْنَاهُ بعد

1538 - سمعته يَقُول قدم علينا رجل وَمَعَهُ كتاب عَن بن أخي بن شهَاب عَن عَمه عَن الْقَاسِم وَسَالم فَجعلت انْظُر فِيهَا فَإِذا هِيَ مسَائِل خَالِد يَعْنِي بن أبي عمرَان عَن الْقَاسِم وَسَالم فَقلت للرجل مِمَّن سَمِعت هَذَا فَقَالَ من حبيب الَّذِي كَانَ يقْرَأ للنَّاس على مَالك فَقلت دعها أَو خرقها هَذَا رجل كَذَّاب وَإِذا هُوَ قد أحالها وَقَلبه على بن أخي بن شهَاب عَن عَمه قَالَ أبي وَإِنَّمَا هِيَ مسَائِل خَالِد بن أبي عمرَان عَن الْقَاسِم وَسَالم

(2/56)

1539 - سَمِعت أبي يَقُول ذكر لِابْنِ الْمُبَارك عبد السَّلَام بن حَرْب فَقَالَ مَا تحملنِي رجْلي إِلَيْهِ وَذكر لَهُ إِسْمَاعِيل بن علية فَقَالَ بن الْمُبَارك مَا بلغ من اضطرار الْمُسلمين إِلَيْهِ

1540 - سَمِعت أبي يَقُول تكلم بشر بن السّري بِمَكَّة بِشَيْء فَوَثَبَ عَلَيْهِ بن الْحَارِث يَعْنِي حَمْزَة بن الْحَارِث والْحميدِي فَلَقَد ذل بِمَكَّة حَتَّى جَاءَ فَجَلَسَ إِلَيْنَا مِمَّا أَصَابَهُ من الذل

1541 - حَدثنَا عبد الله قَالَ حَدثنَا أَحْمد بن إِبْرَاهِيم الدَّوْرَقِي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ سَمِعت حَمَّاد بن سَلمَة يَقُول كُنَّا نشبه شمائل بن علية بشمائل يُونُس بن عبيد

(2/57)

1542 - حَدثنِي أبي ال سَمِعت سُفْيَان بن عُيَيْنَة قَالَ جَاءَ زيد بن عَليّ إِلَى الْكُوفَة زمَان يُوسُف فِي آخر إِحْدَى وَعشْرين فَجِئْنَا نَحن إِلَى مَكَّة فَلَمَّا حج النَّاس قتل زيد فِي أول صفر يَعْنِي سنة ثِنْتَيْنِ وجاءنا يُوسُف فِي سنة عشْرين فِي جمادي وَكَانَ مَعَ يُوسُف عشرَة آلَاف من أهل الشَّام وَلم ير مثلهم لم يَلْبَثُوا إِلَّا يَوْمَيْنِ حَتَّى قتلوا زيدا وَأدْخل أهل الْكُوفَة الْمَسْجِد قَالَ حَتَّى نَنْظُر مَا نصْنَع مَعَ هَؤُلَاءِ قَالَ فصاحوا صَيْحَة وَقَالُوا أهل الشَّام مَعَ أَهَالِينَا قَالَ فَفرق من ذَلِك قَالَ فجاءنا قَتله إِلَى هَا هُنَا إِلَى مَكَّة قَالَ فجاءنا حبيب بن أبي الأشرس قَالَ إِن زيدا قتل

1543 - قَالَ أبي قَالَ سُفْيَان أَبُو بكر أول من جمع الْقُرْآن وَورث الْكَلَالَة وقرىء على سُفْيَان مجَالد عَن الشّعبِيّ عَن صعصعة بن صوحان

(2/58)

1544 - وَسمعت أبي قَالَ سَمِعت سُفْيَان قَالَ لم يكن رجلَانِ بِالْكُوفَةِ حِين ذهب إِبْرَاهِيم أَدخل فِي هَذِه الْفتيا من الحكم وَحَمَّاد

1545 - سَأَلت أبي قلت لَهُ عبد الرَّزَّاق كَانَ يتشيع ويفرط فِي التَّشَيُّع فَقَالَ أما أَنا فَلم أسمع مِنْهُ فِي هَذَا شَيْئا وَلَكِن كَانَ رجلا تعجبه أَخْبَار النَّاس أَو الْأَخْبَار حَدثنِي سُفْيَان بن وَكِيع قَالَ سَمِعت أبي وَذكر عبد الرَّزَّاق فَقَالَ يشبه رجال أهل الْعرَاق

1546 - حَدثنِي سَلمَة بن شبيب قَالَ سَمِعت عبد الرَّزَّاق يَقُول وَالله مَا انْشَرَحَ صَدْرِي قطّ أَن أفضل عليا على أبي بكر وَعمر ورحم الله أَبَا بكر ورحم الله عمر ورحم الله عُثْمَان ورحم الله عليا وَمن لم يُحِبهُمْ فَمَا هُوَ بِمُؤْمِن وَإِن أوثق عَمَلي حبي إيَّاهُم

1547 - وحَدثني أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ كَانَ أَشْعَث اغبر حج من الْكُوفَة مرَارًا فَأحْرم مِنْهَا

(2/59)

1548 - وَأَخْبرنِي من سمع أَبَا إِسْحَاق قَالَ إِنَّه من البقايا قَالَ سُفْيَان وَمن كَانَ مثله فِي تِلَاوَته الْقُرْآن وَصلَاته يَعْنِي عَطاء بن السَّائِب

1549 - سَمِعت أبي يَقُول سَمِعت سُفْيَان يَقُول قَالَ الْكُوفِيُّونَ خرج فِي الْعشْر يَعْنِي الْحُسَيْن بن عَليّ

1550 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ وَكَانَ الْحسن يَقُول مَا رَأينَا أفضل مِنْهُ يَعْنِي عُثْمَان بن أبي الْعَاصِ

1551 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ كَانَ بن عمر بن عشْرين سنة يَوْم دخل رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْكَعْبَة

1552 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مسعر قَالَ قلت لحبيب هَؤُلَاءِ أعلم أم أُولَئِكَ قَالَ أُولَئِكَ يَعْنِي أهل الْحجاز

(2/60)

1553 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مسعر عَن محَارب قَالَ صَحِبنَا الْقَاسِم ففضلنا بِثَلَاث سخاء النَّفس وَطول الصمت وَنسي أبي الثَّالِثَة

1554 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مسعر عَن حبيب بن أبي ثَابت عَن طَاوس قَالَ مَا رَأَيْت أحدا خَالف بن عَبَّاس فيتركه حَتَّى يقرره

1555 - حَدثنِي أبي قَالَ قَالَ سُفْيَان حدثت مسعرا بِحَدِيث أبي الزِّنَاد لَا يُصَلِّي الرجل فِي الثَّوْب الْوَاحِد لَيْسَ على مَنْكِبه مِنْهُ شَيْء فَقَالَ مَا كَانَ أفقه حمادا قَالَ حمادا عَن إِبْرَاهِيم كَانُوا يكْرهُونَ إعراء المناكب

(2/61)

1556 - قَالَ أَبِي قَالَ سُفْيَانُ قَالَ لِي شُعْبَةُ لَيْسَ أُحَدِّثُ بِحَدِيثٍ أَجْوَدَ مِنْ ذَا يَعْنِي بِحَدِيثِ عَلِيٍّ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَحْجُبُهُ مِنْ قِرَاءَةِ الْقُرْآنِ إِلَّا أَنْ يَكُونَ جُنُبًا

(2/62)

1557 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن عتبَة قَالَ أبي وَقد ذكر أَنه لَيْسَ أَبُو العميس هُوَ عتبَة اللقاط سمعته من بعض الْمَدَنِيين عَن بن الزبير قَالَ اسْمه عبد الله بن عُثْمَان يَعْنِي أَبَا بكر

1558 - وقرىء على سُفْيَان وَفِيه نزلت فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى

1559 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن عمر بن سعيد عَن أَبِيه قَالَ أتيت شَقِيق بن سَلمَة وَأَنا رجل فَقَالَ مِمَّن أَنْت قلت من بني ثَوْر قَالَ رب خَلِيل لي من بني ثَوْر فَظَنَنْت أَنه يعنيه قلت أَنْت أكبر أَو ربيع قَالَ أَنا أكبر فِي الميلاد وَهُوَ كَانَ أكبر عقلا مني

(2/63)

1560 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثُونِي عَن إِبْرَاهِيم بن مهَاجر فَلم أسأله حَتَّى مَاتَ سَمعه من زِيَاد بن حدير أَنا أول من عشر وَمَا عشرت مُسلما وَلَا معاهدا

1561 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ ذكر عَن آدم بن عَليّ قَالَ وَقد رَأَيْته وَلم أسمع مِنْهُ

(2/64)

1562 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن رجل من أهل الْكُوفَة سُئِلَ عَامر لما حَضرته الْوَفَاة قَالُوا بِمَ تَأْمُرنَا قَالَ مَا أَنا بعالم وَمَا أترك عَالما وَأَن أَبَا حُصَيْن رجل صَالح

1563 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن عُيَيْنَة قَالَ حَدثنَا رجل عَبْدِ الرَّزَّاقِ سَمِعَهُ مِنْ مَعْمَرٍ عَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ عَنْ عَلِيِّ بْنِ حُسَيْنٍ قَالَ كُلُّ شَيْءٍ أَصَابَ الْجُنُبَ مِنَ الْمَاءِ فَقَدْ طَهُرَ

1564 - حَدثنَا أَبُو بكر بن أبي شيبَة قَالَ حَدثنَا بن الْمُبَارك عَن معمر عَن زيد بْنِ أَسْلَمَ عَنْ عَلِيِّ بْنِ حُسَيْن مثله

1565 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ عَنْ يُونُس يَعْنِي بن أبي إِسْحَاق قَالَ سَمِعت الشّعبِيّ يَقُول لَو كُنْتُم تلقموني الخبيص لقد مللت وَكنت مَا مجْلِس أحب إِلَيّ مِنْهُ وَإِذ أَجْلِس على بساطه أحب إِلَيّ مِنْهُ قَالَ سُفْيَان كَانَ قبيصَة من أَصْحَاب زيد يَعْنِي بن ثَابت روى عَنهُ الْفَرَائِض

1566 - سَمِعت أَبِي قَالَ سَمِعْتُ سُفْيَانَ يَقُولُ كَانُوا يسألونها عَن الْبيُوع يَعْنِي عمْرَة

(2/65)

1567 - حَدثنِي أبي قَالَ قيل لِسُفْيَان مرّة أُخْرَى كَانَ يحيى بن سعيد يَقُول فَقَالَ كَانُوا يسألونها عَن الْبيُوع يَعْنِي عمْرَة

1568 - قَالَ أبي بَلغنِي عَن عبد الرَّحْمَن بن مهْدي أَنه قَالَ آخر علم الرجل أَن ينظر فِي رَأْي أبي حنيفَة يَقُول عجز عَن الْعلم

(2/66)

1569 - سَمِعت أبي يَقُول فِي حَدِيث الْأَعْمَش عَن إِبْرَاهِيم عَن النَّبِي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الضحك فِي الصَّلَاة قَالَ وَكِيع قَالَ الْأَعْمَش أرى إِبْرَاهِيم ذكره وَابْن مهْدي قَالَ قَالَ سُفْيَان لم يسمع الْأَعْمَش حَدِيث إِبْرَاهِيم فِي الضحك قَالَ أبي سمعنَا أَن إِبْرَاهِيم سَمعه من أبي هَاشم الرماني قَالَ أبي وَرَوَاهُ بن أبي ذِئْب عَن الزُّهْرِيّ عَن النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُرْسلا

1570 - قَالَ أبي وَذكروا أَن الزُّهْرِيّ قَالَ حَدثنِي سُلَيْمَان بن أَرقم قَالَ وَسليمَان لَا يسوى شَيْئا لَا يرْوى عَنهُ الحَدِيث

1571 - سَأَلت أبي عَن سَلمَة بن كهيل وحبِيب بن أبي ثَابت أَيهمَا أحب إِلَيْك وَأثبت حَدِيثا فَقَالَ سَلمَة ببن كهيل أثبت حَدِيثا من حبيب بن أبي ثَابت

1572 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن عِيسَى الطباع قَالَ أحرقت كتب بن لَهِيعَة سنة تسع وَسِتِّينَ قَالَ ولقيته أَنا سنة أَربع وَسِتِّينَ يَعْنِي بن لَهِيعَة قَالَ إِسْحَاق وَمَات بن لَهِيعَة فِي سنة أَربع وَسبعين أَو ثَلَاث وَسبعين

(2/67)

1573 - حَدثنِي أبي قَالَ وَقَالَ بن علية قلت لِابْنِ عون إِن هِشَام الدستوَائي وَذكر صَلَاحه وفضله وَذكره بِخَير إِلَّا أَنه يرى شَيْئا من الْقدر فحول بن عون وَجهه عني حَيْثُ ذكر الْقدر

1574 - سَمِعت أبي يَقُول يَقُولُونَ إِن بن علية سمع من لَيْث بن أبي سليم بِالْبَصْرَةِ وَهُوَ صَغِير

(2/68)

1575 - سَمِعت أبي يَقُول سمع حجاج الْأَعْوَر التَّفْسِير من بن جريج بالهاشمية وَهِي الَّتِي دون الْكُوفَة سَمَاعا سمع التفسيرين جَمِيعًا قَالَ حجاج أَحَادِيث طوال سمعته مِنْهُ سَمَاعا وَالْبَاقِي عرضا وَأَحَادِيث أَيْضا

1576 - سَمِعت أبي ذكر جميل بن زيد قَالَ قَالَ أَبُو بكر بن عَيَّاش قلت لجميل بن زيد هَذِه الْأَحَادِيث أَحَادِيث بن عمر قَالَ أَنا مَا سَمِعت من بن عمر إِنَّمَا قَالُوا لي إِذا قدمت الْمَدِينَة فَاكْتُبْ أَحَادِيث بن عمر قَالَ فَقدمت فكتبتها

1577 - حَدثنِي سَعْدَان بن يزِيد الْبَزَّاز قَالَ حَدثنِي أَبُو صَالح الْفراء قَالَ سَمِعت يُوسُف بن أَسْبَاط يَقُول قَالَ رجل لِسُفْيَان الثَّوْريّ بلغنَا أَنَّك تبغض عُثْمَان فَفَزعَ وَقَالَ لَا وَالله وَلَا مُعَاوِيَة

1578 - حَدثنَا بعض أَصْحَابنَا قَالَ حَدثنِي أَحْمد بن نصر الْخُزَاعِيّ قَالَ سَأَلت النَّضر بن شُمَيْل عَن حَدِيث حُرَيْث بن السَّائِب فَقَالَ بَين الْمُطِيع وَبَين الْمُدبر العَاصِي

1579 - سَأَلته عَن بكير بن عَامر قَالَ لَيْسَ هُوَ بِقَوي فِي الحَدِيث

(2/69)

1580 - سَمِعت أبي يَقُول سمع شُعْبَة من الْأَعْمَش وَمن أبي إِسْحَاق قبل سُفْيَان وأقدم سمع مِنْهُم فِي حَيَاة الحكم بن عتيبة

1581 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق الطباع قَالَ سَأَلت مَالك بن أنس عَمَّا يترخص فِيهِ بعض أهل الْمَدِينَة من الْغناء فَقَالَ إِنَّمَا يَفْعَله عندنَا الْفُسَّاق

1582 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن الطباع قَالَ سَأَلت مَالك بن أنس قلت أبلغك أَن بن عمر قَالَ لنافع لَا تكذبن عَليّ كَمَا كذب عِكْرِمَة على بن عَبَّاس قَالَ لَا وَلَكِن بَلغنِي أَن سعيد بن الْمسيب قَالَ ذَلِك لبرد مَوْلَاهُ

(2/70)

1583 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِبْرَاهِيم بن سعد قَالَ أَكثر علمي أَن إِبْرَاهِيم ذكره عَن أَبِيه قَالَ قَالَ سعيد بن الْمسيب لمولى لَهُ يُقَال لَهُ برد لَا تكذب عَليّ كَمَا يكذب عِكْرِمَة على بن عَبَّاس

1584 - قَالَ أبي وحدثناه يَعْقُوب عَن أَبِيه عَن أَبِيه عَن بن الْمسيب مثله وَلم يشك فِيهِ

(2/71)

1585 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن الطباع قَالَ رَأَيْت مَالك بن أنس يعيب الْجِدَال والمراء فِي الدَّين قَالَ أفكلما كَانَ رجل أجدل من رجل أردنَا أَن نرد مَا جَاءَ بِهِ جِبْرِيل إِلَى النَّبِي صلى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

1586 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن عِيسَى الطباع قَالَ حَدثنِي مَالك بن أنس قَالَ لقِيت بن شهَاب يَوْمًا فِي مَوضِع الْجَنَائِز وَهُوَ على بغلة لَهُ فَسَأَلته عَن حَدِيث فِيهِ طول فَحَدثني بِهِ قَالَ فَأخذت بلجام بغلته فَلم أحفظه قلت يَا أَبَا بكر أعده عَليّ فأبي فَقلت أما كنت تحب أَن يُعَاد عَلَيْك الحَدِيث فَأَعَادَهُ عَليّ فحفظته

1587 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق الطباع قَالَ سَمِعت مَالك بن أنس عَابَ العجلة فِي الْأُمُور يَوْمًا ثمَّ قَالَ قَرَأَ بن عمر الْبَقَرَة فِي ثَمَانِي سِنِين

1588 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن عِيسَى الطباع قَالَ رَأَيْت مَالك بن أَنَسٍ لَا يَخْضِبُ فَسَأَلْتُهُ عَنْ تَرْكِهِ الْخِضَابِ فَقَالَ بَلَغَنِي أَنَّ عَلِيًّا كَانَ لَا يَخْضِبُ

(2/72)

1589 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاقُ بْنُ عِيسَى الطَّبَّاعُ قَالَ رَأَيْتُ مَالِكَ بْنَ أَنَسٍ وَافِرَ الشَّارِب لشاربه ذنبتان فسأتله عَنْ ذَلِكَ فَقَالَ حَدَّثَنِي زَيْدُ بْنُ أَسْلَمَ عَنْ عَامِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الزُّبَيْرِ عَنْ أَبِيهِ أَنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ كَانَ إِذَا كَرَبَهُ أَمْرٌ فَتَلَ شَارِبَهُ وَنَفَخَ فَأَفْتَانِي بِالْحَدِيثِ

1590 - قَالَ أبي رَأَيْت عَبدة بن سُلَيْمَان الْكلابِي عِنْده غُلَام يمل عَلَيْهِ الحَدِيث فِي ألواحه فَلَمَّا فرغ قَالَ لَهُ اقرأه فَلم يسحن فَقَالَ لَهُ امحه ثمَّ أمْلى عَلَيْهِ حَتَّى أحكم قرَاءَتهَا وَأثْنى عَلَيْهِ أبي خيرا وَذكره بِخَير

(2/73)

1591 - قَالَ أبي مطرف وفراس لَيْسَ لَهما إِسْنَاد بن أبي خَالِد أسْند مِنْهُمَا فراس إِنَّمَا هُوَ الشّعبِيّ وعطية وَلَيْسَ لمطرف أَيْضا إِسْنَاد

1592 - قَالَ أبي إِسْمَاعِيل بن أبي خَالِد هُوَ أَعلَى أَصْحَاب الشّعبِيّ وَهُوَ يروي عَن عشرَة من أَصْحَاب الشّعبِيّ عَن الشّعبِيّ مثل بَيَان وفراس وَغَيرهم

1593 - وَسُئِلَ أبي عَن زَكَرِيَّا بن أبي زَائِدَة وفراس فَقَالَ زَكَرِيَّا بن أبي زَائِدَة يحدث عَن فراس وَلَكِن زَكَرِيَّا وَابْن أبي السّفر قيل لَهُ بن أبي السّفر وفراس فَقَالَ جَمِيعًا ثِقَة وزَكَرِيا صَالح الحَدِيث ثِقَة

1594 - وَسُئِلَ عَن ثَوْر الديلِي فَقَالَ حدث عَنهُ مَالك بن انس صَالح الحَدِيث وثور بن يزِيد فَقَالَ كَانَ يرى الْقدر هُوَ ثِقَة فِي الحَدِيث

(2/74)

1595 - سُئِلَ عَن أبي معشر وَإِبْرَاهِيم بن مهَاجر فَقَالَ أَبُو معشر أجل فِي قلبِي من إِبْرَاهِيم بن مهَاجر

1596 - سمعته يَقُول فِي حَدِيث أبي مُعَاوِيَة عَن الْأَعْمَش عَن سُلَيْمَان بن ميسرَة عَن طَارق بن شهَاب عَن سلمَان قَالَ دخل رجل الْجنَّة فِي ذُبَاب قَالَ أَبُو مُعَاوِيَة قَالَ الْأَعْمَش دباب يَعْنِي أَن سلمَان كَانَ فِي لِسَانه عجمة

(2/75)

1597 - سَأَلْتُ أَبِي عَنِ الْغِنَاءِ فَقَالَ قَالَ عَبْدُ اللَّهِ الْغِنَاءُ يُنْبِتُ النِّفَاقَ فِي الْقَلْبِ كَمَا يُنْبِتُ المَاء البقل وَالزَّرْع

1598 - قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن خضب أبي وَهُوَ بن ثَلَاث وَسِتِّينَ

1599 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع عَن مُوسَى بن قيس الْحَضْرَمِيّ عَن حجر بن عَنْبَس فِي قَوْله جلّ وَعز مكاء وتصدية قَالَ المكاء التصفيق التصدية الصفير

(2/76)

1600 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا مُوسَى بن قيس عَن حجر بن عَنْبَس قَالَ المكاء الصفير والتصدية وضع يَده على فِيهِ

1601 - حَدثنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ قَالَ حَدثنَا مُوسَى بن قيس عَن حجر بن عَنْبَس وَقد شهد مَعَ عَليّ الْجمل قَالَ المكاء الصفير قَالَ أبي أَخطَأ فِيهِ وَكِيع أصَاب يحيى بن آدم وَأَبُو نعيم

1602 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع عَن سَلمَة عَن الضَّحَّاك قَالَ المكاء التصفيق والتصدية الصفير

1603 - حَدثنَا أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو نعيم قَالَ حَدثنَا سَلمَة بن نبيط عَن أَبِيه وَقد رأى النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قَالَ المكاء الصفير قَالَ أبي أَخطَأ وَكِيع وَأصَاب أَبُو نعيم

(2/77)

1604 - حَدثنِي أبي قَالَ سَمِعت وكيعا وَذكر سَلمَة بن نبيط فَقَالَ حَدثنَا أَبُو فراس سَلمَة بن نبيط وَكَانَ ثِقَة

1605 - حَدثنِي أبي قَالَ سَمِعت وكيعا يَقُول فِي حَدِيث ذكره كَيفَ هَذَا يَا عبد الله بن أبي شيبَة كَأَنَّهُ يُرِيد أَن يسْأَله أَو يستثبته

1606 - سَمِعت أبي ذكر مُوسَى بن قيس الْحَضْرَمِيّ فَقَالَ مَا أعلم إِلَّا خيرا

1607 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُعَاوِيَة بن هِشَام قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مَنْصُور عَن مُجَاهِد وَإِبْرَاهِيم أَنَّهُمَا كرها الدَّم يَعْنِي فِي الْفِتْنَة

1608 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُعَاوِيَة بن هِشَام عَن سُفْيَان عَن إِسْمَاعِيل بن أبي خَالِد أَن شريحا زوج مسروقا وَلم يخْطب

1609 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن زيد عَن يحيى بن عَتيق عَن مُحَمَّد بن سِيرِين قَالَ كنت ألْقى عُبَيْدَة بأطراف فأسأله

(2/78)

1610 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن الصَّباح قَالَ حَدثنَا سِنَان بن هَارُون عَن الشّعبِيّ قَالَ رَأَيْت أم الْحسن تَأتي الْمَسْجِد يَوْم الْجُمُعَة فَتُصَلِّي

1611 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُلَيْمَان بن حَرْب قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن زيد قَالَ قيل لأيوب رَأَيْت جَابر بن زيد قَالَ نعم رَأَيْته كَانَ لبيبا لبيبا لبيبا

1612 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ شَيْخٌ مِنْ أَهْلِ نَيْسَابُورَ قَدِمَ عَلَيْنَا فَسَمِعْتُهُ يُحَدِّثُ عَنْ مُقَاتِلِ بْنِ حَيَّانَ عَنِ الْحَسَنِ عَنْ جَابِرٍ رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم تَوَضَّأ فخلل لحيته بأصابعه كَأَنَّهَا أَنْيَابُ مُشْطٍ ثُمَّ قَالَ أَبِي مَا أَرَى هَذَا الشَّيْخَ كَانَ بِشَيْءٍ ضَعَّفَهُ جِدًّا حَدثنَا عبد الله قَالَ حدّثنَاهُ بعض الْمَشَايِخ قَالَ حَدثنَا أَصْرَم النَّيْسَابُورِي ذكر هَذَا الحَدِيث

(2/79)

1613 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا مبارك بن فضَالة قَالَ سَمِعت الْحسن يَقُول حَدثنِي عبد الله بن قدامَة عَن السَّعْدِيّ وَكَانَ السَّعْدِيّ امْرأ صدق

1614 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو نعيم قَالَ حَدثنَا الْأَعْمَش قَالَ حَدثنَا مَسْعُود أَبُو رزين

1615 - قَالَ أبي قد سَمِعت من عباد بن عباد وَلم يسمع مِنْهُ زُهَيْر أَبُو خَيْثَمَة

(2/80)

1616 - سَأَلت أبي عَن الْحسن بن الْخلال الَّذِي يُقَال لَهُ الْحلْوانِي قَالَ مَا أعرفهُ يطْلب الحَدِيث وَمَا رَأَيْته يطْلب الحَدِيث قلت انه ذكر إِنَّه كَانَ ملازما ليزِيد بن هَارُون فَقَالَ مَا أعرفهُ إِلَّا أَنه جَاءَنِي إِلَى هُنَا يسلم عَليّ وَلم يحمده أبي ثمَّ قَالَ تبلغني عَنهُ أَشْيَاء أكرهها وَلم أره يستخفه وَقَالَ أبي مرّة أُخْرَى وَذكره قَالَ أهل الثغر عَنهُ غير راضين أَو كلَاما هَذَا مَعْنَاهُ

1617 - سَأَلته عَن ثَابت الْمَكِّيّ فَقَالَ مَا أعلم روى عَنهُ غير عَمْرو بن دِينَار

1618 - سَأَلته عَن كُلْثُوم بن عبيد الله قَالَ لَا أعرفهُ

1619 - سَأَلته عَن جُنْدُب بن الْحجَّاج فَقَالَ روى عَنهُ يُوسُف بن سعد

1620 - سمعته يَقُول نَافِع بن سرجس مَا أعلم إِلَّا خيرا روى عَنهُ بن خثيم

1621 - سَأَلته عَن جميل بن مرّة فَقَالَ هَذَا شيخ بَصرِي مَا أعلم إِلَّا خيرا

(2/81)

1622 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا عبد الصَّمد قَالَ حَدثنَا عمرَان الْقطَّان قَالَ حَدثنَا عمار بن أبي عمار مولى بني هَاشم قَالَ رَأَيْت أَبَا قَتَادَة يلبس الْخَزّ

(2/82)

1623 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا حسن بن صَالح عَن مُوسَى بن أبي عَائِشَة قَالَ رَأَيْت بن الزبير قَائِما فِي الصَّلَاة قد صف قَدَمَيْهِ

1624 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا بن إِدْرِيس قَالَ سَمِعت الْأَعْمَش يقْرَأ فيسحتكم بِرَفْع الْيَاء فَذَكرتهَا لأَبَان بن تغلب فَقَالَ مَا كَانَ الْأَعْمَش يقرأه إِلَّا فيسحتكم وَلَكِن سَأَلَهُ النحويون فَردُّوهُ عَنْهَا قَالَ فَذكرت ذَلِك للأعمش فَقَالَ سَمِعت يحيى بن وثاب يَقْرَأها فيسحتكم بِرَفْع الْيَاء وَلَكِن أبان قَرَأَ بعدِي على طَلْحَة بن مصرف فاختلطت عَلَيْهِ

1625 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن عِيسَى قَالَ حَدَّثْتُ حَمَّادَ بْنَ زَيْدٍ بِحَدِيثِ جَرِيرِ بْنِ حَازِمٍ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ أَنَسٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أُقِيمَتِ الصَّلَاةُ فَلَا تَقُومُوا حَتَّى تَرَوْنِي فَأَنْكَرَهُ وَقَالَ إِنَّمَا سَمِعَهُ مِنْ حَجَّاجٍ الصَّوَّافِ عَنْ يَحْيَى عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي قَتَادَةَ عَنْ أَبِيهِ فِي مَجْلِسِ ثَابِتٍ فَظَنَّ أَنَّهُ سَمِعَهُ يَعْنِي مِنْ ثَابِتٍ

(2/83)

1626 - سَمِعت أبي يَقُول كَانَ أَبُو الرّبيع السمان يحدث بِهَذَا الحَدِيث عَن أبي بشر فَقَالَ لَهُ شُعْبَة أنكرهُ عَلَيْهِ وَقَالَ لَيْسَ هَذَا بِشَيْء وَأنْكرهُ عَلَيْهِ فَقَالَ لَهُ هشيم قد سمعته أَنا من أبي بشر قَالَ إِنَّمَا هَذَا حَدِيث الْمنْهَال بن عَمْرو عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَنِ بن عمر فَلَمَّا حدث بِهِ هشيم سكت

1627 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَاهُ هُشَيْمٌ قَالَ أَخْبَرَنَا أَبُو بِشْرٍ عَن سعيد بن جُبَير قَالَ خرجت مَعَ بن عُمَرَ مِنْ مَنْزِلِهِ فَمَرَرْنَا بِفِتْيَانٍ مِنْ قُرَيْشٍ قَدْ نَصَبُوا طَيْرًا وَهُمْ يَرْمُونَهُ وَقَدْ جَعَلُوا لِصَاحِبِ الطَّيْرِ كُلَّ خَاطِئَةٍ مِنْ نَبَلِهِمْ قَالَ فَلَمَّا رَأَوْا بن عمر تفَرقُوا فَقَالَ بن عُمَرَ مَنْ فَعَلَ هَذَا لَعَنَ اللَّهُ مَنْ فَعَلَ هَذَا إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَعَنَ مَنِ اتَّخَذَ شَيْئًا فِيهِ الرُّوحُ غَرَضًا

1628 - سَأَلت أبي عَن جَعْفَر بن يزِيد فَقَالَ لَا أعرفهُ

1629 - سَأَلته عَن جَعْفَر بن عِيَاض قَالَ لَا أذكرهُ

1630 - سَأَلته عَن جَعْفَر بن عَطِيَّة قَالَ لَا أعرفهُ

1631 - سَأَلته عَن جَعْفَر بن نَهَار الْعَبْدي قَالَ أتوهمه

(2/84)

1632 - سَأَلته عَن جَعْفَر بن عُثْمَان فَقَالَ لَا أعرفهُ

(2/85)

1633 - حَدثنَا مُحَمَّد بن عبد الْعَزِيز بن أبي رزمة عَن مُحَمَّد بن نصر عَن بن الْمُبَارك قَالَ ظن أَكْثَم كيقين غَيره قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن وَلما سمع يحيى بن أَكْثَم من بن الْمُبَارك وَكَانَ صَغِيرا صنع أَبوهُ طَعَاما ودعا النَّاس ثمَّ قَالَ اشْهَدُوا أَن هَذَا سمع من بن الْمُبَارك وَهُوَ صَغِير

1634 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو ضَمرَة أنس بن عِيَاض الْمَدِينِيّ قَالَ حَدثنِي ربيعَة بن أبي عبد لرحمن قَالَ لقد رَأَيْت مشيخة بِالْمَدِينَةِ وَأَن لَهُم الغدائر وَأَن عَلَيْهِم الْمصر والمورد فِي أَيْديهم مخاصر وَفِي أَيْديهم آثَار الْحِنَّاء فِي هَيْئَة الفتيان وَدين أحدهم أبعد من الثرياء إِذا أُرِيد دينه

(2/86)

1635 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو ضَمْرَةَ قَالَ قَالَ أَبُو حَازِمٍ لَا يزَال الدَّين متين مَا لَمْ تَقَعْ هَذِهِ الْأَهْوَاءُ فِي السلاطين فهم الَّذِي يَذُبُّونَ النَّاسَ فَإِذَا وَقَعَتْ فِيهِمْ فَمَنِ الَّذِي يَذُبُّهُمْ

1636 - سَأَلت أبي عَن عقبَة بن أبي عَائِشَة فَقَالَ لَا اذكر يَعْنِي مَعْرفَته

1637 - وَسَأَلته عَن عقبَة بن عبد الغافر فَقَالَ بَصرِي روى عَنهُ قَتَادَة

1638 - قلت لَهُ عقبَة بن وساج قَالَ بَصرِي روى عَنهُ قَتَادَة

1639 - سَأَلته عَن عقبَة بن يسَار فَقَالَ لَا أعرفهُ

1640 - سَأَلته عَن عقبَة بن نَافِع فَقَالَ لَا أذكر مَعْرفَته

(2/87)

1641 - وَسَأَلته عَن عقبَة بن أبي جسرة فَقَالَ البصريون يروون عَنهُ روى عَنهُ سُفْيَان الثَّوْريّ

1642 - سَأَلته عَن عقبَة بن فاكه فَقَالَ لَا أَدْرِي

1643 - سَأَلته عَن عقبَة الْأَسدي فَقَالَ يروي عَن أبي وَائِل فَقلت هُوَ ثِقَة قَالَ مَا أَدْرِي كم يرْوى عَن هَذَا ثمَّ قَالَ روى عَنهُ سُفْيَان الثَّوْريّ

1644 - سَأَلته عَن عقبَة بن ظبْيَان قَالَ لَا أذكرهُ يَعْنِي مَعْرفَته

1645 - سَأَلته عَن عقبَة بن عبد الرَّحْمَن فَقَالَ لَا أَدْرِي

1646 - سَأَلته عَن عقبَة بن زِيَاد فَقَالَ لَا أذكر مَعْرفَته

1647 - سَأَلته عَن عمر بن كيسَان الصَّنْعَانِيّ فَقَالَ يروون عَنهُ

(2/88)

1648 - سَأَلته عَن عمر بن حميد فَقَالَ لَا أَدْرِي

1649 - سَأَلته عَن عمر بن عَطِيَّة فَقَالَ لَا أعرفهُ

1650 - سَأَلته عَن عمر بن يزِيد الْعَبْدي فَقَالَ لَا أعرفهُ

1651 - سَأَلته عَن عمر بن نعيم فَقَالَ لَا أذكرهُ

1652 - سَأَلته عَن عمر بن دِينَار الْأَسدي فَقَالَ مَا أعرفهُ

1653 - سمعته يَقُول كَانَت لحية سُفْيَان بن عُيَيْنَة إِلَى الطول مَا هِيَ

(2/89)

1654 - قلت لَهُ تعرف عمَارَة بن عبيد بن طعيمة فَقَالَ لَا أعرفهُ

1655 - سَأَلته عَن عمَارَة الْخُرَاسَانِي فَقَالَ لَا أذكر مَعْرفَته

1656 - سَأَلته عَن صَالح بن مُوسَى الطلحي فَقَالَ مَا أَدْرِي كَأَنَّهُ لم يرضه

(2/90)

1657 - سَأَلته عَن أبي المحياة يحيى بن يعلى فَقَالَ هَذَا كُوفِي وَسكت عَنهُ ثمَّ قَالَ مَا أَدْرِي يَعْنِي كَيفَ حَدِيثه

1658 - سمعته يَقُول أَبُو بكر بن أبي شيبَة صَدُوق ثِقَة

1659 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا أَبُو شهَاب عَن الْأَعْمَش عَن إِبْرَاهِيم قَالَ كَانَ لَا يعدل بقول عَمْرو وَعبد الله إِذا إجتمعا فَإِن اخْتلفَا كَانَ قَول عبد الله أعجب إِلَيْهِ لِأَنَّهُ كَانَ ألطف

(2/91)

1660 - سَمِعت أبي يَقُول أَعْطَانَا بن الْأَشْجَعِيِّ كُتُبًا مِنْ كُتُبِ أَبِيهِ فَنَسَخْنَا مِنْ كِتَابِ الْأَشْجَعِيِّ عَنْ سُفْيَانَ عَنْ وَاصِلٍ عَنْ بِنْتِ الْمَعْرُورِ عَنِ الْمَعْرُورِ قَالَ سَمِعْتُ عُمَرَ يَقُولُ مَنْ دَعَا إِلَى إِمْرَةٍ مِنْ غَيْرِ مَشُورَةٍ مِنَ الْمُسْلِمِينَ فَاضْرِبُوا عُنُقَهُ

1661 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا أَبُو هِلَال عَن مطر فِي قَول الله عز وَجل قُتِلَ الخراصون قَالَ أهل الفرى وَالْكذب

1662 - سَأَلته عَن سَالم بن أبي عَاصِم الثَّقَفِيّ فَقَالَ لَا أعرفهُ

1663 - سَأَلته عَن سَالم بن رَاشد أبي جَمِيع الهُجَيْمِي فَقَالَ حَدثنَا عَنهُ عبد الصَّمد

1664 - سَأَلته عَن سَالم بن شَدَّاد الْعَبْدي فَقَالَ لَا أعرفهُ

1665 - سَأَلته عَن سَالم بن مِخْرَاق فَقَالَ لَا أذكر مَعْرفَته

1666 - سَأَلته عَن مُغيرَة بن يزِيد قَالَ لَا أعرفهُ

1667 - سَأَلته عَن مُسلم بن سمْعَان قَالَ قد روى عَنهُ

(2/92)

1668 - سَأَلته عَن يُونُس بن مِسْمَار فَقَالَ من يروي عَنهُ كَأَنَّهُ لم يعرفهُ قلت لَهُ كَيفَ حَدِيثه فَقَالَ مَا أَدْرِي

1669 - سَأَلته عَن أَيُّوب بن مُوسَى فَقَالَ ثِقَة

1670 - سَأَلته عَن عُثْمَان الشحام فَقَالَ لَيْسَ بِهِ بَأْس

1671 - قَالَ أبي قُرَّة بن خَالِد كنيته أَبُو خَالِد شيخ ثِقَة

1672 - سَأَلته عَن مُحَمَّد بن أبي عُيَيْنَة فَقَالَ يرْوى عَنهُ

(2/93)

1673 - قَالَ أبي كَانَ شُعْبَة يُنكر أَن يكون مُجَاهِد سمع من عَائِشَة وَقَالَ يحيى بن سعيد فِي حَدِيثِ مُوسَى الْجُهَنِيِّ عَنْ مُجَاهِد أخرجت إِلَيْنَا عَائِشَة أَو حَدَّثتنِي عَائِشَة قَالَ يحيى بن سعيد فَحدثت بِهِ شُعْبَة فَأنْكر أَن يكون مُجَاهِد سمع من عَائِشَة

(2/94)

1674 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن إِبْرَاهِيم الرَّازِيّ قَالَ حَدَّثَنَا سَلَمَةُ بْنُ الْفَضْلِ قَالَ حَدثنِي مُحَمَّد بن إِسْحَاق قَالَ رَأَيْت أَبَا سَلمَة بن عبد الرَّحْمَن يَأْخُذ بيد الصَّبِي من الْكتاب فَيذْهب بِهِ إِلَى الْبَيْت فيملي عَلَيْهِ الحَدِيث يكْتب لَهُ

1675 - وَسَأَلته عَن وَاصل مولى أبي عُيَيْنَة فَقَالَ ثِقَة

1676 - سَأَلته عَن عبد الحميد بن الْحسن الْهِلَالِي فَقَالَ لَا أعرفهُ

1677 - سَأَلته عَن حَمَّاد بن وَاقد الصفار قَالَ لَا أعرفهُ

1678 - سَأَلته عَن أَسْبَاط بن نصر فَقَالَ مَا كتبت من حَدِيثه عَن أحد شَيْئا وَلم أره عرفه ثمَّ قَالَ وَكِيع وَأَبُو نعيم يحدثان عَن مَشَايِخ الْكُوفَة وَلم أرهما يحدثان عَنهُ

(2/95)

1679 - سَأَلته عَن مُحَمَّد بن جحادة فَقَالَ ثِقَة روى عَنهُ شُعْبَة وَعبد الْوَارِث أروى النَّاس عَنهُ وَهَمَّام يحدث عَنهُ

1680 - سمعته يَقُول كَانَ رجل صَالح مَا نفذ فِي الحَدِيث إِلَّا بالصلاح لِأَنَّهُ كَانَ كثير الْخَطَأ قلت لَهُ من هُوَ قَالَ زيد بن الْحباب

1681 - سَمِعت أبي يَقُول شيخ يحدث عَنهُ عَبَّاس بن الْفضل يُقَال لَهُ سُلَيْمَان أَبُو مُحَمَّد وَهُوَ القافلائي يحدث عَن الْحسن وَمُحَمّد فِي الْقرَاءَات قَالَ مَا أرَاهُ إِلَّا ضَعِيف الحَدِيث قَالَ أبي زَعَمُوا أَنه كَانَ يَجِيء إِلَى حَمَّاد بن سَلمَة فَيَقُول حَمَّاد حَدثنَا قيس بن سعد عَن عَطاء قَالَ فيكتبه ثمَّ يَقُول أَنا قد سمعته من عَطاء قَالَ أبي وَكَانَ قد سمع من عَطاء مَا أرَاهُ إِلَّا لَيْسَ بِشَيْء

1682 - سَمِعت أبي يَقُول أبان الْعَطَّار أثبت من عمرَان الْقطَّان

1683 - سَمِعت أبي يَقُول كَانَ إِسْمَاعِيل بن عمر رُبمَا صلى حَتَّى تورم قدماه

(2/96)

1684 - سَأَلت أبي عَن يحيى بن أبي كثير بن من هُوَ قَالَ قد سمي لي ونسيت

1685 - قلت لَهُ أَبُو سَلمَة بن عبد الرَّحْمَن إيش اسْمه قَالَ لَا أَدْرِي

(2/97)

1686 - سَمِعت أبي يَقُول كنت أَتَمَنَّى أَو كنت اشتهي أَن أسمع من عبد الرَّحْمَن عشرَة آلَاف قبل أَن أسمع مِنْهُ يَعْنِي شَيْئا ثمَّ قَالَ يكون مَا كتبنَا عَن عبد الرَّحْمَن مَعَ مَا عرضت عَلَيْهِ من حَدِيث مَالك عشرَة آلَاف أَو أَكثر

1687 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا بن أَبِي غَنِيَّةَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ الْحَكَمِ أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم أَفَادَ مَنْ لَطْمَةٍ

1688 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو قطن عَمْرو بن الْهَيْثَم قَالَ قَرَأت على مَالك عَائِشَة بنت سعد أَنه كَانَ لَهُم مركن يسْكب فِيهِ المَاء فيتوضأ مِنْهُ أَبوهَا وَأهل الْبَيْت

1689 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج بن مُحَمَّد قَالَ رَأَيْت يحيى بن سعيد يَعْنِي الْأنْصَارِيّ يقْضِي فِي دَاره وَيَقْضِي فِي الْمَسْجِد وَرَأَيْت بن أبي ليلى يقْضِي فِي الْمَسْجِد وَرَأَيْت عُثْمَان بن عمر يَعْنِي التَّيْمِيّ يقْضِي فِي دَاره قَالَ أبي كَانَ هَذَا قَاضِيا بِالْبَصْرَةِ وَكَانَ سوار يقْضِي فِي دَاره

(2/98)

1690 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج قَالَ أَخْبرنِي أَبُو إِسْرَائِيل قَالَ رَأَيْت الشّعبِيّ يقْضِي عِنْد بَاب الْفِيل

1691 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج قَالَ سَأَلت بن شبْرمَة قلت لَهُ كَيفَ تكبر يَوْم الْجُمُعَة وَلَا نسْمع الإِمَام يكبر قَالَ تحر تَكْبِير الإِمَام

1692 - سَأَلت أبي عَن أبي زيد الْهَرَوِيّ فَقَالَ شيخ ثِقَة لَيْسَ بِهِ بَأْس لم أكتب عَنهُ شَيْئا وَجعل يتلهف عَلَيْهِ

1693 - سمعته يَقُول سمع شُعْبَة من يزِيد بن الْبَراء بن عَازِب حَدِيثا وَاحِدًا

(2/99)

1694 - سَمِعت أبي يَقُول هَذِه مسَائِل عبيد الله القواريري لهشيم المقرونة مُغيرَة عَن إِبْرَاهِيم وَيُونُس عَن الْحسن وَعبد الْملك عَن عَطاء وَكَانَت لَهُ شَفَاعَة إِلَى هشيم فَكَانَ يسْأَله

1695 - حَدثنِي أبي قَالَ كتب إِلَيّ مُحَمَّد بن أبي بكر الْمقدمِي يذكر عَن سعيد بن عَامر عَن سَلام بن أبي مُطِيع واجعلنا مُسلمين لَك قَالَ كَانَا مُسلمين وَلَكِن سَأَلَا الثَّبَات فِي الدَّين قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن فَقدمت الْبَصْرَة فَسَأَلت عَنهُ مُحَمَّد بن أبي بكر فَحَدثني بِهِ وَحدثت بِهِ أَنا عُثْمَان الْمقدمِي بن أبي بكر فَقَالَ لم أسمعهُ من أبي فأمليته عَلَيْهِ

1696 - وحَدثني أبي قَالَ حَدثنَا هشيم عَن بن عون عَن بن سِيرِين أَنه كَانَ يكره أَن يَقُول أَكثر شَيْء

1697 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنِي عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أُمِّ الْهُذَيْلِ عَن عَائِشَة قَالَت كُنَّا لَا نَعْتَدُّ بِالصُّفْرَةِ وَالْكُدْرَةِ بَعْدَ الطُّهْرِ شَيْئًا قَالَ أَبِي إِنَّمَا هُوَ قَتَادَةُ عَنْ حَفْصَةَ عَنْ أُمِّ عَطِيَّةَ

1698 - قَالَ أبي حُصَيْن أكبر من مَنْصُور

(2/100)

1699 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا الْأَسْوَدُ بْنُ عَامِرٍ قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ الثَّوْرِيُّ عَنْ عَاصِمٍ عَنْ أُمِّ الْهُذَيْلِ قَالَ أَبِي هِيَ حَفْصَةُ بِنْتِ سِيرِينَ عَنْ أَنَسٍ قَالَ الْكُحْلُ وَتْرٌ

1700 - سمعته يَقُول أَبُو شيبَة الَّذِي حَدثنَا عَنهُ عباد بن الْعَوام لَا أَدْرِي من هُوَ مَا روى عَنهُ أعلم غير عباد

1701 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عباد بن الْعَوام قَالَ أخبرنَا أَبُو شيبَة عَن عِكْرِمَة قَالَ كَانَ بن عَبَّاس ينَام بَين جاريتين

1702 - سمعته يَقُول زيد بن حباب ثِقَة لَيْسَ بِهِ بَأْس

1703 - قلت لَهُ حجاج الْهَمدَانِي قَالَ لَا أذكر مَعْرفَته

1704 - سَأَلته عَن الْحجَّاج بن زيد قَالَ لَا أعرفهُ

1705 - سَمِعت أبي يَقُول عبيد بن نضيلة كنيته أَبُو مُعَاوِيَة

(2/101)

1706 - سَمِعت أبي يَقُول كَانَت فِي أبي يُوسُف لثغة فَكَانَ يحدثنا فَيَقُول حَدثنَا مطرف بن طريف الْحَارِثِيّ وَكَانَ ألثغ مطيف بن طييف الحايثي

1707 - سَمِعت أبي يَقُول أهل الرَّأْي لَا يروي عَنْهُم الحَدِيث

1708 - سَمِعت أبي يَقُول مُحَمَّد بن فُضَيْل بن عِيَاض حكى قَالَ أصابتنا مجاعَة بِالْكُوفَةِ شَدِيدَة وَأَنا يَوْمئِذٍ جَائِع فجَاء بن الْمُبَارك فَدخل الْكُوفَة فَأَتَيْته فَلَمَّا رأى قَالَ كَيفَ أَبُو عَليّ ثمَّ جَاءَ إِلَى الْبَيْت قَالَ فَمَا رأى فِي الْبَيْت شَيْئا قَالَ فَذهب فَبعث بِثِيَاب وبألفي دِرْهَم قَالَ فَتحمل بهَا فُضَيْل إِلَى مَكَّة

(2/102)

1709 - كَانَ أبي لَا يرى بِالْكتاب عَن هَؤُلَاءِ الشُّيُوخ بَأْسا وَكَانَ يرضاهم وَقد حَدثنَا عَن بَعضهم مِنْهُم الْهَيْثَم بن خَارِجَة وَمُحَمّد بن الصَّباح وَالْحكم بن مُوسَى وَيحيى بن أَيُّوب وسريج وَمُحَمّد بن بكار وَعَمْرو النَّاقِد ومحرز بن عون

1710 - قَرَأْتُ عَلَى أَبِي فَأَقَرَّ بِهِ أَبُو سَعِيدٍ مَوْلَى بَنِي هَاشِمٍ قَالَ حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلُ عَن إِسْحَاقَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ قَالَ قِيلَ لابْنِ عَبَّاسٍ مِثْلَ مَنْ أَنْتَ يَوْمَ تُوُفِّيَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ أَنَا يَوْمَئِذٍ مَخْتُونٌ

(2/103)

1711 - سَمِعت أبي يَقُول فِي حَدِيث أَبِي بِشْرٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَير عَن بن عَبَّاسٍ قُبِضَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم وَأَنا بن عَشْرِ سِنِينَ قَدْ قَرَأْتُ الْمُحْكَمَ قَالَ أَبِي هَذَا عِنْدِي حَدِيثٌ وَاهٍ أَظُنُّهُ قَالَ ضَعِيفٌ

1712 - سَأَلْتُهُ عَن حَدِيث بن إِدْرِيسَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَن بن عَبَّاسٍ قُبِضَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا خَتِينٌ قَالَ أَبِي لَمْ نَزَلْ نَسْمَعُ إِنَّ هَذَا حَدِيثٌ وَاهٍ

1713 - حَدَّثَنِي أَبِي قلا حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ قَالَ أَخْبَرَنَا أَبُو بِشْرٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَن بن عَبَّاس قَالَ جمعت الْمُحكم عَن عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقُبِضَ النَّبِيُّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم وَأَنا بن عَشْرِ حِجَجٍ قَالَ قُلْتُ وَمَا الْمُحْكَمُ قَالَ الْمُفَصَّلُ كَانَ أَمْلَى عَلَيْهِمْ يَحْيَى بْنُ أَكْثَمَ بِالْعَسْكَرِ فَقَالَ بن عشر فَقَالَ أبي لَا بن خَمْسَ عَشْرَةَ

(2/104)

1714 - قَرَأْتُ عَلَى أَبِي فَأَقَرَّ بِهِ أَبُو سعيد مولى بني هَاشم قَالَ حَدثنَا شُعْبَة قَالَ حَدثنَا أَبُو إِسْحَاق عَن سعيد بن جُبَير قَالَ توفّي النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَابْن عَبَّاس بن خمس عشرَة سنة

1715 - سَمِعت أبي يَقُول حَدِيث شُعْبَة كَأَنَّهُ يُوَافق حَدِيث الزُّهْرِيّ عَن عبيد الله عَن بن عَبَّاس جِئْت على أتان وَقد ناهزت الِاحْتِلَام قَالَ أبي حدّثنَاهُ عبد الرَّحْمَن عَن مَالك عَن الزُّهْرِيّ عَن عبيد الله عَن بن عَبَّاس قَالَ أبي وحدثناه يَعْقُوب عَن بن أخي الزُّهْرِيّ عَن عَمه قَالَ ناهزت الْحلم

(2/105)

1716 - رَأَيْت أبي يخْتَار حَدِيث الزُّهْرِيّ وَيُعْجِبهُ وَقَالَ يُوَافق حَدِيث شُعْبَة عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ قَالَ أَبِي وَابْن عَبَّاس يَقُول بت عِنْد النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ويروي عَنهُ هَذِه الْأَحَادِيث سَمِعت النَّبِي سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم

(2/106)

1717 - قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن أحصيتها مَا قَالَ بن عَبَّاس سَمِعت النَّبِي وَرَأَيْت النَّبِي وَبت عِنْد النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم فَإِذا هِيَ ثَمَانُون أَو نَيف وَسَبْعُونَ

1718 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مَهْدِيٍّ قَالَ حَدَّثَنَا مَالِكٌ عَنِ الزُّهْرِيّ عَن عبيد الله عَن بن عَبَّاسٍ قَالَ جِئْتُ وَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي بمنى وَأَنا على حمَار فَتَرَكْتُهُ بَيْنَ يَدَيِ الصَّفِّ فَدَخَلْتُ فِي الصَّلاةِ وَقَدْ نَاهَزْتُ الاحْتِلامَ فَلَمْ يَعِبْ ذَلِكَ

1719 - حَدثنِي أبي قَالَ قَرَأت على عبد الرَّحْمَن هَذَا الحَدِيث قَالَ أَقبلت رَاكِبًا على أتان وَأَنا يَوْمئِذٍ قد ناهزت الِاحْتِلَام وَرَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يُصَلِّي بِالنَّاسِ فمررت بَين يَدي بعض الصَّفّ فَنزلت وَأرْسلت الأتان فَدخلت الصَّفّ فَلم يُنكر ذَلِك على أحد

1720 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ أَبِي بِشْرٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَنِ بن عَبَّاسٍ قَالَ قُبِضَ النَّبِيُّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم وَأَنا بن عَشْرِ سِنِينَ مَخْتُونٌ قَدْ قَرَأْتُ مُحْكَمَ الْقُرْآنِ

1721 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّزَّاق قَالَ حَدثنَا مَعْمَرٌ وَعَبْدُ الأَعْلَى عَنْ مَعْمَرٍ عَن الزُّهْرِيّ عَن عبيد الله بن عبد الله بن عتبَة عَن بن عَبَّاسٍ قَالَ جِئْتُ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حِجَّةِ الْوَدَاعِ أَوْ قَالَ يَوْمَ الْفَتْحِ وَأَنَا وَالْفَضْلُ مُرْتَدِفَانِ عَلَى أَتَانٍ فَقَطَعْنَا الصَّفَّ وَنَزَلْنَا عَنْهَا ثُمَّ دَخَلْنَا الصَّفَّ وَالأَتَانُ تَمُرُّ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ لَمْ تَقْطَعْ صَلاتَهُمْ وَقَالَ عَبْدُ الأَعْلَى كُنْتُ رَدِيفَ الْفَضْلِ عَلَى أَتَانٍ فَجِئْنَا وَنَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي بِالنَّاسِ بِمِنًى

(2/107)

1722 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُلَيْمَان بن دَاوُدَ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ قَالَ سَمِعْتُ سَعِيدَ بن جُبَير يحدث عَن بن عَبَّاسٍ قَالَ تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا بن خمس عشر سنة

1723 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يَعْقُوب قَالَ حَدثنَا أبي عَن مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ قَالَ حَدَّثَنِي الْحَجَّاجُ بْنُ أَرْطَأَةَ عَنْ عَطَاءِ بْنِ أَبِي رَبَاحٍ قَالَ سَمِعْتُ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَبَّاسٍ يَقُولُ تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا خَتِينٌ

1724 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ فِي حَدِيثِ حَجَّاجِ بْنِ أَرْطَأَةَ عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ الرَّجُلُ يَغِيبُ فَلا يَقْدِرُ عَلَى الْمَاءِ أَيُجَامِعُ أَهْلَهُ قَالَ نَعَمْ قَالَ أَبِي هَذَا حَدِيثُ مُثَنَّى بْنِ الصَّبَّاحِ كَأَنَّهُ أَنْكَرَهُ مِنْ حَدِيثِ حَجَّاجٍ

(2/108)

1725 - حَدثنِي عبد الْأَعْلَى بن حَمَّاد النَّرْسِي قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن سَلمَة قَالَ زعم هِشَام بن حسان عَن مُحَمَّد بن سِيرِين أَن رجلا اشْترى شَاة تَأْكُل الذبان فخاصمه إِلَى شُرَيْح فَقَالَ شُرَيْح الْعلف مجان وَاللَّبن سَائِغ سَأَلت أبي عَن هَذَا الحَدِيث فَقَالَ هَذَا حَدِيث المَسْعُودِيّ عَن الْقَاسِم لَا أعرفهُ من حَدِيث هِشَام وَلَا من حَدِيث مُحَمَّد عَن شُرَيْح كَأَنَّهُ أنكرهُ

1726 - حَدثنِي أبي قَالَ سَمِعت وكيعا يَقُول نهيت أَبَا أُسَامَة أَن يستعير كتب النَّاس

1727 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن قَالَ قلت يَعْنِي لِسُفْيَان قَول مُجَاهِد يَعْنِي فِي هَذَا الثَّوْب الْمَصْبُوغ بالورس والزعفران إِذا غسل فَذهب لَونه قَالَ لَا بَأْس أَن يحرم فِيهِ فَقَالَ عَن حبيب بن حسان كَأَنَّهُ ضعفه يَعْنِي حبيب بن حسان

(2/109)

1728 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي قَالَ سَأَلت سُفْيَان عَن حَدِيث هشيم عَن خَالِد بن سَلمَة عَن مُحَمَّد بن عَمْرو بن الْحَارِث أَن عُثْمَان صلى بِالنَّاسِ وَهُوَ جنب فَأَعَادَ وَلم يَأْمُرهُم أَن يُعِيدُوا فَقَالَ قد سمعته من خَالِد بن سَلمَة وَلَا أجيء بِهِ كَمَا أُرِيد

1729 - حَدثنَا أَبُو بكر بن أبي شيبَة قَالَ حَدثنَا سُفْيَان بن عُيَيْنَة عَن عَاصِم الْأَحول قَالَ أَتَيْنَا بن سِيرِين بِكِتَاب فَقَالَ لَا يبيت عِنْدِي

1730 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن الحكم أَن بن عمر حلف على مَمْلُوك لَهُ يُطلق امْرَأَته فَأبى فَكفر عَن يَمِينه قَالَ شُعْبَة أرَاهُ بلغه يَعْنِي الحكم عَن أبان بن أبي عَيَّاش

(2/110)

1731 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أبي دَاوُد قَالَ حَدثنَا الحكم بن عَطِيَّة قَالَ سَأَلت الْحسن عَن الْكَلْب يكون فِي الدَّار قَالَ حَدثنِي عبد الله بن مُغفل عَن رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

1732 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ حَدثنَا أَبُو عَامر عَن الْحسن قَالَ كُنَّا ندخل على عُثْمَان بن أبي الْعَاصِ وَكَانَ لَهُ بَيت

1733 - سَمِعت أبي يَقُول أَبُو الْأَزْهَر اسْمه صَالح بن دِرْهَم لَا أعلم إِلَّا خيرا حدث عَنهُ يحيى بن سعيد

1734 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ الثَّوْرِيُّ عَنْ أبي إِسْحَاق عَن عبد الله بن يزِيد الْأنْصَارِيّ وَكَانَ قد أدْرك النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

(2/111)

1735 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو كَامِل وَالْحسن بن مُوسَى قَالَا حَدثنَا زُهَيْر قَالَ حَدثنَا أَبُو إِسْحَاق أَن عبد الله بن يزِيد الْأنْصَارِيّ قد رأى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

1736 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ عَلْقَمَةَ بْنِ مَرْثَدٍ عَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ بُرَيْدَةَ عَنْ أَبِيهِ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَمَّرَ أَمِيرًا عَلَى جَيْشٍ أَوْ سَرِيَّةٍ أَوْصَاهُ فِي خَاصَّتِهِ بِتَقْوَى اللَّهِ وَمَنْ مَعَهُ مِنَ الْمُسلمين خيرا ثمَّ قَالَ إغزو بِسْمِ اللَّهِ فِي سَبِيلِ اللَّهِ قَاتِلُوا مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ فَذَكَرَ الْحَدِيثَ بِطُولِهِ

1737 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن عَلْقَمَة بن مرْثَد عَن سُلَيْمَانَ بْنِ بُرَيْدَةَ عَنْ أَبِيهِ قَالَ كَانَ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم فَذكر نَحوه قَالَ عَلْقَمَة فَذَكرته لمقاتل بن حَيَّان فَقَالَ حَدثنِي مُسلم بن جَهْضَم عَن النُّعْمَان بن مقرن الْمُزنِيّ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم بِمثلِهِ قَالَ أبي وَقَالَ حَمَّاد بن سَلمَة عَن عقيل بن طَلْحَة عَن مُسلم بن هَيْصَم قَالَ أبي وَهُوَ الصَّوَاب هَيْصَم يَعْنِي ير هَذَا الْحَدِيثَ

(2/112)

1738 - سَمِعت أبي يَقُول حَدثنَا أَبُو أَحْمد الزبيرِي قَالَ حَدثنَا رزام بن سعيد قَالَ أبي وَهُوَ ثِقَة مَا أقرب حَدِيثه حَدثنَا عَنهُ وَكِيع

1739 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنِي خَليفَة بن غَالب ثِقَة كَذَا قَالَ عَفَّان قَالَ سَأَلت عَائِشَة بنت سعد عَن تَسْبِيح الضُّحَى فَقَالَت كَانَ سعد يُصَلِّي الضُّحَى ثَمَان رَكْعَات

(2/113)

1740 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن مهْدي عَن بن أبي حَازِم قَالَ لما قدم عمر بن عبد الْعَزِيز الشَّام أخبر بِكِتَاب زيد فِي الدِّيات فَأمر بِهِ فَأحرق

1741 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا حسن بن عَيَّاش عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ أَبِي خَالِدٍ قَالَ سَمِعت أَبَا رزين يقْرَأ وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مخلصا بِنصب اللَّام

1742 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا بن الْمُبَارك عَن بن جريج قَالَ سَمِعت مُجَاهدًا يقْرَأ فِي بعض الْقُرْآن المخلصين بِنصب اللَّام

1743 - سَمِعت أبي ذكر قرادا أَبَا نوح فَقَالَ كَانَ عَاقِلا من الرِّجَال عَاقِلا

(2/114)

1744 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سكن بن نَافِع الْبَاهِلِيّ قَالَ حَدثنَا صَالح وَهُوَ بن أبي الْأَخْضَر عَن الزُّهْرِيّ قَالَ قَالَ عُرْوَة أَخْبرنِي عبد الرَّحْمَن بن عبد الْقَارِي وَكَانَ من عُمَّال عمر وَكَانَ يعْمل لَهُ مَعَ عبد الله بن الأرقم على بَيت مَال الْمُسلمين

1745 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حسن بن مُوسَى يَعْنِي الأشيب قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن مرّة قَالَ سَأَلت أَبَا عُبَيْدَة أَكَانَ أَبوك مَعَ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم لَيْلَة الْجِنّ فَقَالَ لَا مَا كَانَ ذَاك

(2/115)

1746 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن مسْعدَة قَالَ رَأَيْت سَعْدا يَعْنِي بن إِسْحَاق فِي لَيْلَة ظلماء وَقد جَاءَ إِلَى مَسْجِد رَسُول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ على حمَار

1747 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن مسْعدَة عَن بن عون عَن أبي بردة عَن أَبِيه أَنه حدث يَوْمًا حَدِيثا قَالَ فَقُمْت لأكتبه فَسَأَلَنِي فَأَخْبَرته فَقَالَ كتبت عني قلت نعم قَالَ جئني بِهِ قَالَ فمحاه

1748 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَارِم قَالَ حَدثنَا مُعْتَمر قَالَ قَالَ أبي رَأَيْت على أنس بن مَالك برنسا من خَز أصفر

(2/116)

1749 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن مهْدي عَن بن مبارك عَن حجاج عَن عبد الْملك بن عُمَيْر قَالَ سَمِعت الْمُغيرَة بن شُعْبَة يَقُول لَا غرر فِي الْإِسْلَام قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن وَقَالَ يحيى بن آدم لَا غرل فِي الْإِسْلَام

1750 - سَمِعت أبي يَقُول سَمِعت أَن زَائِدَة قَالَ لزهير أَو زُهَيْر قَالَ لزائدة وَحدث بِحَدِيث أبي مِسْكين عَن هزيل عَن عبد الله لينهكن رجل مَا بَين أَصَابِعه أَو لتنهكنها النَّار فَقَالَ أَحدهمَا لصَاحبه مَا فِيهَا أَو

1751 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا معَاذ بن السفير قَالَ حَدثنِي أبي قَالَ قَالَ دَغْفَل قَالَ أبي وَهُوَ الَّذِي يحدث عَنهُ الْحسن الْعَلامَة فِي الْعلم خِصَال ثَلَاث لَهُ آفَة وَله هجنة وَله نكد فآفته أَن تخزنه وَلَا تحدثه وَلَا تنشره وهجنته أَن تحدث بِهِ من لَا يعيه وَلَا يعْمل بِهِ ونكده أَن يكذب فِيهِ

(2/117)

1752 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنِي خَالِد بن خِدَاش قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن زيد عَن جرير بن حَازِم عَن مُحَمَّد بن سِيرِين أَنه ذكر سُلَيْمَان بن عبد الْملك فَقَالَ رحم الله سُلَيْمَان فتح بِخَير وَختم بِخَير بعمر بن عبد الْعَزِيز

1753 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن سَلمَة عَن عَليّ بن زيد أَن فتية من قُرَيْش خطبوا بنت سُهَيْل بن عَمْرو وخطبها الْحسن بن عَليّ فشاورت أَبَا هُرَيْرَة وَكَانَ لَهَا صديقا فَقَالَ أَبُو هُرَيْرَة أَنِّي قد رَأَيْت رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يقبل فَاه فَإِن اسْتَطَعْت أَن تقبلي حَيْثُ قبل فقبلي

(2/118)

1754 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو أَحْمد الزبيرِي مُحَمَّد بن عبد الله بن الزبير قَالَ حَدثنَا سُفْيَان الثَّوْريّ عَن هِشَام بن عُرْوَة عَن عُرْوَة عَن عَائِشَة قَالَ كَانَت صَفِيَّة من الصفي

1755 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن جَعْفَر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن عَلْقَمَةَ بْنِ مَرْثَدٍ قَالَ سَمِعْتُ سَالِمَ بْنَ رَزِينٍ يُحَدِّثُ عَنْ سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ عَن بن عُمَرَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الرَّجُلِ تَكُونُ لَهُ الْمَرْأَةُ ثُمَّ يُطَلِّقُهَا ثُمَّ يَتَزَوَّجُهَا رَجُلٌ فَيُطَلِّقُهَا قَبْلَ أَنْ يَدْخُلَ بِهَا هَلْ تَحِلُّ لِلأَوَّلِ قَالَ لَا حَتَّى يَذُوقَ الْعُسَيْلَةَ

(2/119)

1756 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بن مهْدي عَن سُفْيَان عَن عَلْقَمَةَ عَنْ رَزِينٍ الأَحْمَرِيِّ عَنِ بن عُمَرَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سُئِلَ عَنْ رَجُلٍ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ ثَلاثًا ثُمَّ تَزَوَّجَهَا رَجُلٌ فَأَغْلَقَ الْبَابَ وَأَرْخَى السِّتْرَ وَنَزَعَ الْخِمَارَ ثُمَّ طَلَّقَهَا قَبْلَ أَنْ يَدْخُلَ بِهَا تَحِلُّ لِزَوْجِهَا الأَوَّلِ فَقَالَ لَا حَتَّى يَذُوقَ عُسَيْلَتَهَا

1757 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو أَحْمد قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن عَلْقَمَة بن مرْثَد عَن سُلَيْمَان بن رزين عَن بن عمر نَحوه

1758 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع عَن سُفْيَان عَن عَلْقَمَة عَن رزين بن سُلَيْمَان الأحمري عَن سعيد بن الْمسيب قَالَ لَا بَأْس بالسلم فِي الطَّعَام كيل مَعْلُوم إِلَى أجل مَعْلُوم وَلَا بَأْس بالسلم فِي الثِّيَاب ذرع مَعْلُوم إِلَى أجل مَعْلُوم وَعَن رزين عَن سعيد لَا تعجل لَهُ ليحط عَنْك وَلَا يُؤَخر عَنْك لِيَزْدَادَ عَلَيْك قَالَ أبي وَقد حدث بِهِ وَكِيع مرّة عَن سُلَيْمَان بن رزين قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن حدث بِهِ أَبُو خَيْثَمَة عَن وَكِيع عَن سُفْيَان عَن عَلْقَمَة إِلَّا أَن أَبَا سيار رد عَلَيْهِ فَسَأَلت أبي رَحمَه الله فَقَالَ قد قَالَ وَكِيع مرّة سُلَيْمَان بن رزين وَقَالَ رزين بن سُلَيْمَان لم يخطىء هَذَا وَلم يخطىء هَذَا

(2/120)

1759 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حميد الرُّؤَاسِي عَن حسن قَالَ كَانَ بن أبي ليلى إِذا حكم فِي شَيْء لم يبال بعد ذَلِك أَن يظهره قَالَ حسن وَجَاءَنِي مُغيرَة يسألني عَن شَيْء من قَول بن أبي ليلى وَكَانَ يُخَاصم أَخَاهُ فَلم يُخبرهُ

1760 - قَالَ أبي كنية عَوْف بن مَالك أَبُو عبد الرَّحْمَن حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي عَن مُعَاوِيَة يَعْنِي بن صَالح عَن عبد الرَّحْمَن بن جُبَير بن نفير عَن أَبِيه عَنْ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ قيل لَهُ يَا أَبَا عبد الرَّحْمَن

(2/121)

1761 - سَمِعت أبي يَقُول من من أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم كنيته أَبُو عبد الرَّحْمَن عبد الله بن مَسْعُود أَبُو عبد الرَّحْمَن ومعاذ بن جبل أَبُو عبد الرَّحْمَن وَعبد الله بن عمر أَبُو عبد الرَّحْمَن وَعبد الله بن عَمْرو أَبُو عبد الرَّحْمَن وَيَقُولُونَ أَيْضا أَبُو مُحَمَّد وَمُعَاوِيَة بن أبي سُفْيَان أَبُو عبد الرَّحْمَن سفينة أَبُو عبد الرَّحْمَن وفيروز بن الديلمي أَبُو عبد الرَّحْمَن

(2/122)

1762 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن الْحسن بن أتش الأبناوي أَبُو عبد الله قَالَ حَدثنَا سُلَيْمَان بن وهب الأبناوي من مشيختنا قَالَ حَدثنَا النُّعْمَان بن بزرج قَالَ قَالَ قيس لفيروز كَيفَ أَنْت يَا أَبَا عبد الرَّحْمَن قَالَ أَبُو عبد الرَّحْمَن كَانَ عَليّ أَخطَأ فِيهِ كَانَ يَقُول بن أتس فَكَانُوا يَقُولُونَ شيخ رَآهُ أَخطَأ فِيهِ

1763 - قَالَ أبي خباب بن الْأَرَت أَبُو عبد الله بِسم الله الرَّحْمَن الرَّحِيم

(2/123)

أخبرنَا عبد الله بن أَحْمد أجَاز وأكبر ظَنِّي أنني ققد سَمِعْتُهُ

1764 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مسعر عَن قيس بن مُسلم عَن طَارق بن شهَاب قَالَ عَادَتْ خبابا بقايا من أَصْحَاب رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وسلمن فَقَالُوا أبشر أَبَا عبد الله1764 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الصَّمد قَالَ حَدثنَا عمرَان الْقطَّان قَالَ حَدثنَا الْحسن عَن الْأسود بن سريع وَكَانَ من أول من قصّ فِي هَذَا الْمَسْجِد وَكَانَ يُسمى حَمَّاد ربه فَلَمَّا وَقعت الْفِتْنَة انْطلق إِلَى فَارس حَتَّى مَاتَ بهَا فَقَالَ لَهُم إِذا رَأَيْت النكراء فلست لكم بِصَاحِب

(2/124)

1765 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أسود بن عَامر قَالَ سَمِعت شَرِيكا يَقُول كَانَ زبيد وَأَبُو إِسْحَاق وَمَنْصُور وَعَطَاء وَلَيْث فِي الْعَطاء وحصين وَقد كَانَ سُفْيَان افْترض ورأيته وَمَعَهُ سيف قد جَاءَ يصلحه حليته شبه قَالَ أبي هَذَا أَيَّام بني أُميَّة

1766 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حميد الرُّؤَاسِي عَن حسن عَن أَشْعَث قَالَ كنت أسأَل بن سِيرِين فَكَانَ يَقُول مَا أُبَالِي سَأَلتنِي عَمَّا لَا أعلم أَو عَمَّا أعلم

1767 - قَالَ أبي أَبُو تَمِيم الجيشاني عبد الله بن مَالك

1768 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا هَارُون بن مَعْرُوف قَالَ حَدثنَا أَبُو عبد الرَّحْمَن المقرىء قَالَ حَدثنَا بن لَهِيعَة قَالَ حَدثنِي بن هُبَيْرَة قَالَ سَمِعت أَبَا تَمِيم عبد الله بن مَالك الجيشاني يَقُول اقرأني معَاذ بن جبل الْقُرْآن حَيْثُ بَعثه رَسُول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى الْيمن

(2/125)

1769 - حَدثنِي أبي حَدثنَا أَبُو عبد الرَّحْمَن المقرىء قَالَ حَدثنَا سعيد يَعْنِي بْنُ أَبِي أَيُّوبَ قَالَ حَدَّثَنِي يزِيد بن أبي حبيب قَالَ سَمِعت أَبَا الْخَيْر يَقُول رَأَيْت أَبَا تَمِيم الجيشاني عبد الله بن مَالك

1770 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بكر بن عِيسَى قَالَ حَدثنَا ثَابت بن زيد أَبُو زيد عَن عَاصِم الْأَحول أَنه قَالَ قد رأى عبد الله بن سرجس رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم قَالَ أبي النَّاس يَقُولُونَ ثَابت بن يزِيد وَهُوَ الصَّوَاب أَبُو زيد إِلَّا بكر بن عِيسَى ومعتمر بن سُلَيْمَان فَإِنَّهُمَا قَالَا ثَابت بن زيد أَبُو زيد

1771 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا إِسْمَاعِيل بن إِبْرَاهِيم يَعْنِي بن علية قَالَ حَدثنَا يُونُس قَالَ قَالَ سعيد بن أبي الْحسن يَوْمًا أَنا أعرب النَّاس قَالَ فَقَالَ الْحسن أَأَنْت فَإِن اسْتَطَعْت أَن تَأْخُذ عَليّ كلمة وَاحِدَة قَالَ فَإِنِّي آخذ عَلَيْك هَذِه

(2/126)

1772 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا وهيب قَالَ حَدثنَا دَاوُد عَن عَامر قَالَ دهاة هَذِه الْأمة أَرْبَعَة مُعَاوِيَة وَعَمْرو بن الْعَاصِ ومغيرة بن شُعْبَة وَزِيَاد

1773 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حسن بن مُوسَى قَالَ حَدثنَا زُهَيْر قَالَ حَدثنَا أَبُو إِسْحَاق عَن سَلمَة بن كهيل عَن حجية عَن الشَّيْخ قَالَ زُهَيْر وَالشَّيْخ عِنْدِي على أَنه قَالَ الْبَقَرَة عَن سَبْعَة من أهل الْبَيْت

(2/127)

1774 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حسن بن مُوسَى الأشيب قَالَ حَدثنَا زُهَيْر قَالَ حَدثنَا أَبُو إِسْحَاق قَالَ حَدثنِي حَارِثَة بن وهب الْخُزَاعِيّ وَكَانَت أمه تَحت عمر فَولدت عبيد الله بن عمر

1775 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حُسَيْن بن مُحَمَّد قَالَ حَدثنَا جرير بن حَازِم عَن أَيُّوب قَالَ كُنَّا نأتي عِكْرِمَة فَيحلف بِاللَّه أَلا يحدثنا فَمَا نَكُون قطّ بأطمع مِنْهُ فِي الحَدِيث عِنْد ذَلِك فَقَالَ لَهُ رجل ألم تحلف بِاللَّه فَقَالَ مَا يدريكم كَفَّارَة يَمِيني أَن أحدثكُم

1776 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أسود بن عَامر قَالَ حَدثنَا شريك عَن الْأَعْمَش قَالَ قَالَ لي إِبْرَاهِيم خُذ فَرَائض عبد الله قَالَ فأخذتها قَالَ ثمَّ قَالَ خُذ فَرَائض عَليّ قَالَ فأخذتها قَالَ خُذ فَرَائض زيد قلت حسبي قَالَ خُذ فَرَائض زيد ودع مَا سوى زيد قَالَ وَكُنَّا نَعْرِف حب من أحب بِالْحَدِيثِ عَنهُ وبغض من أبْغض بترك الحَدِيث عَنهُ قَالَ وَمَا حدث إِبْرَاهِيم عَن فلَان شَيْئا

(2/128)

1777 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو النَّضر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة قَالَ أَخْبرنِي حبيب بن أبي ثَابت قَالَ سَمِعت أَبَا الْعَبَّاس رجلا من أهل مَكَّة وَكَانَ شَاعِرًا وَكَانَ لَا يتهم على الحَدِيث فَقَالَ أبي اسْمه السَّائِب بن فروخ وَهُوَ أَبُو الْعَلَاء بن أبي الْعَبَّاس

1778 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو عُبَيْدَة الْحداد عَن بكر الْأَعْنَق عَن رجل قَالَ أتيت الشّعبِيّ فَإِذا هُوَ يتَرَجَّح فَقَالَ إِنَّه جيد لوجع الظّهْر

1779 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا أَبُو عُبَيْدَةَ الْحَدَّادُ عَنْ هَمَّامٍ عَنْ فَرْقَدٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَعْنِي أَكْذَبُ النَّاسِ الصَّبَّاغُونَ وَالصَّوَّاغُونَ

1780 - سَمِعت أبي يَقُول إِسْمَاعِيل بن أبان الْوراق ثِقَة

(2/129)

1781 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الْوَهَّاب بن همام أَخُو عبد الرَّزَّاق قَالَ سَمِعت عِكْرِمَة بن عمار قَالَ حَدثنَا أَبُو زميل سماك بن يزِيد قَالَ حَدثنَا بن عَبَّاس

(2/130)

1782 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الْوَهَّاب بن همام قَالَ سَمِعت بن جريج قَالَ كنت أسأَل عَطاء عَن كل شَيْء يُعجبنِي فَلَمَّا سَأَلته عَن الْبَقَرَة وَآل عمرَان أَو عَن الْبَقَرَة فَقَالَ اعفني عَن هَذَا اعفني عَن هَذَا

1783 - سَمِعت أبي يَقُول حَمَّاد بن سَلمَة أثبت النَّاس فِي ثَابت الْبنانِيّ

1784 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا خَالِدُ بْنُ خِدَاشٍ قَالَ قَالَ لي بن وَهْبٍ وَرَآنِي لَا أَكْتُبُ حَدِيثَ بن لَهِيعَةَ إِنِّي لَسْتُ كَغَيْرِي فِي بن لَهِيعَةَ فَأَكْتُبُهَا وَقَالَ لِي حَدِيثُهُ عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَوْ كَانَ الْقُرْآنُ فِي إِهَابِ مَا مَسَّتْهُ النَّارُ مَا رَفعه لنا بن لَهِيعَةَ قَطُّ أَوَّلَ عُمْرِهِ

(2/131)

1785 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو الْمُغيرَة الْقَاص قَالَ حَدثنَا إِسْمَاعِيل عَن قيس قَالَ رَأَيْت أَبَا بكر الصّديق أَخذ بِطرف لِسَانه وَهُوَ يَقُول هَا إِن هَذَا أوردني الْمَوَارِد

1786 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد القدوس بن بكر قَالَ أخبرنَا حجاج عَن حَمَّاد قَالَ إِن الْعَالم يَغْشَاهُ يَوْم الْقِيَامَة مثل الْغَمَام فتوضع فِي مِيزَانه فَيَقُول مَا هَذَا فَيُقَال الْعلم الَّذِي عَلمته قَالَ أبي حدّثنَاهُ عبد القدوس عَن رجل قد سَمَّاهُ عَن حَمَّاد

1787 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا رَوْحٌ قَالَ حَدثنَا بن أبي ذِئْب عَن أَخِيه الْحَارِث بن عبد الرَّحْمَن عَن أَبِيه عبد الرَّحْمَن بن الْمُغيرَة بن أَبِي ذِئْبٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ رَآنِي عمر بن الْخطاب وَأَنا أَمْشِي فَقَالَ مشْيَة أَبِيه وَالَّذِي نَفسِي بِيَدِهِ مشْيَة أبي ذِئْب قَالَ فَحمل على بِالدرةِ فأعجزته

(2/132)

1788 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو سعيد مولى بني هَاشم قَالَ حَدثنَا بشر بن كثير الأسيدي قَالَ أبي هَذَا ثِقَة ثِقَة

1789 - سَمِعت أبي يَقُول أَبُو المتَوَكل النَّاجِي اسْمه عَليّ بن دَاوُد

1790 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن أبي عدي أَبُو عَمْرو قَالَ وَكَانَ ركينا من الرِّجَال عَن بن عون عَن عُمَير بْن إِسْحَاق قَالَ كُنَّا جُلُوسًا مَعَ أبي سُفْيَان فَخرج زِيَاد من عِنْد بن عَفَّان فَقَالَ ويل أمه رجلا لَو كَانَ لَهُ صلب قوم ينتمي إِلَيْهِم

1791 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا أَبُو عُبَيْدَة الْحداد عبد الْوَاحِد قَالَ حَدثنَا عبد الْملك بن معن عَن جبر بن حبيب أَن الْأَحْنَف بلغه رجلَانِ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم دَعَا لَهُ قَالَ فَسجدَ

(2/133)

1792 - حَدثنِي أبي قلا حَدثنَا عبد الله بن يزِيد المقرىء قَالَ حَدثنَا كهمس بن الْحسن أَبُو الْحسن وأخواله قيس وَهُوَ من النمر بن قاسط وَكَانَ نازلا فِي بني قيس

(2/134)

1793 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُلَيْمَان بن حَرْب قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بن زيد قَالَ حَدثنَا الْمُعَلَّى بن زِيَاد قَالَ حَدثنِي مرّة بن دباب قَالَ مَرَرْت بعقبة بن عبد الغافر حِين انهزم النَّاس وَهُوَ صريع فِي الخَنْدَق جريج فناداني يَا أَبَا الْمعدل يَا أَبَا الْمعدل

1794 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ سَأَلْتُ عَبْدَ الرَّزَّاق عَن يُونُس بن سليم فَقَالَ هُوَ أَمْثَلُ مِنْ عَمْرٍو بِرَقٍّ وَسَمِعْتُ أَبِي مَرَّةً أُخْرَى يَقُولُ هُوَ فَوْقَ عَمْرٍو بِرَقٍّ قَالَ أبي وَهُوَ عَمْرو بن عبد الله روى عَنهُ معمر

1795 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِسْحَاق بن عِيسَى الطَّبَّاعِ قَالَ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ رَجُلٍ مِنْ أَهْلِ الشَّامِ أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ثَلَاثٌ لَا يُفْطِرْنَ الصَّائِمَ الْقَيْءُ وَالِاحْتِلَامُ وَالِاحْتِجَامُ وَكَانَ أَبِي يُضَعِّفُ عَبْدَ الرَّحْمَن بن زيد بن أسلم وَذَلِكَ أَنَّهُ رَوَى هَذَا الْحَدِيثَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ عَنِ النَّبِيَّ

(2/135)

صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ أَبِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ زَيْدٍ ثِقَةٌ وَقَالَ رَوَى عَنْهُ عَبْدُ الرَّحْمَنِ أَيْضًا حَدِيثًا آخَرَ مُنْكَرًا حدث أُحِلَّ لَنَا مَيْتَتَانِ وَدَمَانِ

(2/136)

1796 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا عَفَّان قَالَ حَدثنَا عبد الْوَاحِد بن زِيَاد قَالَ حَدثنِي يُونُس بن عبيد عَن أمه قَالَت رَأَيْت أَبَا صَفِيَّة رجل من أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قَالَت وَكَانَ جارنا هَا هُنَا قَالَت فَكَانَ إِذا أصبح يسبح بالحصى

1797 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو النَّضر قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن طَلْحَة عَن زبيد قَالَ كَانَ أحدهم إِذا تكنى بِأبي الْقَاسِم كنيناه أَبَا القاصم

1798 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّزَّاق قَالَ أَخْبرنِي أبي قَالَ أَخْبرنِي ميناء قَالَ أخذت الْبَقَرَة وَآل عمرَان من فِي أبي هُرَيْرَة وَحَجَجْت بعائشة أحل بهَا وأرحل واحتلمت حِين بُويِعَ لعُثْمَان بن عَفَّان

(2/137)

1799 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج بن مُحَمَّد قَالَ حَدثنَا شُعْبَةُ قَالَ وَجَدْتُ مُنْذُ أَيَّامٍ فِي كِتَابٍ عِنْدِي عَنْ مَنْصُورٍ عَنْ مُجَاهِدٍ قَالَ لَمْ يَحْتَجِمْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ قَالَ شُعْبَةُ مَا أَدْرِي كَيْفَ كَتَبْتُهُ وَلَا أَذْكُرُ أَنِّي سَمِعْتُهُ

1800 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج قَالَ حَدثنِي شُعْبَة عَن مَنْصُور عَن حَيَّان عَن سُوَيْد بن غَفلَة عَن عَليّ أَنه سُئِلَ عَن امْرَأَة تركت زَوجهَا وَأمّهَا فَجعل لزَوجهَا النّصْف ولأمها الثُّلُث ثمَّ رد مَا بَقِي على أمهَا قَالَ شُعْبَة قد سمعته من حَيَّان فَحدثت بِهِ سُفْيَان فَذهب سُفْيَان إِلَى مَنْصُور فحدثه بِهِ فَنسيته فَسَأَلت عَنهُ منصورا فَأَخْبرنِي بِهِ فحفظته من مَنْصُور وَمَا أرى مَنْصُورًا سَمِعَهُ مِنْ حَيَّانَ قَالَ أبي يُقَال لَهُ حَيَّان صَاحب الأنماط

(2/138)

1801 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حجاج قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَن مَنْصُورٍ عَنْ رَجُلٍ عَنْ أَبِي ظَبْيَانَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو أَنَّهُ كَانَ يَكْرَهُ أَنْ يُصَلِّيَ فِي الْحَمَّامِ قَالَ شُعْبَةُ الرَّجُلُ الَّذِي حَدَّثَ عَنْهُ مَنْصُورٌ حبيب يَعْنِي بن أَبِي الأَشْرَسِ أَعْرِفُ ذَلِكَ كَمَا أَعْرِفُ أَنَّكَ لَمْ تَقْتُلِ الْيَوْمَ عَشْرَ أُنَاسِيٍّ

1802 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو النَّضر قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد يَعْنِي بن طَلْحَة قَالَ كَانَ طَلْحَة وزبيد يخضبان بالصفرة

1803 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبيد الله بن ثَوْر قَالَ حَدَّثتنِي أُمِّي عَن العيناء بنت أبي الْحَلَال قَالَ عبيد الله وحدثتنا دنية بنت أبي الْحَلَال أَن أَبَا الْحَلَال مَاتَ يَوْم مَاتَ وَهُوَ بن عشْرين وَمِائَة

(2/139)

1804 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبيد الله بن ثَوْر قَالَ حَدَّثتنَا دنية بنت أبي الْحَلَال قَالَت بعث الْمُهلب بن أبي صفرَة إِلَى أبي الْحَلَال بِجَارِيَة حَتَّى ينظر هَل بَقِي من الشَّيْخ بَقِيَّة فافتضها وَهُوَ يَوْمئِذٍ بن عشر وَمِائَة فَقَالَت دنية بنته فَخرجت وَأَنا بنت عشر سِنِين خلف جنَازَته مُرْسلَة شعري على رَحل

1805 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبيد الله بن ثَوْر قَالَ حَدَّثتنِي أُمِّي قَالَت رَأَيْت شميسة بنت عَزِيز بن غَافِر الوسقية قَالَ عبيد الله بطن منا يَعْنِي العتيك عَلَيْهَا خلخالان وَهِي عَجُوز كَبِيرَة

1806 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبيد الله بن ثَوْر بن عون بن أبي الْحَلَال قَالَ حَدثنِي الْحَلَال بن ثَوْر يَعْنِي أَخَاهُ عَن عبد الْمجِيد بن وهب عَن أبي الْحَلَال ربيعَة بن زُرَارَة

(2/140)

1807 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يَعْقُوب بن إِبْرَاهِيم قَالَ حَدثنَا أبي عَن بن إِسْحَاق قَالَ فَحَدثني الْمطلب بن عبد الله بن قيس بن مخرمَة بن الْمطلب بن عبد مَنَافٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ قيس بن مخرمَة قَالَ ولدت أَنا وَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم عَام الْفِيل فَنحْن لدان يَعْنِي مولدا وَاحِدًا

1808 - سَمِعت أبي يَقُول أتيت هشيما وَإِذا عِنْده حجاج بن مُحَمَّد وَإِسْحَاق بن الطباع فحدثنا بِحَدِيث مُؤثر بن عفازة وَحَدِيث ذِي القرنين حَدِيث الْفضل بن عَطِيَّة وَحَدِيث أبي الجهم وَثمّ يحيى بن معِين مَعنا قلت لَهُ عرفت يحيى تِلْكَ الْأَيَّام قَالَ نعم وَقد كتب لي أَبُو خَيْثَمَة أَيْضا عِنْد هشيم أرَاهُ ذكر مَجْلِسا

(2/142)

1809 - سَمِعت أبي يَقُول عبد الله بن هُرْمُز يحدث عَنهُ الثَّوْريّ ضَعِيف الحَدِيث لَيْسَ بِشَيْء

1810 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن فرات يَعْنِي الْقَزاز قَالَ سَمِعت مولى لأم سَلمَة يَقُول سمتني أم سَلمَة مخوضًا وَكنت طَويلا

1811 - سَمِعت أبي يَقُول كَانَ بن أبي عدي يشبه النَّاس وَكَانَ ركينا من الرِّجَال

1812 - سَمِعت أبي يَقُول أَبُو المهزم يزِيد بن سُفْيَان

(2/143)

1813 - سَمِعت أبي يَقُول هشيم لم يسمع من الْقَاسِم الْأَعْرَج شَيْئا إِنَّمَا سَمعهَا من أصبغ الْوراق

1814 - سَمِعت أبي يَقُول قيس بن مُسلم وعلقمة بن مرْثَد مرجئين قلت لأبي فعمرو بن مرّة قَالَ مرجئي

(2/144)

1815 - سَمِعت أبي يَقُول استكملت سبعا وَسبعين وَدخلت فِي ثَمَان وَسبعين فَحم من ليلته وَمَات يَوْم الْعَاشِر يَوْم الْجُمُعَة رَحمَه الله

1816 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة قَالَ أَخْبرنِي قيس بن مُسلم قَالَ سَمِعت طَارق بن شهَاب يحدث عَن عبد الله أَن الرجل ليخرج من بَيته وَمَعَهُ دينه فَيلقى الرجل لَهُ إِلَيْهِ حَاجَة فَيَقُول إِنَّك لذيت إِنَّك لذيت يثني عَلَيْهِ وَعَسَى أَلا يحلى من حَاجته بِشَيْء فَيرجع فيسخط الله عَلَيْهِ فَيرجع وَمَا مَعَه من دينه شَيْء حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ قَالَ شُعْبَة فَإِنِّي فرحت مِنْهُ حِين سَأَلته عَن هَذَا الحَدِيث وَكَانَ يرى رَأْي المرجئة فَحَدَّثَنِيهِ

1817 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُدَ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ الْأَعْمَش قَالَ لي عمَارَة أيجلس إِبْرَاهِيم فيفتي وَيحدث قَالَ فَذكرت ذَلِك لإِبْرَاهِيم قَالَ نجلس فَإِن سَأَلنَا عَن شَيْء نعلمهُ أفتيناه

1819 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن مرّة قَالَ سَمِعت مرّة قَالَ شُعْبَة قَالَ عَمْرو بن مرّة يَوْمئِذٍ وَمَا حفظ زبيد مَا حدّثنَاهُ مرّة إِلَّا عَن ربيع بن خثيم فِي قَول الله عز وَجل وَآتِي المَال على حبه قَالَ تؤتيه وَأَنت صَحِيح شحيح تَأمل الْغنى وتخشى الْفقر

(2/145)

1820 - حَدثنِي أبي ال حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة قَالَ كنت أسمع سماكا يَقُول حَدثنِي ابْنا أم هَانِئ قَالَ فَأتيت أَنا خيرهما وأفضلهما فَسَأَلته وَكَانَ يُقَال لَهُ جعدة

(2/146)

1821 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن مرّة قَالَ كَانَ سعيد بن جُبَير إِذا قَالَ قَالَ عبد الله فَهُوَ بن عَبَّاس وَإِذا قَالَ بن عمر فَهُوَ بن عمر

1822 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن مرّة قَالَ سَمِعت أَبَا عُبَيْدَة يَقُول أرسل إِلَيّ مَسْرُوق فَأَتَيْته فَقَرَأَ عَليّ طه فَقَالَ مَا بعثت إِلَيْك إِلَّا لهَذَا

1823 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد عَن شُعْبَة قَالَ كَانَ حَمَّاد يَقُول لي أَنْت منا إِلَّا قَطْرَة يَعْنِي فِي الإرجاء

1824 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن مرّة قَالَ كَانَ عبد الله بن سَلمَة قد كبر فَكَانَ يحدثنا فتعرف وتنكر

1825 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة قَالَ سَأَلت عَمْرو بن مرّة عَن أويس الْقَرنِي تعرفونه فِيكُم فَقَالَ لَا

(2/147)

1826 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ ثَابت بن أسلم وَهُوَ فِي كتابي عَن سُلَيْمَان بن الْمُغيرَة ثَابت بن أسلم

1827 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد قَالَ أخبرنَا شُعْبَة عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا سَلمَة يَقُول مَاتَ بن عمر وَهُوَ مثل عمر يَوْم قتل قَالَ عبد الله يَعْنِي فِي الْفضل

1828 - سَمِعت أبي يَقُول قلت لداود بن يحيى بن يمَان تحفظ هَذَا حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي عَن سُفْيَان عَن قيس بن مُسلم عَن عَطاء فِي الَّذِي يحدث بَعْدَمَا يرفع رَأسه من السُّجُود فِي آخر صلَاته فَقَالَ إِذا تشهد قَالَ دَاوُد لَا قَالَ أبي كَانَ دَاوُد من أعلم النَّاس بِحَدِيث سُفْيَان وَكَانَ رجلا صَالحا

1829 - قَالَ أبي مُحَمَّد بن مُسلم الطَّائِفِي مَا أَضْعَف حَدِيثه وَضَعفه أبي جدا

(2/148)

1830 - قلت لأبي زِيَاد بن سعد سمع من بن حَاضر قَالَ نعم قلت لأبي بن حَاضر سمع من بن عَبَّاس قَالَ نعم

1831 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ قَالَ حَدثنَا يحيى بن سعيد عَنْ عَمْرِو بْنِ يَحْيَى مُنْذُ أَربع وَسبعين سنة فَسَأَلته بعد ذَلِك بِقَلِيل وَكَانَ يحيى أكبر مِنْهُ قَالَ سُفْيَان سَمِعت مِنْهُ ثَلَاثَة أَحَادِيث قَالَ أبي حَدِيث الأَرْض كلهَا مَسْجِد إِلَّا الْحمام والمقبرة قَالَ سُفْيَان لم أسمعهُ مِنْهُ

(2/149)

1832 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثنِي بن أبي صعصعة عبد الله بن عبد الرَّحْمَن كَذَا قَالَ سُفْيَان قَالَ أبي بن أبي صعصعة اسْمه عبد الرَّحْمَن بن عبد الله بن عبد الرَّحْمَن بن أبي صعصعة قَالَ سُفْيَان شيخ من الْأَنْصَار بن أبي صعصعة

1833 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ لم أحفظ عَن بن عُرْوَة عُثْمَان إِلَّا وَاحِدًا وَقَالَ لي هِشَام يخبر بِهِ عني

1834 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن مُحَمَّد بن عبد الرَّحْمَن بن أسعد بن زُرَارَة بن أخي عمْرَة قَالَ سُفْيَان سمعته مِنْهُ قبل أَن يَجِيء الزُّهْرِيّ قَالَ سُفْيَان جالسته وَأَنا بن خمس عشرَة جَاءَ هَا هُنَا فَأَقَامَ وَكنت لَا أَعقل الحَدِيث جيدا وَكَانَ عمر بن عبد الْعَزِيز اسْتَعْملهُ على الْيَمَامَة وَكَانَ لَهُ فضل

1835 - سَأَلت أبي عَن يُوسُف بن يَعْقُوب فَقَالَ روى عَنهُ الثَّوْريّ ثمَّ قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن الْحسن بن أتش قَالَ حَدثنِي يُوسُف بن يَعْقُوب بن إِبْرَاهِيم بن سعيد بن دادويه قَالَ مُحَمَّد بن الْحسن بن أتش قضى علينا يَعْنِي يُوسُف بن يَعْقُوب

(2/150)

1836 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلمَة عَن حجاج بن أَرْطَأَة عَن أبي بكر بن أبي الجهم أَن أهل الْكُوفَة أَمرُوهُ أَن يسْأَل قبيصَة بن ذُؤَيْب عَن ولد الْمُعتقَة عَن دبر وَعَن أَشْيَاء سَمَّاهَا قَالَ بن مهْدي فَسَأَلت عَنهُ سُفْيَان فَقَالَ سمعته من أبي بكر وَلَا أجيء بِهِ كَمَا أُرِيد

1837 - حَدثنِي أبي وقرأته على أبي الْأسود بن عَامر قَالَ حَدثنَا الْحسن يَعْنِي بن صَالح عَن أَيُّوب عَن مُجَاهِد أَنه سجد سَجْدَة ثمَّ لم يسْجد الْأُخْرَى حَتَّى مَاتَ قَالَ أبي لَيْسَ هُوَ عِنْدِي أَيُّوب السّخْتِيَانِيّ أرَاهُ أَيُّوب بن عَائِذ أَو غَيره

1838 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بْنُ مَهْدِيٍّ قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَن حبيب قَالَ رَأَيْت سعيد بن جُبَير يقبل ابْنا لَهُ رجلا قَالَ عبد الرَّحْمَن فَقلت لَهُ حبيب بن أبي ثَابت قَالَ لَا قلت حبيب بن أبي عمْرَة قَالَ لَا قلت فَمن حبيب قَالَ شيخ لنا قَالَ أبي أَظُنهُ حبيب بن أبي الأشرس

(2/151)

1839 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا بْنُ مَهْدِيٍّ قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَن الْحسن بن يزِيد وَهُوَ أَبُو يُونُس وَقَالَ بن مهْدي مرّة أُخْرَى الطّواف قَالَ أبي لِكَثْرَة طَوَافه بِالْبَيْتِ وَقَالَ يحيى بن سعيد أَبُو يُونُس الْقوي

1840 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا عبد الرَّحْمَن بن مهْدي عَن سُفْيَان عَن آدم مولى خَالِد قَالَ أبي هُوَ أَبُو يحيى بن آدم

1841 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ قَالَ حَدثنَا بن الْمُنْكَدر سمع سعيد بن عبد الرَّحْمَن بن يَرْبُوع يخبر عَن جُبَير بن الْحُوَيْرِث رَأَيْت أَبَا بكر وَاقِفًا على قزَح قَالَ أبي قَالُوا لِسُفْيَان إِن منكدرا يَقُول عَن أَبِيه عَن جَابر فَقَالَ فَأَنا من أَيْن أقع على هَذَا سعيد بن عبد الرَّحْمَن بن يَرْبُوع عَن جُبَير بن الْحُوَيْرِث رَأَيْت أَبَا بكر قَالَ أبي وَإِنَّمَا هُوَ عبد الرَّحْمَن بن سعيد بن يَرْبُوع

1842 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثنَا عَمْرو بن دِينَار عَن بن الْمُنْكَدر فَسَأَلته يَعْنِي بن الْمُنْكَدر قَالَ لَا يخلون رجل بِامْرَأَة فَقَالَ النَّاس هلك أهل الأوفاض قَالَ سُفْيَان الأوفاض من أهل الصّفة

(2/152)

1843 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ قَالَ عمر بن قيس يَعْنِي سندلا أَنه لَا يحدثك بِهِ أَنه لَا يذكرهُ يَعْنِي حَدِيث عبد الرَّحْمَن بن الْقَاسِم فِي الْقبْلَة قَالَ سُفْيَان قلت لعبد الرَّحْمَن بن الْقَاسِم أسمعت أَبَاك يحدث عَن عَائِشَة أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسلم كَانَ يقبلهَا وَهُوَ صَائِم فَسكت عني هنيئة ثمَّ قَالَ نعم

1844 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن عبد الله بن أبي بكر كَانَا مُجْتَمعين فَسَأَلتهمَا ذَا وَذَا وَعبد الله أحفظ للْحَدِيث يَعْنِي من مُحَمَّد بن أبي بكر قَالَ سُفْيَان وَكَانَ ولي الْقَضَاء يَعْنِي مُحَمَّدًا

1845 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدَّثَنِي سُلَيْمَانُ بْنُ سُحَيْمٍ قَالَ سُفْيَانُ لَمْ أَحْفَظْ عَنْهُ غَيْرَهُ حَدِيث الستارة

1846 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ عَاصِمِ بْنِ عبيد الله عَن عبد الله بن عَامر عَن أَبِيه لَا أَدْرِي من هُوَ رَأَيْته يستن مَا لَا أحصي قَالَ سُفْيَان مَا أَدْرِي سمعته أَو لَا كَانَ بعض الشُّيُوخ يفرق مِنْهُ يَعْنِي عَاصِم بن عبيد الله

(2/153)

1847 - قَالَ سَمِعت أبي يَقُول كَانَ بن أبي لبيد يرى الْقدر سمع سُفْيَان من بن أبي لبيد بِالْكُوفَةِ وَأَصله مدنِي

1848 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن عجلَان وَكَانَ ثِقَة

1849 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن بن عَجْلانَ عَنْ عِيَاضِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سَعْدِ بْنِ أَبِي سَرْحٍ سَمِعَ أَبَا سَعِيدٍ عَنِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الدُّنْيَا خَضِرَةٌ حُلْوَةٌ وَكُلَّمَا يُنْبِتُ االربيع يَقْتُلُ حَبَطًا وَقَالَ يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ عَنْ هِشَامٍ عَنْ هِلَالٍ قَالَ خَبَطًا وَأَخْطَأَ إِنَّمَا هُوَ حَبَطًا قَالَ سُفْيَانُ كَانَ الأَعْمَشُ يَسْأَلُنِي عَنْ حَدِيثِ عِيَاضٍ حَدِيثِ بن عَجْلانَ يَعْنِي هَذَا الْحَدِيثَ

(2/154)

1850 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَان قَالَ قَالَ يحيى حدثت الْقَاسِم بِحَدِيث عمْرَة فَقَالَ أتتك وَالله بِالْحَدِيثِ على وَجهه يَعْنِي فِي حجَّة النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم

1851 - سَمِعت أبي يَقُول أَبُو عبيد حَاجِب سُلَيْمَان بن عبد الْملك روى عَنهُ مَالك وَكَانَ يثني عَلَيْهِ قَالَ أبي روى عَنهُ بن عجلَان

1852 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان عَن وَائِل قَالَ سُفْيَان وَلم يُجَالس وَائِل الزُّهْرِيّ وجالس ابْنه الزُّهْرِيّ

1853 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَان قَالَ حَدثنِي جَعْفَر الْأَحْمَر عَن إِبْرَاهِيم بن مُحَمَّد بن الْمُنْتَشِر قَالَ سُفْيَان وَكَانَ من أفضل من رَأينَا يَعْنِي إِبْرَاهِيم

(2/155)

1854 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُفْيَانَ قَالَ حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ دِينَار عَن عبد الْعَزِيز بن رفيع فَأَتَيْته بِالْكُوفَةِ فَسَأَلته فَقلت إِن عمرا حدّثنَاهُ عَنْك

1855 - قلت لأبي شَدَّاد بن معقل هُوَ أَخُو عبد الله بن معقل قَالَ لَا أرى

1856 - سَأَلت أبي عَن الْحَارِث بن الْجَارُود فَقَالَ قَاض بالموصل روى عَنهُ أَبُو عوَانَة وَعمر بن أَيُّوب ومعافي بن عمرَان

1857 - سَمِعت أبي يَقُول كوثر بن حَكِيم أَحَادِيثه أَحَادِيث بَوَاطِيلُ لَيْسَ بِشَيْء

1858 - سَمِعت أبي يَقُول أَخطَأ شُعْبَة فِي حَدِيث سلم بن عبد الرَّحْمَن عَن أبي زرْعَة تسموا باسمي وَكره الشكال فَقَالَ عبد الله بن يزِيد النَّخعِيّ قَالَ أبي إِنَّمَا هُوَ سلم بن عبد الرَّحْمَن

(2/156)

1859 - سَمِعت أبي يَقُول أَخطَأ شُعْبَة فِي حَدِيث عَليّ بن زيد عَن يُوسُف بن مهْرَان فَقَالَ يُوسُف بن مَاهك وَهُوَ خطأ إِنَّمَا هُوَ بن مهْرَان

1860 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر مُحَمَّد بن جَعْفَر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة قَالَ سَمِعت مولى لقريش قَالَ سَمِعت من بن عمر سُئِلَ عَن الْأُذُنَيْنِ فَقَالَ هما من الرَّأْس قَالَ أبي قَالَ هشيم هُوَ غيلَان بن عبد الله مولى قُرَيْش

1861 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَنِ الْمُغيرَة بن مُسلم عَن الشّعبِيّ قَالَ أبي هُوَ الَّذِي يُقَال لَهُ الْأَزْرَق وَلَيْسَ هُوَ السراج

(2/157)

1862 - قَالَ أبي أَبُو السّفر اسْمه سعيد بن أَحْمد الثَّوْريّ ثَوْر هَمدَان قَالَ أبي الَّذِي حفظت من وَكِيع سعيد بن أَحْمد قَالَ وَكَانَ فِي لِسَان وَكِيع عجلة قَالَ وَزعم عَبَّاس الْوراق أَنه سَمعه يَقُول سعيد بن يحمد قَالَ وَلَا أرَاهُ إِلَّا الصَّوَاب

1863 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بْنُ جَعْفَرٍ غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بن أبي حَكِيم أبي سعيد قَالَ سَمِعت عِكْرِمَة يَقُول يشرب الْعصير مَا لم يهدر سَمِعت أبي يَقُول عَمْرو بن أبي حَكِيم هُوَ الَّذِي يحدث عَنهُ هشيم وَالَّذِي يحدث حَمَّاد بن سَلمَة عَن خَالِد الْحذاء عَن عَمْرو بن كردِي هُوَ عَمْرو بن أبي حَكِيم

1864 - قَالَ أبي مَا أعلم خَالِدا يَعْنِي الْحذاء سمع من الْكُوفِيّين من رجل أقدم من أبي الضُّحَى وَقد حدث عَن الشّعبِيّ وَمَا أرَاهُ سمع مِنْهُ

1865 - قَالَ أبي بن الثلب إِنَّمَا هُوَ بن التلب وَلَكِن شُعْبَة كَانَ فِي لِسَانه شَيْء وَلَعَلَّ غندرا لم يفهم عَنهُ

(2/158)

1866 - قَالَ أبي خَالِد الْحذاء عَن أبي هنيدة اسْم أبي هنيدة الْبَراء بن نَوْفَل قَالَ أبي أَبُو هنيدة الَّذِي يحدث عَنهُ أَبُو نعَامَة حَدِيث والان حَدِيث النَّضر بن شُمَيْل قَالَ وروى عَنهُ خَالِد الْحذاء حَدِيث أبي حَاضر

(2/159)

1867 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ كَذَا قَالَ غُنْدَرٌ وَأَظُنُّ شُعْبَةَ أَخْطَأَ فِي اسْمِهِ فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ عَنْ عُمَرَ بْنِ عَاصِمِ بْنِ قَتَادَةَ عَنْ مَحْمُودٍ عَنْ رَافِعٍ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَسْفِرُوا بِصَلاةِ الصُّبْحِ قَالَ أَبِي وَإِنَّمَا هُوَ عَاصِمُ بْنُ عُمَرَ بْنِ قَتَادَةَ

1868 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ أَبِي بِشْرٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَير قَالَ قَالَ عمر لزيد بن ثَابت إِن بن بن لي مَاتَ فأقسم مِيرَاثه فَقَالَ عمر شعث مَا كنت مشعثا كَذَا قَالَ غنْدر قد عرفت أَنه لي دونهم قَالَ شُعْبَة يَعْنِي أَن يقسم مِيرَاثه بَينه وَبَين إخْوَته قَالَ أبي وَقَالَ وَكِيع عَن شُعْبَة بِإِسْنَادِهِ وَقَالَ شعب خَالف غندرا وَهُوَ الصَّوَاب يَعْنِي شعب

1869 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ قَالَ حَدثنَا شُعْبَة قَالَ سَمِعت الْأَشْعَث الْأَثْرَم قَالَ أبي يَعْنِي بن سوار قَالَ سَمِعت الشّعبِيّ يحدث عَن مَسْرُوق أَو عَن بعض أَصْحَاب عبد الله عَن عبد الله أَنه قَالَ السّنة بِالنسَاء يَعْنِي الطَّلَاق وَالْعدة قَالَ شُعْبَة وَذَاكَ قبل أَن يخْتَلط الْأَشْعَث الْأَثْرَم

(2/160)

1870 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ قَالَ حَدَّثَنِي أَبِي عَن المليء عَن المليء كَذَا قَالَ غُنْدَرٌ قَالَ أَبِي يَعْنِي بقوله المليء عَن المليء أَبُو أَيُّوبَ عَنْ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ فِي الرَّجُلِ الَّذِي يَأْتِي أَهْلَهُ ثُمَّ لَا يُنْزِلُ يَغْسِلُ ذَكَرَهُ وَيَتَوَضَّأُ قَالَ يَعْنِي الْمَلِيِّ عَنِ المليء ثِقَةٌ عَنْ ثِقَةٌ

1871 - سَأَلت أبي عَن حَدِيث شُعْبَة عَن أبي الْأَزْهَر من جُهَيْنَة فَقَالَ أَبُو الْأَزْهَر اسْمه صَالح بن دِرْهَم

1872 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن مُصعب عَن الشّعبِيّ قَالَ طَلَاق الصّبيان لَيْسَ بِشَيْء سَأَلت أبي عَن مُصعب فَقَالَ لَيْسَ هُوَ مُصعب بن سليم

(2/161)

1873 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ جَابر عَن الشّعبِيّ عَن مَسْرُوق قَالَ كَانَ سِتَّة من أَصْحَاب النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يفتون النَّاس فَيَأْخُذُونَ بفتياهم وَإِذا قَالُوا قولا انْتَهوا إِلَى قَوْلهم عمر وَعبد الله بن مَسْعُود وَعلي وَزيد بن ثَابت وَأبي بن كَعْب وَأَبُو مُوسَى وَكَانَ ثَلَاثَة مِنْهُم يدعونَ قَوْلهم لقَوْل ثَلَاثَة كَانَ عبد الله يدع قَوْله لقَوْل عمر وَكَانَ أَبُو مُوسَى يدع قَوْله لقَوْل عَليّ وَكَانَ زيد يدع قَوْله لقَوْل أبي

1874 - سَمِعت أبي يَقُول ذكرنَا عِنْد وَكِيع بن الْجراح أَحَادِيث يعلى بن عَطاء عَن وَكِيع بن حدس فَقلت هَذَا يرْوى عَنهُ خَمْسَة أَحَادِيث فَجعل يذكر ذَلِك قَالَ أبي لم يسْمعهَا هَذِه أَحَادِيث مَعْرُوفَة لم يسْمعهَا

1875 - سَمِعت أبي يَقُول سعد بن إِبْرَاهِيم أثبت من عمر بن أبي سَلمَة خمسين مرّة

(2/162)

1876 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ عَمْرو بن مرّة قَالَ سَمِعت أَبَا وَائِل يحدث عَن الْحَارِث بن حُبَيْش الْأَسدي قَالَ بَعَثَنِي سعيد بن الْعَاصِ بِهَدَايَا إِلَى الْكُوفَة وَفضل عليا فَأَتَيْته فَقلت أَن بن أَخِيك يُقْرِئك السَّلَام وَذكر الحَدِيث فَقَالَ أما وَالله لَئِن ملكتها لأنفضنها نفض القصاب التُّرَاب الوذمة قَالَ أبي وَقَالَ يحيى بن أبي بكير التُّرَاب والوذمة قَالَ أبي وَيُقَال إِنَّمَا هِيَ الوذام التربة

1877 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ عَمْرو بن مرّة عَن أبي بردة سَمِعت الْأَغَر يحدث عَن بن عمر

1878 - قَالَ أبي وَقَالَ يحيى بن سعيد سمعته يحدث بن عمر وَهُوَ الصَّوَاب

1879 - قَالَ أبي الحكم لم يسمع من عَلْقَمَة شَيْئا

(2/163)

1880 - حَدثنِي أبي قلا قيل لغندر كَانَ شُعْبَة يرفعهُ قَالَ كَانَ يرى أَنه مَرْفُوع وَلكنه كَانَ يهابه يَعْنِي حَدِيث شُعْبَة عَن الحكم عَن الْقَاسِم بن مخيمرة عَن شُرَيْح بن هَانِئ عَن عَليّ فِي الْمسْح

1881 - قَالَ أبي وَلم يسمع غنْدر من حجاج يَعْنِي بن أَرْطَأَة إِلَّا حَدِيثا وَاحِدًا

(2/164)

1882 - سَأَلت أبي قلت سماك عَن أبي الرّبيع قَالَ أبي أَظُنهُ الَّذِي يحدث عَنهُ عَلْقَمَة بن مرْثَد أَبُو الرّبيع هَذَا قلت لأبي مَا اسْمه قَالَ لَا أَدْرِي

1883 - سَأَلت أبي عَن حَدِيث شُعْبَة عَن الْحسن بن مُسلم الْهُذلِيّ قَالَ سَأَلت مَكْحُولًا فَقَالَ روى عَنهُ شُعْبَة لَا أعرفهُ

1884 - سَأَلت أبي عَن حَدِيث شُعْبَة عَن أبي التياح قَالَ سَمِعت أَبَا الْجَعْد عَن أبي أُمَامَة خرج النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ على قاص قَالَ أبي لَا أَدْرِي من أَبُو الْجَعْد هَذَا

1885 - سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن يَزِيدَ بْنِ خُمَيْرٍ قَالَ سَمِعْتُ سَالم بن أبي الْجَعْد قَالَ أبي سَمعه مِنْهُ يزِيد من سَالم بِالشَّام وَقد حدث سَالم عَن معدان ذهب سَالم إِلَى الشَّام

(2/165)

1886 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَن إِبْرَاهِيم بن مهَاجر عَن كُلَيْب الْجرْمِي قَالَ أبي عَاصِم عَن أَبِيه كُلَيْب الْجرْمِي هُوَ الَّذِي حدث عَنهُ إِبْرَاهِيم بن مهَاجر

1887 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ أبي حُصَيْن عَن يحيى بن وثاب عَن مَسْرُوق عَن عبد اللَّهِ قَالَ إِذَا قَالَ الرَّجُلُ لامْرَأَتِهِ اسْتَفْلِحِي بِأَمْرِكَ أَوْ أَمْرُكِ لَك أَو قد وهبتها لأَهْلهَا فقبلوها فَوَاحِدَة بَائِنَة فَقَالَ لَهُ أَبُو مَرْيَم حَدثَك يحيى بن وثاب أَن مسروقا حَدثهُ أَن عبد الله حَدثهُ قَالَ نعم

(2/166)

1888 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن حَمَّاد عَن إِبْرَاهِيم قَالَ لَيْسَ بَين العبيد قصاص قَالَ أبي وَلَيْسَ هُوَ مِمَّا سَمعه شُعْبَة بن حَمَّاد وَكَانَ فِي نسختنا عَن غُنْدَرٌ عَنْ شُعْبَةَ عَنْ عَبْدِ الْخَالِق أَو الْهَيْثَم فَلم يقل وَقَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن حَمَّاد

1889 - سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن عبد الْملك بن ميسرَة عَن حوط عَن عبد الله أذن حمَار الدَّجَّال تظل سبعين ألفا قَالَ أبي قد سمع هَذَا من عَبْد اللَّه يَعْنِي حوطًا بِسم اللَّه الرَّحْمَن الرَّحِيم

1890 - حَدَّثَنَا أَبُو عَبْدِ الرَّحْمَنِ عَبْدُ اللَّهِ بن أَحْمد بن حَنْبَل سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن سُلَيْمَان الْعَطَّار فَقَالَ لَهُ بن يُقَالُ لَهُ صلَة بْن سُلَيْمَان الْعَطَّار سَمِعت مِنْهُ حَدِيثا وَاحِدًا

1891 - قلت لَهُ شُعْبَة عَن أَبِي شبْرمَة قَالَ أَبِي هُوَ عَبْد اللَّه بْن شبْرمَة

(2/167)

1892 - سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن بن أخي مطرف فَقَالَ قَالَ غير غنْدر عَبْد اللَّه بْن هَانِئ بن أخي مطرف

1893 - سَأَلْتُهُ عَن حَدِيث شُعْبَة عَن عُثْمَان بْن أَبِي رواد فَقَالَ أَبِي هُوَ أَخُو عَبْد الْعَزِيز بْن أَبِي رواد

(2/168)

1894 - سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن حَمْزَة الاعور عَن الشَّعْبِيّ فِي تَكْبِير الْعِيد فَقَالَ أَبِي حَمْزَة الْأَعْوَر هُوَ أَبُو عمَارَة بْن حَمْزَة وَهِي هَذِهِ الَّتِي يُقَالُ لَهَا دَار عمَارَة بْن حَمْزَة

1895 - سَأَلته عَن حَدِيث عَن أَبِي النَّضر قَالَ سَمِعت حَملَة بن عبد الرَّحْمَن قَالَ أبي وَلَيْسَ هَذَا أَبُو النَّضر الَّذِي يحدث عَنْهُ مَالك وَابْن عُيَيْنَة هَذَا رَجُل شَامي من عَكّ

1896 - سَأَلته عَن حَدِيث شُعْبَة عَن إِبْرَاهِيم بن مُحَمَّد بن الْمُنْتَشِر عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَبَايَةَ بْنِ رَدَّادٍ سَمِعَ عُمَرَ لَا صَلاةَ إِلا بِفَاتِحَةِ الْكِتَابِ قَالَ أَبِي هُوَ عَبَايَةُ بْنُ رِبْعِيٍّ

1897 - سمعته يَقُول أَبُو فَرْوَة الْهَمدَانِي اسْمه عُرْوَة الْهَمدَانِي

(2/169)

1898 - سَمِعت أَبِي يَقُول أَبُو فَرْوَة النَّهْدِيّ اسْمه مُسْلِم بْن سَالم الَّذِي يحدث عَن بن أَبِي ليلى

1899 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ وَذَكَرْتُ لَهُ حَدِيثَ مُحَمَّدِ بْنِ الْقَاسِمِ الْأَسْدِيِّ قَالَ حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عُبَيْدٍ الطَّائِيُّ عَنْ عَلِيِّ بْنِ رَبِيعَةَ الْوَالِبِيِّ عَنْ عَلِيٍّ قَالَ وَلَا أَعْلَمُهُ إِلَّا عَنِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذا هاج بأحدكم الدَّم فليهريقه وَلَوْ بِمِشْقَصٍ وَالْحَدِيثُ حَدَّثَنِي بِهِ أَبُو مَعْمَرٍ سَمِعت أَبِي يَقُول مُحَمَّد بن الْقَاسِم يكذب أَحَادِيث أَحَادِيث مَوْضُوعَة لَيْسَ بِشَيْء

(2/170)

1900 - سَمِعت أبي يَقُول عَمْرو بن أَوْس حدث عَنْهُ النُّعْمَان بْن سَالم وَهُوَ الَّذِي حَدَّثَ عَنْهُ عَمْرُو بْنُ دِينَار

1901 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حُسَيْن بن مُحَمَّد قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن أبي ذبيان خَليفَة بْن كَعْب رَجُل من بني تَمِيم من أَهْل الْبَصْرَة

1902 - سَمِعت أبي يَقُول قَالَ عبد الرَّحْمَن بْن مهْدي وجاءه ربعي بْن علية فَقَالَ بَقِي من أشياخنا هَذَا وَسَعِيد بْن عَامر

1903 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يزِيد بْن هَارُون قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة عَن أَبِي بكير عَن زِيَاد بْن حدير قَالَ مَا رَأَيْت أحدا أَكثر يستاك وَهُوَ صَائِم من عُمَر قَالَ أَبِي وَإِنَّمَا هُوَ أَبُو نهيك فَأَخْطَأَ شُعْبَة فِيهِ فَقَالَ أَبُو بُكير

(2/171)

1904 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا مِسْكين عَن شُعْبَة قَالَ كتب إليَّ مَنْصُورٌ يُخْبِرنِي بِحَدِيث قَالَ فَلَقِيته فَقلت أحدث بِهِ عَنْك قَالَ نعم إِذا كتبت إِلَيْك فقد حدثتك وَعَن أَيُّوب السّخْتِيَانِيّ مثل ذَلِك

1905 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سلم بْن قُتَيْبَة قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة عَن عَليّ بن زيد عَن أبي عُثْمَان النَّهْدِيّ قَالَ شهِدت عُمَر حِين جَاءَهُ نعي النُّعْمَان بْن مقرن وضع يَده على رَأسه وَجعل يبكي

1906 - سَمِعت أَبِي يَقُول إِسْحَاق بْن أَبِي بكر ثِقَة ثِقَة حَدَّثَنَا عَنْهُ حَمَّاد الْخياط

(2/172)

1907 - قَالَ أَبِي سمعته من حَمَّاد الْخياط قَالَ أخرج مخرمَة بْن بكير كتبا فَقَالَ هَذِهِ كتب أَبِي لم أسمع من أَبِي شَيْئا حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حَمَّاد الْخياط قَالَ زعم عَبْد الله هُوَ الْعمريّ أَن الْقَاسِم وسالمًا مَاتَ أَحدهمَا فِي سنة سِتّ وَالْآخر فِي سنة خمس وَمِائَة قَالَ أرى سالما فِي سنة خمس

1908 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا حَمَّاد الْخياط قَالَ سَمِعت شُيُوخًا بِمَكَّة يَزْعمُونَ أَن مُجَاهدًا مَاتَ سنة ثَلَاث وَمِائَة قَالَ وَمَات عَطاء سنة خمس عشرَة وَمِائَة قَالَ حَمَّاد وَمَات سَعِيد بْن الْمسيب سنة خمس وَتِسْعين

(2/173)

1909 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا سُلَيْمَان بن حَرْب قَالَ حَدثنَا حَمَّاد بْن زَيْد قَالَ حَدَّثَنَا هِشَام عَن مُحَمَّد قَالَ سَأَلت عُبَيْدَة عَمَّا ينْقض الْوضُوء فَقَالَ الْحَدث وأذى الْمُسلم قَالَ فَذَكَرَتْ ذَلِك لأيوب وَيحيى بْن عَتيق فأنكرا قَوْله أَذَى الْمُسلم قَالَ وَحدثنَا بن عون عَن مُحَمَّد قَالَ سَأَلت عُبَيْدَة عَمَّا ينْقض الْوضُوء فَقَالَ الْحَدث

1910 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا سُلَيْمَان بن حَرْب قَالَ حَدثنَا حَمَّاد قَالَ حَدَّثَنَا هِشَام عَن مُحَمَّد عَن أَبِي هُرَيْرَةَ فِي حَدِيث ذِي الْيَدَيْنِ أَنه قَالَ فِي سَجْدَتي الْوَهم كبر ثُمَّ كبر ثُمَّ كبر قَالَ سَمِعت أَيُّوب قَالَ كبر تَكْبِيرَة وَاحِدَة وَسمعت يحيى بْن عَتيق وَابْن عون قَالَ كبر تَكْبِيرَة وَاحِدَة

1911 - سَمِعت أبي يَقُول حَدثنَا أَبُو نعيم قَالَ حَدَّثَنَا مسعر بْن كدام بْن ظهير بْن عُبَيْدَة بْن الْحَارِث الْهِلَالِي

(2/174)

1912 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حُسَيْن بن مُحَمَّد قَالَ حَدثنَا شُعْبَةُ عَنْ عَدِيِّ بْنِ ثَابِتٍ قَالَ سَمِعت عبد الله بن يزِيد وَهُوَ جَدّه أَبُو أمه يَعْنِي الْأنْصَارِيّ الخطمي

1913 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَن قَتَادَة عَن زُرَارَة بْن أوفى عَن أَبِي الحكم عَن عَبْد اللَّه بْن عَمْرو لَا تقتلُوا الضفادع قَالَ أَبِي أَبُو الحكم عَبْد الرَّحْمَن بْن أَبِي نعم

1914 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا غنْدر وَعبد الْملك الْجُدّي قَالا حَدَّثَنَا شُعْبَة عَن الْمُغيرَة عَن سماك بْن سَلمَة قَالَ أول من سُلّمَ عَلَيْهِ بالأمرة الْمُغيرَة بْن شُعْبَة

1915 - سَمِعت أَبِي يَقُول كل مَا سمعنَا من غنْدر من أصل كِتَابه قَرَأَهُ علينا إِلَّا حَدِيثا وَاحِدًا عَن عَبْد الرَّحْمَن بْن الْقَاسِم طَوِيل من حَدِيث شُعْبَة فِي بيعَة أَبِي بَكْر

1916 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَنِ مَنْصُورِ بْن الْمُعْتَمِر عَن جَابِر بْن زَيْد فِي الْمحرم إِذا تشققت رِجْلَاهُ يداويهما بالزيت وَالسمن قَالَ أبي سَمعه مَنْصُورُ بْن الْمُعْتَمِر من جَابِر بْن زَيْد قَالَ أَبِي وَقَالَ الثَّوْريّ عَن مَنْصُورٌ سَمِعت جَابِر بْن زَيْد نَحوه

(2/175)

1917 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَن أَبِي عُثْمَان اشْتريت تَيْسًا وَقَالَ الثَّوْريّ شَوْذَب أَبُو مُعَاذِ عَن الْبَراء وَهُوَ مَوْلَاهُ

1918 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَنِ بن أبي نجيح عَن مُحَمَّد بْن إِسْمَاعِيل كَذَا قَالَ غنْدر قَالَ حَدَّثَنِي من رَأَى على سعد وَطَلْحَة وَذكر سِتَّة أَو سَبْعَة من أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَوَاتِيم الذَّهَب قَالَ أبي وَهَذَا خطأ إِنَّمَا هُوَ إِسْمَاعِيل بْن مُحَمَّد

1919 - قَالَ أَبِي وَلم يسمع شُعْبَة من طَلْحَة بْن مصرف إِلَّا حَدِيثا وَاحِدًا من منح بمنيحة

(2/176)

1920 - قَالَ أَبِي فِي حَدِيثِ شُعْبَةَ عَن أَبِي عقيل عَن سَابق بْن نَاجِية قَالَ أَبِي هَذَا شَامي اسْمه هَاشم بن بِلَال وَكَانَ قَاضِي وَاسِط

1921 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا هَاشم أَبُو النَّضر قَالَ حَدَّثَنَا عِكْرِمَة بْن عمار قَالَ رَأَيْت الْحَضْرَمِيّ بْن لَاحق يقتل الْعَقْرَب فِي الصَّلَاة قَالَ أبي هَذَا الْحَضْرَمِيّ الَّذِي روى عَنْهُ يحيى بْن أَبِي كثير قلت لَهُ مُعْتَمر عَن أَبِيهِ عَن الْحَضْرَمِيّ فَقَالَ هَذَا رَجُل آخر وَزعم مُعْتَمر قَالَ قد رَأَيْته وَكَانَ قَاصا وأظن أَبِي قَالَ الَّذِي روى عَنْهُ يحيى بْن أَبِي كثير هُوَ قديم أَو أقدمهما

(2/177)

1922 - وَقَالَ فِي حَدِيث أصبغ بْن زَيْد عَن أَبِي بشر قَالَ أَبِي لَيْسَ هُوَ جَعْفَر بْن أياس هَذَا رَجُل شَامي روى عَن أَبِي الزَّاهِرِيَّة

1923 - قَالَ أَبِي عَبْد الْأَعْلَى بْن عَبْد الْأَعْلَى يرى الْقدر

1924 - قَالَ أَبِي وَقَالَ وَكِيع كَانَ أَبُو عُبَيْدَة يَعْنِي الْحداد يدلنا على الشُّيُوخ

1925 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدثنَا زُهَيْر عَن أبي إِسْحَاق عَن أبي الْعَالِيَة وَهُوَ عبد الله بن سَلمَة كَذَا قَالَ يحيى بن آدم

1926 - قَالَ أبي قلت لأبي عَاصِم النَّبِيل الضَّحَّاك بْن مخلد ورأيته يَجِيء يَوْم الْجُمُعَة فيجلس فِي مجْلِس أَصْحَاب الرَّأْي عِنْد هِلَال الرَّأْي فَقلت لَهُ يَوْمًا مَا لَك لَا تكون مثل أَصْحَاب بن عون وَأَصْحَابك مَا لَك وللرأي مَا لَك وَلِهَذَا لَا تكون مثل أَصْحَابك فَسكت فَلم يقل شَيْئا

1927 - سَمِعت أَبِي ذكر أَبَا عَاصِم فَقَالَ كَانَ يتحَرَّى الصدْق

(2/178)

1928 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن يحيى التَّيْمِيّ يَعْنِي أَبَا حَيَّان عَن عبد الرَّحْمَن قَالَ كَانَ الرَّبِيع بْن خثيم إِذا سُلم عَلَيْهِ قَالَ وَعَلَيْكُم قَالَ أَبِي يَعْنِي عَبْد الرَّحْمَن الرّحال

1929 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن أبي إِسْحَاق قَالَ سَمِعْتُ الْبَرَاءَ قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ الْأَحْزَابِ يَنْقُلُ مَعَنَا التُّرَابَ وَلَقَدْ وَارَى التُّرَابُ بَيَاضَ بَطْنِهِ وَقَالَ عَفَّانُ إِبِطُهُ وَهُوَ خَطَأٌ أَخْطَأَ فِيهِ إِنَّمَا هُوَ بَيَاضُ بَطْنِهِ

(2/179)

1930 - سَمِعْتُ أَبِي ذَكَرَ الْحَارِثَ بْنَ سُوَيْدٍ فَعَظُمَ شَأْنُهُ وَذَكَرَهُ بِخَيْرٍ وَقَالَ مَا بِالْكُوفَةِ أَجْوَدُ إِسْنَادًا مِنْهُ وَذَكَرَ حَدِيثَ إِبْرَاهِيمَ التَّيْمِيِّ عَنِ الْحَارِثِ بْنِ سُوَيْدٍ عَنْ عَلِيٍّ أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَهَى عَنِ الدُّبَّاءِ وَالْمُزَفَّتِ

1931 - سَمِعت أَبِي يَقُول كتب غنْدر عَن شُعْبَة فِي حَيَاة الْأَعْمَش وَقَالَ غنْدر لَزِمت شُعْبَة عشْرين سنة

1932 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن سُلَيْمَان يَعْنِي الْأَعْمَش عَن صَالح بْن خَباب عَن حُصَيْن بْن سَمُرَة عَن سلمَان أَنه قَالَ مَا من شَيْء أَحَق بطول سجن من لِسَان قَالَ أَبِي قَالَ أَبُو مُعَاوِيَة عَن الْأَعْمَش عَن صَالح بْن خباب الكيشمي عَن حُصَيْن بْن عقبَة قَالَ أَبِي اخطأ شُعْبَة فِيهِ وَإِنَّمَا هُوَ مَا قَالَ أَبُو مُعَاوِيَة حُصَيْن بْن عقبَة

(2/180)

1933 - سَمِعت أَبِي يَقُول خرجت من عِنْد يحيى بْن سَعِيد من الْبَصْرَة إِلَى يزِيد بْن هَارُون فَسَأَلَ عني فَقِيل إِنَّه عِنْد يزِيد بْن هَارُون فَقَالَ إيش تصنع عِنْد يزِيد بْن هَارُون

1934 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة عَن عَمْرو بْن دِينَار قَالَ سَمِعت طاوسًا يحدث عَن بن عَبَّاس أَنه قَالَ فِيمَن غشي قبل أَن يطوف بِالْبَيْتِ يَوْم النَّحْر عَلَيْهِ بدنه قَالَ فَحدثت بِهِ أَيُّوب فَقَالَ لعَمْرو بْن دِينَار عَمَّن هُوَ فَقَالَ عَمْرو سَمِعت طاوسا يحدث عَن بن عَبَّاس فَقَالَ لَهُ أَيُّوب عَن بن عَبَّاس قَالَ عَمْرو سَمِعت طاوسًا وَترك بن عَبَّاس

1935 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غُنْدَرٌ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ عَمْرِو بْنِ دِينَارٍ عَنْ أَبِي السوار يَقُول سَأَلت بن عُمَرَ عَنْ صَوْمِ يَوْمٍ يَعْنِي عَرَفَةَ فَنَهَى عَنْهُ قَالَ أَبِي وَقَالَ بن عُيَيْنَةَ عَنْ عَمْرٍو عَنْ أَبِي الثَّوْرَيْنِ أَخْطَأَ شُعْبَةُ

(2/181)

1936 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدثنَا شُعْبَة قَالَ سَمِعت يُونُس بْن عُبَيْد قَالَ سَمِعت يُونُس بْن جُبَيْر قَالَ سَمِعت رجلا سَأَلَ بن عُمَر أَنه نذر أَن يَصُوم كل يَوْم اثْنَيْنِ قَالَ أَبِي إِنَّمَا هُوَ زِيَاد بْن جُبَيْر وَلَكِن أَخطَأ فَقَالَ يُونُس بْن جُبَيْر قَالَ أَبُو عَبْد الرَّحْمَن لَا أَدْرِي أَخطَأ فِيهِ شُعْبَة أَو غنْدر

1937 - سَمِعت أَبِي يَقُول عَامر الْأَحول لَيْسَ بِالْقَوِيّ ضَعِيف الحَدِيث

(2/182)

1938 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غنْدر قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة قَالَ سَمِعت يحيى بْن أَبِي إِسْحَاق قَالَ سَأَلت سعيد بن الْمسيب عَن صِيَام يَوْم عرفه فَقَالَ كَانَ بن عمر يَصُومهُ فَقلت غير بن عُمَر يَصُومهُ أَخْبرنِي عَن نَفسك قَالَ حَسبك بن عُمَر شَيخا قَالَ أَبِي أَخطَأ إِنَّمَا الْمَعْرُوف عَن بن عُمَر أَنه كَانَ لَا يَصُومهُ قَالَ أَبِي حدّثنَاهُ عَبْد الْأَعْلَى عَن يحيى بْن أَبِي إِسْحَاق وَيحيى عَن شُعْبَة جَمِيعًا عَن يحيى بْن أَبِي إِسْحَاق عَن سعيد أَن بن عُمَر كَانَ لَا يَصُوم يَوْم عَرَفَة

1939 - سَمِعت أَبِي يَقُول كَانَ حَفْص بْن غياث لَهُ عقل ووقار وهيئة مَا يكَاد يتَكَلَّم حَتَّى يُسئل

1940 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَفْص بْن غياث قَالَ سمعته يَعْنِي الاعمش يَقُول قَلَّ مَا تحدثوني بِشَيْء إِلَّا قد سمعته وَلَكِن طَال الْعَهْد

(2/183)

1941 - سَمِعت أبي يَقُول فِي حَدِيث حَفْص عَن الشَّيْبَانِيّ عَن عَبْد اللَّه بْن عتبَة سُئِلَ عَن امْرَأَة تزوجت وَلها ولد رَضِيع قَالَ لَا ترْضِعه وَإِن مَاتَ قَالَ أَبِي هَذَا مِمَّا لم يسمعهُ حَفْص من الشَّيْبَانِيّ كَانَ يدلسه لَيْسَ فِيهِ شكّ والْحَدِيث حَدَّثَنِي بِهِ أَبِي سَمعه من حَفْص

1942 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا حَفْص بن غياث قَالَ حَدثنَا عَاصِم عَن أَبِي عُثْمَان قلت لَهُ إِنَّك تحدثنا بِالْحَدِيثِ وَرُبمَا حدثتناه يَعْنِي نَاقِصا قَالَ عَلَيْك بِالسَّمَاعِ الأول

1943 - سَمِعت أَبِي يَقُول أَبُو طُعمة هَذَا شَامي روى عَنْهُ عَبْد الْعَزِيز بْن عُمَر وروى عَنهُ بن جَابِر وَابْن لَهِيعَة

1944 - سَمِعت أَبِي يَقُول سَمِعت من سهل بْن يُوسُف أملأ عَليّ من كِتَابه فِي سنة سِتّ وَثَمَانِينَ فِي رَجَب قَالَ أبي وَهِي أول سنة دخلت فِيهَا الْبَصْرَة وَسمعت مِنْهُ بعد ذَلِك أَيْضا فِي السّنة الثَّانِيَة سنة تسعين وَلم أسمع مِنْهُ بعد سنة تسعين شَيْئا أرَاهُ كَانَ قد مَاتَ

(2/184)

1945 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا سهل بْن يُوسُف قَالَ أخبرنَا أَبُو خَالِد ثَوْر بْن يزِيد حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا سهل بْن يُوسُف عَن مطرف بْن معقل الشقري قَالَ أبي وَكَانَ ثِقَة وَزِيَادَة

1946 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا عبد الله بن يزِيد قَالَ سَمِعت مُوسَى بْن عَليّ يَقُول سَمِعت أَبِي يَقُول كنت خلف معلمي فَسَمعته يبكي فَقلت مَا لَك قَالَ قتل أَمِير الْمُؤمنِينَ عُثْمَان

1947 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا عبد الله بن يزِيد قَالَ سَمِعت مُوسَى بْن عَليّ يَقُول سَمِعت أَبِي يَقُول انْطلق بِي أَبِي إِلَى مُعَاوِيَة ليبايعه فَبَايعهُ ثُمَّ ناولني مُعَاوِيَة يَده فَبَايَعته

1948 - سَمِعت أَبِي يَقُول عُثْمَان بْن غياث ثِقَة ثَبت ثَبت الحَدِيث إِلَّا أَنه كَانَ مرجئا

(2/185)

1949 - أخبرنَا عبد اللَّه إجَازَة هَذِهِ الْحِكَايَة فَقَط قَالَ سَمِعت أَبِي يَقُول سمع عَمْرو بن دِينَار من بن عَبَّاس سِتَّة أَشْيَاء هِيَ حل وبل يَعْنِي زَمْزَم هَذَا سَماع وَرَأَيْت بن عَبَّاس يطوف بعد الْعَصْر وَسمع بن عَبَّاس يكبر يَوْم الصَّدْر وَسمع بن عَبَّاس وَقيل لَهُ إِن مُعَاوِيَة يُنْهِي عَن الْمُتْعَة هَذِه رَوَاهَا بن عُيَيْنَة وروى حَمَّاد بْن زَيْد عَن عَمْرو رَأَيْت بن عَبَّاس يتزاحم على الرُّكْن بعد الْعَصْر قَالَ وروى أَبُو هِلَال قَالَ حَدَّثَنَا عَمْرو أَو عتبَة عَن عَمْرو بن دِينَار قَالَ مَا رَأَيْت مَجْلِسا أجمع لكل خير من مجْلِس بن عَبَّاس لحلال وَحرَام وَتَفْسِير الْقُرْآن قَالَ أبي حدّثنَاهُ حسن الأشيب عَن أَبِي هِلَال وَسمعت أَبِي يَقُول حِل وبِل حَلَال مُحَلل

(2/186)

1950 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو بكر بن عَيَّاش عَن عَاصِم عَنْ زِرٍّ قَالَ سَمِعْتُ الْعَبَّاسَ وَذَكَرَ زَمْزَمَ فَقَالَ هِيَ حِلٌّ وَبِلٌّ لَا أُحِلُّهَا لِمُغْتَسِلٍ

1951 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا مُعْتَمر بْن سُلَيْمَان عَن أَبِيهِ عَن الْمُغيرَة عَن إِبْرَاهِيم عَن عَلْقَمَة أطيلوا كرّ الحَدِيث لَا يدرس

1952 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ سَمِعت إِبْرَاهِيم بن سعد قَالَ أخبرنَا أَبِي عَن أَبِيهِ قَالَ رَأَى عُثْمَان رجلا بِذِي الحليفة قد ادّهن قبل أَن يحرم قَالَ اغسل رَأسك بالطين

(2/187)

1953 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عُثْمَان بْن عُثْمَان قَالَ أخبرنَا البتي قَالَ كَانَ حَمَّاد إِذا قَالَ بِرَأْيهِ أصَاب وَإِذَا قَالَ قَالَ إِبْرَاهِيم أَخطَأ

1954 - سَمِعت أَبِي يَقُول كَادِح رَجُل صَالح فَاضل خير صَالح

1955 - سَمِعت أَبِي يَقُول مُوسَى بْن عَبْد الحميد أَبُو عِمْرَانَ جَار لنا حسن الْهَيْئَة كتبنَا عَنْهُ قبل أَن نكتب عَن يَعْقُوب بْن إِبْرَاهِيم

1956 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا حُسَيْن بن الْحَسَن أَبُو عَبْد اللَّه قَالَ حَدثنَا زُهَيْر قَالَ سَمِعت أَبَا إِسْحَاق يَقُول كنت كثير المجالسة لرافع بن خديج وَكنت كثير المجالسة لِابْنِ عُمَر

(2/188)

1957 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا حُسَيْن بن حسن قَالَ حَدثنَا زُهَيْر عَن أبي إِسْحَاق قَالَ سَمِعت الْأسود بْن يزِيد وَهُوَ يقرىء الصّبيان فِي الْمَسْجِد

1958 - سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ لَمْ يَسْمَعْ بِشْرُ بْنُ الْمفضل من بن طَاوُسٍ إِلَّا حَدِيثًا وَاحِدًا اتَّقُوا بَيْتًا يُقَالُ لَهُ الْحَمَّامُ

1959 - سَمِعت أَبِي يَقُول قَالَ حَمَّاد بْن سَلمَة وَكِيع بْن حدس قَالَ أَبِي سمعناه من هُشَيْم يَقُول عُدُس قَالَ أَبِي هَكَذَا قَالَ شُعْبَة قَالَ أَبِي وأخذته من كتاب الْأَشْجَعِيّ عَن سُفْيَان قَالَ وَكِيع بْن حدس قَالَ وَهُوَ الصَّوَاب

1960 - سَمِعت أَبِي يَقُول عُمَر بْن حسان البرجمي مَا أرى بِهِ بَأْسا يروي عَنْهُ أَبُو مُعَاوِيَة

1961 - قَالَ أَبِي مُحَمَّد بْن قَيْس الْأَسدي ثِقَة

(2/189)

1962 - حَدثنَا أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو دَاوُد عَن مُعَاذِ بْن هِشَام قَالَ أَبِي حَدَّثَنَا مُعَاذِ بْن هِشَام عَن أَبِيهِ عَن قَتَادَة عَن سعيد بن الْمسيب كَانَ أَصْحَاب النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يتجرون فِي الْبَحْر مِنْهُم طَلْحَة وَسَعِيد بْن زَيْد

1963 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدثنَا معَاذ بن هِشَامِ بْنِ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ قَالَ مُعَاذِ وَهُوَ سَنْبَر

1964 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا عُبَيْد بْن أبي قُرَّة قَالَ سَمِعت مَالك بْن أَنَس يَقُول نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ من نشَاء قَالَ بِالْعلمِ قلت لَهُ من حَدثَك قَالَ زعم ذَاك زَيْد بن أسلم

1965 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدَّثَنِي عُبَيْد بْن أَبِي قُرَّة قَالَ سَمِعت مَالك يَعْنِي بن أَنَس يَقُول جَاءَ رَجُل إِلَى الْقَاسِم فَقَالَ أَنْت عَالم أَو سَالم قَالَ هَذَا سَالم فسله وَلم يُخبرك إِلَّا بِمَا قد أحَاط بِهِ علما

(2/190)

1966 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عبد الْوَهَّاب بن همام أَخُو عَبْد الرَّزَّاق قَالَ سَمِعت أَبِي يذكر قَالَ رَأَيْت نَافِعًا وسالمًا جالسين قَالَ فَرَأَيْت نَافِعًا يتَكَلَّم وَسَالم سَاكِت

1967 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا عبد الْوَهَّاب بن همام قَالَ حَدثنَا معمر عَن أَيُّوب قَالَ رَأَيْت نَافِعًا وسالمًا جالسين فَرَأَيْت سالما يتَكَلَّم وَنَافِع سَاكِت قَالَ عَبْد اللَّه هَذَا الصَّوَاب

1968 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدثنَا سَلمَة بن نبيط قَالَ رَأَيْت رجَالًا من أَصْحَاب النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يخضبون بالورس

1969 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ حَدَّثَنَا هِشَامُ بْنُ عُرْوَةَ قَالَ رَأَيْتُ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ وَابْنَ عُمَرَ وَلكُل وَاحِد مِنْهُمَا جُمَّةٌ

1970 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا حُسَيْنُ بْنُ الْحَسَنِ قَالَ أَخْبَرَنَا يَعْقُوبُ عَنْ جَعْفَرٍ عَنْ سَعِيدٍ عَن بن عَبَّاسٍ قَالَ كَانَ السَّامِرِيُّ عِلْجًا مِنْ أَهْلِ كِرْمَانَ

1971 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ عَنْ شَرِيكٍ عَن عَطاء بن السَّائِب قَالَ رُبمَا أمرت أُمِّي لإِبْرَاهِيم بِالنَّفَقَةِ

1972 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن سعيد عَن شُعْبَة عَن الحكم قَالَ سَأَلنَا لإِبْرَاهِيم مرَّتَيْنِ

(2/191)

1973 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا وَكِيع قَالَ حَدَّثَنَا شريك عَن عَطاء بْن السَّائِب قَالَ كَانَتْ أُمِّي تصنع البشبارجات فادعو إِبْرَاهِيم وَأَصْحَابه فَيَأْكُلُونَ

1974 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيم بْن مَرْزُوق قَالَ رَأَيْت على الْحَسَن عِمَامَة سَوْدَاء وسعيدي قد أرْخى الْعِمَامَة من خَلفه

1975 - حَدَّثَنِي أبي قَالَ حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيم بْن مَرْزُوق قَالَ رَأَيْت على مُوسَى بْن أَنَس مطرف خَز قَالَ وَرَأَيْت مُوسَى بْن أَنَس فِي مَسْجِدنَا هَذَا إِذا أذن الْمُؤَذّن الْمغرب قَامَ فصلى رَكْعَتَيْنِ قبل الْمغرب

1976 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا إِبْرَاهِيم بْن مَرْزُوق قَالَ رَأَيْت ثُمَامَة بن عبد الله بن أنس يقْضِي هَا هُنَا فِي الْمَسْجِد قَالَ وَرَأَيْت أياس يَعْنِي بن مُعَاوِيَة يُفْتِي فِي الطَّرِيق

1977 - سَمِعت أَبِي يَقُول حُسَيْن بْن حسن صَاحب بن عون شيخ صَالح حسن الْهَيْئَة

1978 - سَمِعت أبي يَقُول شُرَيْح بن سراج الْجرْمِي أَبُو بشر شيخ ضخم لَهُ شَعْرَة ثِقَة

(2/192)

1979 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غَسَّان بْن مُضر أَبُو مُضر شيخ ثِقَة ثِقَة قَالَ حَدَّثَنَا سَعِيد بْن يزِيد قَالَ سَمِعت عِكْرِمَة يَقُول مَا لكم لَا تَسْأَلُونِي أفلستم

1980 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا غَسَّانُ قَالَ حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ يَزِيدَ عَنْ أَبِي نَضْرَةَ عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ لَمَّا وَلِيَ عُمَرُ الْخِلافَةَ فَرَضَ الْفَرَائِضَ وَدَوَّنَ الدَّوَاوِينَ وَعَرَّفَ الْعُرَفَاءَ قَالَ قَالَ جَابِرٌ وَعَرَّفَنِي عَلَى أَصْحَابِي

(2/193)

1981 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا غَسَّانُ قَالَ حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ يزِيد أَن أَبَا نَضرة كَانَ عريف قومه قَالَ وَكَانَ أَبُو السَّوَّار الْعَدوي عريفًا

1982 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا مُحَمَّد بن سَوَاء قَالَ حَدَّثَنَا كثير بْن قنبر قَالَ أَبِي وَقَالَ عَليّ بْن عَاصِم كثير بْن قُمَيْر أَخطَأ فِيهِ

1983 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا عُثْمَان بْن عُثْمَان قَالَ سَمِعت البتي يَقُول كَانَ يُقَالُ مَا رَأينَا رجلا قطّ أشبه هَديا بعلقمة من النَّخعِيّ وَلَا رَأينَا رجلا أشبه هَديا بِابْن مَسْعُود من عَلْقَمَة وَلَا كَانَ رَجُل أشبه هَديا برَسُول اللَّه صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم من بن مَسْعُود قَالَ أبي عُثْمَان بْن عُثْمَان رَجُل صَالح ثِقَة من الثِّقَات

(2/194)

1984 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن أبي بكير قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَة قَالَ قَرَأَ علينا مَنْصُور يَعْنِي بن الْمُعْتَمِر وَمَنْ لَسْتُمْ لَهُ بِرَازِقِينَ قَالَ الْوَحْش

1985 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا حَمَّاد بْن خَالِد الْخياط قَالَ حَدثنَا أَبُو إِسْرَائِيل عَن الحكم قَالَ كَانَ بَين الْحجَّاج وَبَين صَاحب لَهُ كَلَام فَلم يزده على السَّلَام وَهُوَ حبيب بن أبي ثَابت

1986 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا يحيى بن آدم قَالَ حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلُ عَنْ أَبِي إِسْحَاق قَالَ قَالَتْ عَائِشَة مَا بالعراق رَجُل أكْرم عَليّ من الْأسود بْن يزِيد

1987 - حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ حَدثنَا أَبُو بكر بن عَيَّاش قَالَ قَالَ مُغِيرَة قَالَ إِبْرَاهِيم رَحمَه اللَّه مَا ترك بعده مثله يَعْنِي سَعِيد بْن جُبَير

(2/195)

1988 - حَدثنِي أبي قَالَ حَدثنَا أَبُو بكر بن عَيَّاش عَن أَبِ